قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من لندن: تم اختيار أربع نساء بريطانيات لإدارة أبعد مكتب بريد في العالم ولإحصاء طيور البطريق في القارة القطبية الجنوبية.

وفازت كل من كلير بالانايت وميري هيلتون وناتالي كوربيت ولوسي بروزون برقم قياسي من المتقدمين ليصبحن الفريق المسؤول عن إدارة الموقع التاريخي بورت لوكروي في جزيرة غاودير في القارة القطبية.

بحسب صحيفة (تلغراف) اللندنية فإن قاعدة بورت لوكري شُيدت في البداية عام 1944، في إطار عملية سرية في زمن الحرب، لدعم المزاعم البريطانية بسيطرتها على أجزاء من القارة القطبية الجنوبية، وسط تنامي اهتمام تشيلي والأرجنتين بالمنطقة، لكن هذا الخليج كان معروفاً قبل ذلك بأنه مرسى آمن لسفن صيد الحيتان.

موقع تراثي

واستخدمت القاعدة بعد ذلك لأغراض علمية، حيث أجريت منها قياسات مهمة للغلاف الجوي حتى انتقلت هذه العمليات إلى مكان آخر عام 1962، وفي منتصف التسعينيات أصبحت موقعاً تراثياً ومتحفاً موجهاً للعدد المتزايد من السياح الذين يزورون القارة الوحيدة التي لا يسكنها الإنسان بشكل دائم.

وسيسافر الفريق النسوي البريطاني 9000 ميل من المملكة المتحدة لإعادة فتح الخليج لأول مرة منذ جائحة فيروس كورونا، وسيعيش على جزيرة بمساحة 1.7 فدان لمدة أشهر، وستكون هنالك قيود على اتصالهن بعائلاتهن.

لا مياه جارية

وكانت النساء الأربع اللواتي سوف يقضين خمسة أشهر دون مياه جارية أو مرحاض دافق. من بين 6000 شخص أعربوا عن اهتمامهم بالأدوار، والتي تم الإعلان عنها من قبل مؤسسة تراث أنتاركتيكا (UKAHT) الخيرية في المملكة المتحدة.

وستنضم إلى النساء لمدة 10 أسابيع فيكي إنجليس (42 عاما) وهي من أبردينشاير، وهي موظفة مخضرمة وكانت المساعد العام ومراقب الحياة البرية في بورت لوكروي في موسم 2019/20.

يذكر أنه يتم إرسال حوالي 80000 بطاقة بالبريد كل عام من الموقع إلى أكثر من 100 دولة في العالم.

وقالت هيئة تراث القطب الجنوبي لصحيفة (التلغراف) إنها لم تتعمد تجنيد فريق من النساء بالكامل، ولكن تصادف أن يتألق أربعتهن أثناء التقديم. وقالت إنها تدير مواقع أخرى عديدة تضم ذكوراً.