قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

مدريد : رحّبت الحكومة الإسبانية الثلاثاء بتصويت البرلمان الأوروبي على رفع الحصانة عن ثلاثة نواب كاتالونيين انفصاليين قائلة إن ذلك يظهر أن "مشكلات كاتالونيا يتم حلها في إسبانيا".

وقالت وزيرة الخارجية الإسبانية أرانتشا غونزاليس لايا في بيان مقتضب إن تصويت البرلمان الأوروبي "يبعث برسالة ثلاثية" إحداها أن "مشكلات كاتالونيا يتم حلها في إسبانيا وليس في أوروبا".

وأضافت "هذا هو الخط الذي تتبناه الحكومة الإسبانية، وهو التواصل مع القوى السياسية الكاتالونية لإيجاد حل من خلال الحوار والمفاوضات".

وأشارت إلى أن الرسالتين الأخريين لهذا التصويت، تفيدان أن نائباً أوروبياً "لا يمكنه الاستفادة من منصبه لتجنّب المثول أمام القضاء الوطني" وأن "دولة القانون في إسبانيا متينة".

وصوّت البرلمان الأوروبي الثلاثاء على رفع الحصانة عن ثلاثة نواب من كاتالونيا من بينهم رئيس هذه المنطقة السابق كارليس بوتشيمون، المطلوبين في إسبانيا على خلفية محاولة الانفصال العام 2017.

وأيدت هذا الإجراء غالبية النواب (400 في مقابل 248) وامتنع 45 عن التصويت في نهاية اقتراع سري بوشر مساء الاثنين، وفق البرلمان.

وأعلن بوتشيمون الذي يعيش في المنفى منذ فشل محاولة الانفصال، في مقابلات كثيرة أُجريت معه في الأيام التي سبقت التصويت، أنه سيستأنف الحكم أمام المحكمة الأوروبية في حال صوّت البرلمان الأوروبي لصالح مدريد.