قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أحمد حمروش

جاء قرار الرئيس محمد حسني مبارك بتحويل منزل جمال عبدالناصر الذي كان يعيش فيه في منشية البكري إلي متحف أثري تعبيرا عن تقديره وسلامة رؤيته لدور زعيم ثورة يوليوrlm;..rlm; ووضعا لنهاية صحيحة لأسلوب التعامل مع زعماء مصر الذين لعبوا دورا في تاريخها المعاصرrlm;.rlm;

وإذا كانت الأخبار قد أشارت إلي أن السيد فاروق حسني وزير الثقافة قد تولي مسئولية الإشراف علي إقامة المتحف فور صدور القرار الجمهوريrlm;,rlm; فإن الأمل كبير في ألا يتكرر ما حدث مع إقامة متحف لمجلس قيادة الثورة الذي طوت الأيام صفحته في سكونrlm;..rlm; وأن يبادر وزير الثقافة إلي تنفيذ هذا القرار الجمهوري الذي اقترن صدوره بموعد تاريخي هو الذكري التسعون لميلاد جمال عبدالناصرrlm;.rlm;

ونعود مع التاريخ القريب لنسلط الضوء علي هذا المنزل الذي سيتحول إلي متحفrlm;..rlm; فقد أصدر مجلس الأمة القانون رقمrlm;(77)rlm; لسنةrlm;1970rlm; في شأن النزول عن ملكية الدار التي كان يقيم بها المغفور له الرئيس الراحل جمال عبدالناصر لأسرته طوال حياتها ومنحها معاشا استثنائيا علي أن يخصص بعد ذلك كمتحف ومزار تخلد به ذكري الزعيم الراحل ولتستمر معفاة من جميع أنواع الضرائبrlm;.rlm;

واستمرت أسرة الفقيد الراحل تقيم في الدارrlm;..rlm; وأذكر أنني ذهبت مع مسز باندرنيكا زعيمة سيريلانكا التي طلبت زيارة السيدة تحية زوجة الزعيم الراحل وكانت قد تعرفت بها خلال حياتهrlm;..rlm; وأن المنزل كان كما عهدته في حياة جمال عبدالناصر بسيطا وبعيدا عن فخامة وأبهة القصورrlm;.rlm;

وفي يومrlm;29rlm; مارسrlm;1990rlm; أرسل أبناء الزعيم الراحل خطابا بتوقيعهم جميعاrlm;..rlm; هدي ومني وخالد وعبدالحكيم وعبدالحميد إلي الرئيس محمد حسني مبارك يطلبون فيه وقف المعاش والمخصصات التي تقررت للأسرةrlm;..rlm; ويقولونrlm;(rlm; نري أن الوقت قد حان لكي يعود هذا البيت وكل ما فيه إلي الدولة تتصرف بشأنه علي النحو الذي ترونه سيادتكم وتقررونهrlm;..rlm; وإذا استقر الرأي علي تحويل البيت إلي متحف فإننا جميعا مستعدون وكذلك كثيرون من أصدقاء عبدالناصر في العالم العربي وخارجه للمشاركة في عبء هذا المشروع وتكاليفه في ظروف نحس جميعا بمدي ضغوطها علي الميزانية العامةrlm;).rlm;

وختم الأبناء الخطاب بهذه الكلماتrlm;(rlm; لا نملك إلا أن نقدم لكم أجزل الشكر وأعمقه علي الرعاية النبيلة التي تفضلتم وشملتم بها أسرة جمال عبدالناصر في كل الظروف مع صادق الاحترامrlm;).rlm;

وجاء قرار الرئيس مبارك الأخير ليضع نهاية لهذا الموقف الذي كانت فيه أبواب المنزل مغلقة في صمتrlm;..rlm; لتفتح من جديد في نشاط يواكب تجهيز المتحف الذي سوف يستوعب رؤية شعب مصر والأمة العربية وشعوب العالم لهذا الزعيم الذي أخلص لوطنه وأمتهrlm;.rlm;

والمثير أن يقترن قرار رئيس الجمهورية بتحويل المنزل إلي متحف باحتفالية يقيمها المركز الروسي للعلوم والثقافة يومrlm;15rlm; يناير القادم مكرسة لمرورrlm;90rlm; عاما علي ذكري ميلاد جمال عبدالناصرrlm;..rlm; وأن يعلن السفير الروسي ميخائيل بجدانوف عن ذلك في أثناء مشاركته في الاحتفال بالعيد الذهبي لانطلاق التضامن الشعبي من القاهرة في المؤتمر الذي الذي دعا إليه الرئيس جمال عبدالناصر خلال اللجنة المصرية لتضامن الشعوب الإفريقية ـ الآسيوية التي كان يرأسها أنور الساداتrlm;.rlm;

وأخيراrlm;..rlm; فالشكر واجب للرئيس مباركrlm;..rlm; والأمل أن تفتح أبواب المتحف في أقرب فرصة ممكنة للاحتفاظ بالحقائق عن فترة مهمة في تاريخ مصرrlm;,rlm; وتوفير الفرصة لأبناء الأجيال الجديدة لمعرفتهاrlm;.rlm;