إيلاف من لندن: انخفض عدد حالات كورونا الجديدة في المملكة المتحدة لليوم الثالث على التوالي، وسجلت 36389 حالة إصابة جديدة و64 حالة وفاة أخرى في آخر 24 ساعة.

ووفقا لبيانات حكومية، انخفض عدد الإصابات بأكثر من 15000 مقارنة مع هذا الوقت من الأسبوع الماضي، عندما تم الإبلاغ عن 51870 إلى جانب 49 حالة وفاة. وتم يوم أمس الخميس الإعلان عن 39906 إصابة و84 حالة وفاة.

وتلقى حوالي 43000 شخص أول ضربة بالكوع أمس الخميس، مما يعني أن 46476.845 تلقوا الآن جرعة واحدة على الأقل من لقاح كورونا في المملكة المتحدة.

وحصل 174.742 شخصًا آخر على جرعة ثانية، مما رفع العدد الإجمالي لأولئك الذين تم تلقيحهم بالكامل الآن ضد فيروس كورونا إلى 36762.646.

ثبات المعدل

وإذ ذاك، فإنه من المحتمل أن يكون واحد من كل 75 شخصًا في إنكلترا قد أصيب بكورونا الأسبوع الماضي - وهو أعلى رقم منذ نهاية يناير، وفقًا لأحدث الأرقام.

وفي الوقت نفسه، أظهرت بيانات حكومية منفصلة أن معدل تكاثر الفيروس التاجي في البلاد أو رقم R ظل ثابتًا عند 1.2 و1.4.

وقال مكتب الإحصاءات الوطنية (ONS) في إنكلترا إن الرقم المقدر الذي تم اختباره إيجابيًا لكورونا في المجتمع كان 741700 في الأسبوع حتى 17 يوليو.

وهذا يعادل حوالي واحد من كل 75 شخصًا، ارتفاعًا من واحد من كل 95 شخصًا في الأسبوع السابق، وهو أعلى رقم منذ الأسبوع حتى 30 يناير.

وأشارت أرقام أخرى إلى أن قيمة معدل التكاثر R التي تمثل متوسط عدد الأشخاص الذين يصيبهم كل شخص مصاب بفيروس كورونا، كانت هي نفسها الأسبوع الماضي.

وعندما يكون الرقم أعلى من 1، يمكن أن ينمو تفشي المرض بشكل كبير، ولكن عندما يكون أقل من 1، فهذا يعني أن وباء الفيروس التاجي يتقلص.

ويُظهر معدل نمو الفيروس في إنكلترا أن عدد الإصابات الجديدة يتزايد بنسبة تتراوح بين 4٪ و6٪ كل يوم. وفي الأسبوع الماضي، تراوح هذا الرقم بين 4٪ و7٪.

انتشار اسرع

ويختلف معدل التكاثر R ومعدل النمو اليومي في جميع أنحاء البلاد مما يشير إلى مكان انتشار الفيروس بشكل أسرع.
وجاءت هذه الأرقام في الوقت الذي واجهت فيه الحكومة البريطانية دعوات لتقديم الموعد الذي يمكن فيه للأشخاص الذين يتم تطعيمهم ضد فيروس كورونا تجنب العزلة الذاتية في مواجهة "الوباء".

وتم إطلاق تدابير طارئة تهدف إلى حماية الإمدادات الغذائية، حيث أخبر حوالي 10000 عامل مهم في القطاع أنهم لن يحتاجوا إلى الحجر الصحي إذا تم تنبيههم من قبل تطبيق هيئة الخدمات الوطنية الصحية العامة NHS.

وسيتمكن أيضًا عدد صغير من الأشخاص المحددين في مجالات أخرى مثل النقل من التحرر من العزلة الذاتية إذا تلقوا جرعتين من لقاح الفيروس التاجي.

ومع ذلك، هناك إحباط في العمل لأنه لا يغطي عمال متاجر السوبر ماركت أو أجزاء أخرى من الاقتصاد، وسط نقص في الموظفين. وتتعرض الحكومة لضغوط للمضي قدما في تخفيف قواعد الحجر الصحي للمطعمين بالكامل، والمخطط حاليا في 16 أغسطس المقبل.

مواضيع قد تهمك :