قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أنيس منصور

ما السعادة؟ هي الخلو من الألم.. وهى التخفف من الهموم.. هي حالة تشعر بها وتتمنى لو استمرت طويلا.. هي أن تنفض المتاعب عنك كما تفعل الإوزة بعد خروجها من الماء..

وإذا لم تجد هذه التعريفات كافية ولا مقنعة فإنني أنصحك أن تقرأ في كتاب صدر أخيرا بعنوان laquo;الجنس والمخدرات والشيكولاته ndash; علم اللذةraquo; من تأليف بون مارتن..

استعرض المؤلف معناها عند عدد كبير من الأدباء والفنانين والعلماء والناس القادرين على التعبير.. الشاعر يتس يقول: الكتب والفاكهة والنبيذ الفرنسي والجو المعتدل وموسيقى هادئة تجيء من بعيد..

والأديب أوبرون واو يضيف إلى كل ذلك الأصدقاء وساعات من لعبة البريدج..

ولكن اللذة العنيفة أو الإسراف في اللذة يزهق.. ويومها تظهر علينا آثار التعاسة مع أننا نريد السعادة.. فالذي يشرب زجاجة وينبسط ماذا يحدث إذا شرب عشرين؟

يتحدث الكتاب عن 12 قيصرا رومانيا. يقول يوليوس قيصر: اللذة هي الأبهة والخمر والنساء. والقيصر أغسطس يضيف إلى ذلك القمار..

أما القيصر الطاغية كاليجولا فقد كانت له علاقات مع كل بنات المجتمع، بمن فيهن أخواته البنات الثلاث، مع الخمر ومشاهد تعذيب الرجال بما فيهم الشعراء والفنانون، أثناء تناول الغداء، بتعذيبهم أو إطلاق الحيوانات المفترسة عليهم..

ونجد اللذة والسعادة لحظات، في النظر إلى طفلة صغيرة، أو الأشجار وقد مالت على الماء.. أو المحيط الهادئ أو الهائج.. أو في لمسة يد.. أو لمسة على خد.. أو زيارة متحف للوحات أو التماثيل.. أو قطعة موسيقية.. أو غناء.. أو ترتيل للقرآن..

وكلها مفردات اللذة القصيرة أو السعادة الغامرة.