قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: أعادت الولايات المتحدة فتح سفارتها في كييف الأربعاء بعدما أغلقتها لمدة ثلاثة أشهر بسبب الغزو الروسي لأوكرانيا، وفق ما أعلنت وزارة الخارجية.

وقال وزير الخارجية أنتوني بلينكن في بيان إن "الشعب الأوكراني، وبمساعدتنا الأمنية، دافع عن أرضه في مواجهة الغزو الروسي غير المعقول ونتيجة ذلك عاد العلم الأميركي ليرفرف مجددا فوق السفارة".

وأضاف "نقف بكل اعتزاز إلى جانب الأوكرانيين ونواصل دعمهم حكومة وشعبا في وقت يدافعون عن بلدهم في وجه حرب الكرملين القاسية القائمة على عدوان".

وأغلقت الولايات المتحدة سفارتها في كييف في 14 شباط/فبراير، قبل عشرة أيام من دخول القوات الروسية عبر الحدود في محاولة للإطاحة بالحكومة الأوكرانية واستبدالها بأخرى موالية لموسكو.

وواصل الدبلوماسيون الأميركيون توفير الخدمات من مدينة لفيف (غرب)، بينما اضطروا أحيانا للمبيت في بولندا المجاورة نتيجة مخاوف أمنية.

وتأتي العودة إلى كييف بعدما نجحت القوات الأوكرانية في التصدي للمحاولات الروسية للسيطرة على شمال أوكرانيا والعاصمة بينما باتت الحرب تتركز في شرق وجنوب البلاد.

وقال بلينكن "في وقت نقوم بهذه الخطوة التاريخية، اتخذنا إجراءات إضافية لتعزيز سلامة زملائنا العائدين إلى كييف وعززنا إجراءاتنا وبروتوكولاتنا الأمنية".