قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ايلاف من الرياض: فيما يزخر الفضاء الرقمي بملايين التطبيقات والمستخدمين، وجد البعض ملاذاً في تطبيق "كلوب هاوس" للمحادثات الصوتية المباشرة الذي أنتشر أخيراً.

وتعتمد منصة" كلوب هاوس" على التواصل الصوتي دون الحاجة إلى كتابة النصوص أو التواصل المرئي.

ويتيح التطبيق الذي شهد انتشاراً لافتاً لمستخدميه مشاركة أفكارهم وقصصهم ويومياتهم، إضافة إلى بناء الصداقات ضمن مجموعات دردشة صوتية.

ويستطيع مستخدم التطبيق إنشاء غرف دردشة جديدة والبدء في حوارات مثرية مع أشخاص يتشاركون الاهتمامات ذاتها، ويمكن الانضمام إلى هذا التطبيق عبر دعوات خاصة من مستخدمين آخرين.

وشهدت منصة " كلوب هاوس" في الأيام القليلة الماضية إقبالاً متزايداً، فيما تشير أنباء متداولة عن أن المنصة تستقطب مليوني مستخدم كل أسبوع بحسب ما أوردته " بي بي سي " .

وبحسب هيئة الإذاعة البريطانية، فإن الزيادة المفاجئة في الإقبال على التطبيق، تأتي إثر حديث مؤسس شركة "تسلا" مع الرئيس التنفيذي لتطبيق "روبن هود" فلاد تينيف، وقد جرى ذلك عبر غرفة دردشة في منصة "كلوب هاوس"، وذلك بحسب ما ذكرته عدة مواقع أمريكية مختصة في التكنولوجيا .

ما قصته؟

تبلورت فكرة إنشاء تطبيق "كلوب هاوس" في ذهن مؤسسيه "بول دافيسون" و"روهان سيث"، مع بداية تفشّي جائحة كورونا، واضطرار الكثير للعمل من المنزل.

إذ طُرحت النسخة الأولى من التطبيق العام الماضي كمنافس للتطبيق " زووم " المخصص لإجراء مُكالمات الفيديو عبر الإنترنت.

غير أن تطبيق "كلوب هاوس" يعتمد أساسا على الصوت، إذ يجمع بين المحادثات الحيّة ، والمقابلات الجماعيّة ، وتجربة الاستماع إلى بودكاست (podcast).

وهذا ما يجعله أيضا مختلفا عن باقي المنصات كفيسبوك ، ماسنجر ، أو سناب شات، في حين يٌوصف التطبيق بـ"النخبوي"، إذ أنه محكوم بخاصية واحدة لاستقبال المشتركين.

لاستخدام "كلوب هاوس" يتعين الحصول على دعوة من عضو داخل التطبيق ، أو التسجيل عبر الموقع الرسمي وانتظار الدور فيما بررت الشركة الأمر بأنها "تفضل النمو البطيء والمدروس على الزيادة السريعة في قاعدة المستخدمين"

السعوديون وتجربة التطبيق

في السعودية، لاقى التطبيق رواجاً كبيراً، وأجتذب التطبيق الصوتي الجديد اهتمام أعدادا كبيرة من المستخدمين السعوديين، إذ أستقطب التطبيق رواد منصة " تويتر" فيما أنتشرت عدة وسوم تبحث في خصائص التطبيق الجديد وطرق التسجيل فيه .

ورصدت "إيلاف" تجارب عدد من المغردين السعوديين الذين سجلوا في المنصة، إذ قال المغرد سلطان الموسى وهو باحث في تاريخ الحضارات: "وصلنا إلى رقم كبير من الحضور يقارب ٢٥٠٠ شخص، شكرًا لكل من حضر حوارنا المفتوح حول الأديان والحضارات في #كلوب_هاوس.. وزادنا شرفًا حضور ومشاركة سمو الأمير عبدالرحمن بن مساعد ومعالي الأستاذ بدر العساكر، ممتن لجميع الحاضرين عسى أن نكون قد قدمنا لكم ما يليق".

فيما وصف يوسف العوفي، التطبيق وقال: "يتوقع أحد الأصدقاء أن ينصرف الناس عن تويتر إلى #كلوب_هاوس وأنا لا أتوقع إلا انصرافاً وقتياً فقط؛ فإطار تويتر الذي يجبرنا على الاختصار ويهذب لنا مفرداتنا خيرٌ عند أكثر الناس وخاصة المنهمكين في صميم المهام والمشاغل من برنامج لايقيد الثرثرة ويفلتر الفائدة ويختصر المراد".

وأعتبر سلطان الصالح (طالب إعلام) أن "للإذاعة مكانه خاصة بالاعلام ومستمره رغم تغيّر الوسائل بعد ما كانت تتطلب اجهزة استقبال اصبحت الان في هواتفنا ونرى تطورات و برامج عده تندرج تحت الاذاعة ومن وجهة نظري ارى ان برنامج #كلوبهاوس سيكون مستقبل الاذاعة لسهولة التفاعل مع المستمعين بمرونة وبأقل تكلفة".

يشار إلى أن منصة " كلوب هاوس" لا تخضع للرقابة، إنما تقتصر على الرقابة الفردية، وراح العديد من السعوديون إلى التسجيل في المنصة سعياً منهم إلى اكتشاف ما هو جديد، في حين لا يزال آخرون ينتظرون دعوة من شخص قريب أو غريب.