روما: أعلن وزير الصحة الإيطالي روبرتو سبيرانزا الأربعاء رغبة الحكومة في إعادة فتح المتاحف في المناطق الأقل تضررا من وباء كوفيد-19 ولكن أيضا في تمديد حالة الطوارئ حتى 30 نيسان/أبريل.

وقال الوزير أمام النواب عارضا الإجراءات الجديدة لمكافحة وباء كوفيد-19 الذي أودى بحياة ما يقرب من 80 ألف شخص في البلاد "المتاحف، وهي أماكن ترمز لثقافة البلاد، سيعاد فتحها في +المناطق الصفراء+". وستدخل هذه الإجراءات حيز التنفيذ اعتبارا من 16 كانون الثاني/يناير.

وتتوزع المناطق العشرون في إيطاليا حاليا على ثلاث فئات، صفراء وبرتقالية وحمراء استنادا إلى شدة الوضع الوبائي فيها، وتراجع لجنة علمية تقييم الوضع أسبوعيا.

كذلك، أعلن سبيرانزا رغبة الحكومة في تمديد حالة الطوارئ بسبب الوباء حتى 30نيسان/أبريل.

وأوضح الوزير "هذا الأسبوع، شهدنا تدهورا للوضع الوبائي في إيطاليا وعدد المرضى في العناية المركزة آخذ في الازدياد (...) يجب ألا نخدع انفسنا، الوباء ينتشر مجددا".

وأشار إلى أن "هناك 12 منطقة عالية الخطورة" يجب تصنيفها +منطقة برتقالية+".

وينص المرسوم الجديد الذي تستعد الحكومة لإقرار، على الإبقاء على الحظر المفروض على التنقل بين منطقتين حتى لو كانتا مصنفتين "منطقة صفراء"، باستثناء أسباب مرتبطة بالعمل أو الاستشفاء.

ولن تتمكن الحانات بموجبه من بيع الطعام الجاهز بعد الساعة 18,00 بالتوقيت المحلي (17,00 ت غ)، فيما لن تتأثر المطاعم بهذا الإجراء.

ولم يعلن الوزير كل الإجراءات التي تعتزم الحكومة تبنيها، لكن وفقا لوسائل إعلام، يفترض الإبقاء على حظر التجول الساري من الساعة 22,00 حتى الساعة 05,00.

مواضيع قد تهمك :