إيلاف من بيروت: أعلنت الرئاسة السورية، الاثنين، إصابة بشار الأسد وزوجته بفيروس كورونا، إذ أوردت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) خبراً عاجلاً أكدت فيه إصابة رئيس النظام السوري وزوجته بكورونا.

اضافت سانا: "أنهما بصحة جيدة وحالتهما مستقرة".

وذكر بيان للرئاسة السورية أن "الفحوص أثبتت إصابة الرئيس بشار الأسد وزوجته أسماء بفيروس كورونا، وذلك بعد شعورهما بأعراض خفيفة، وسيتابعان عملهما خلال قضائهما فترة الحجر الصحي المنزلي التي ستستمر أسبوعين أو ثلاثة أسابيع".

أتى الإعلان عن إصابة الأسد وزوجته بعد أسابيع من تقارير إخبارية عن صفقة لقاحات روسية تلقاها النظام السوري من إسرائيل، مقابل الإفراج عن إسرائيلية حاولت التسلل إلى الأراضي السورية، وهي الأخبار التي نقاها كل من النظام السوري والحكومة الإسرائيلية.

مواضيع قد تهمك :