قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

مليار دولار لن تحل مشكلة الاقتصاد التركي!

لندن - رائد الخمار


ظهرت العلاقات الكويتية ndash; البريطانية على افضل حال في العام 1979، ولم يُفرج الارشيف الوطني سوى عن ملفين تضمن الاول التقرير السنوي عن العام 1978 والثاني عن اتصال بين وزيري خارجية بريطانيا والكويت ولقاءات بين السفير في لندن الشيخ سعود ناصر الصباح مع مسؤولين في الخارجية، وما جرى من مداولات في شأن الموقف في الشرق الاوسط، كما تضمنت معلومات مجتزأة عن ولي العهد رئيس الوزراء في تلك الفترة الشيخ سعد العبدالله الذي حضر الى لندن، وبقي فيها للعلاج فترة طويلة!.

عام شحيح

وعند الاستفهام من مسؤول في ادارة الارشيف الوطني عن السبب في قلة laquo;الوثائق عن الكويت التي افرج عنهاraquo; قال laquo;شهدنا العام الماضي الافراج عن كمية كبيرة من الوثائق الخاصة بالكويت وعن المراسلات التي تمت في الشأن الكويتي، واعتقد انه خلال العام المقبل ستكون الملفات الكويتية دسمة اكثرraquo; ولم يُفسر المسؤول اي سبب لذلك!

التطورات الإيرانية

وظهر في الوثائق ملخص عن اتصال بين وزيري خارجية بريطانيا دايفيد اوين والكويت الشيخ صباح الاحمد بتاريخ 14 فبراير 1979 تركز على التشاور في شأن التطورات الايرانية، اشار فيه اوين الى ان التطورات الايرانية تُضر بمصالح الغرب في المنطقة، مشدداً على ان بريطانيا ستواصل دعمها لحكومات المنطقة، وتأمين التعاون الدفاعي معها، كما اننا مهتمون جداً بحماية سلطنة عُمان.

رؤية صائبة

واشار الشيخ صباح الى ان ما جرى في ايران كان متوقعاً، وقال لم تنفع الشاه علاقاته مع الولايات المتحدة، او اعتماده على الغرب او الجيش. واكد اننا يجب ان نتعايش مع ما جرى في ايران، وعدم تحميل المسؤولية للشيوعيين فقط.
واعرب عن ترحيبه بتواجد الخبراء العسكريين البريطانيين في منطقة الخليج، لكنه شدد على عدم اشراك هؤلاء في مشاكل المنطقة، كما رفض استبدال الايرانيين بالمصريين في سلطنة عُمان، وان الكويت تعمل جاهدة لاقناع السعودية بعدم دعم هذه الفكرة. وهي تعمل لتأمين مصالحة بين اليمن الجنوبي وعُمان وترتيب لقاء بين وزيري خارجية البلدين وبحضور وزير الخارجية السعودي والكويتي طبعاً. واعرب اوين عن ترحيبه بالفكرة ودعمها، خصوصاً ان فكرة الحل الاقليمي افضل من ترك عمان للاعتماد على الدعم العسكري الاميركي فقط.

الاقتصاد التركي

واشار الوزير البريطاني الى اعتقاده بان حلف السنتو سيُحل قريباً بعد خروج الايرانيين واتجاه باكستان الى التخلي عنه، في وقت تزداد مخاوفنا من انهيار الاقتصاد التركي، على الرغم من ان قمة غوادلوب بين الاربعة الكبار، كلفت المانيا بوضع خطة انقاذ للاقتصاد التركي، وعرضها ثانية لاتخاذ ما يجب من اجراءات دعم تركيا.
ولاحظ ان انهيار تركيا مقلق ليس لانها عضو في الحلف الاطلسي فقط، بل لانعكاسات ذلك على الامن الاقليمي ودول الخليج كذلك.

رفاهية الشعب

وطالب اوين الوزير الكويتي بالرد ايجاباً على اي اقتراحات المانية لمساعدة تركيا اقتصادياً. ورد الشيخ صباح متسائلاً عن جدوى انفاق الاتراك الكثير على الجيش في وقت يجب ان ينفقوا لتطوير قدراتهم الاقتصادية ورفع مستوى الشعب التركي ورفاهيته. وقال ان مليار دولار لن تحل المشكلة الاقتصادية التركية.
وكرر الشيخ صباح موقف الكويت بان المعاهدة المصرية الاسرائيلية لن تحل مشكلة الشرق الاوسط وlaquo;ان الحل الشامل هو الذي يؤمن الاستقرار في المنطقةraquo;.
وفي رد على تساؤل اوين عما اذا كان سيقوم تجمع اسلامي في منطقة الخليج او الشرق الاوسط، قال الشيخ صباح laquo;آمل ان لا يدفع الغرب المسلمين الى عداوة المسيحيين اينما وجدواraquo;.
واعرب الشيخ صباح عن قلقه من استمرار الانقسام في دولة الامارات على رغم التقارب الاخير بين الشيخ زايد والشيخ راشد الذي ساهمت الكويت في تحقيقه.

فهم متبادل

وفي الوثائق الكويتية تقرير من 22 سطراً بتاريخ 28 سبتمبر صادر عن مستر باجيه في دائرة الشرق الاوسط يُلخص ما جرى خلال زيارة الشيخ سعود الى مكتب مستر هانيي (لم تذكر الوثيقة صفته) في وزارة الخارجية.
افاد التقرير ان السفير الشيخ ناصر قال ان الكويت تُرحب ببيان اصدرته المفوضية الاوروبية في شأن الشرق الاوسط ووصفه بانه laquo;بنّاء جداًraquo;، وقال laquo;نحن العرب والاوروبيون نفهم بعضنا جيداً بينما الاميركيون لا يفهمونناraquo;.
واشار الى ان المبادرة الاميركية الاخيرة في شأن الشرق الاوسط غير بناءة وادت الى انقسام في البيت العربي، كما ان المبادرة الاميركية استبعدت الفلسطينيين. واذا كان على منظمة التحرير الفلسطينية ان تتخذ موقفاً معتدلاً فعلى اوروبا الاعتراف بها كممثل شرعي وحيد للشعب الفلسطيني.

قلق بالغ

وابدى السفير قلقه البالغ في شأن مستقبل العلاقات بين ايران والبحرين، لكن مستر هانيي ابلغه ان حكومة البحرين تتعامل مع الموقف بحكمة وسلاسة.
وافاد التقرير ان البحرين تريد الحصول على دعم من الاشقاء، وقد اكدت الكويت والسعودية دعمهما الكامل.

مضيق هرمز

واشتكى السفير من مبادرة سلطنة عُمان في شأن التدابير او الترتيبات الدفاعية لمضيق هرمز. ثم قال: انني لا اعرف مَن مصلحته اغلاق المضيق امام الملاحة الدولية.
لكن مستر هانييه اجابه بان المبادرة العُمانية تعكس laquo;القلقraquo; في الخليج منذ سقوط الشاه وتسلم الخميني والملالي الحكم في طهران. ونصح بالا تُحمل المبادرة العُمانية اكثر مما تستحق. لكن الشيخ سعود خلص الى القول laquo;ان عُمان لا تساعد نفسها بين العرب بعد اطلاق مبادرتهاraquo;.

ضياع العالم العربي

وفي ملف الكويت وثيقة بتاريخ 14 يونيو 1979 عن لقاء بين السفير الشيخ سعود وسير ايان غيلمور عن الصراع العربي - الاسرائيلي، بدأه السفير الكويتي بالحديث عن laquo;الضياعraquo; في العالم العربي الذي انقسم الى معسكرين نتيجة معاهدة كامب ديفيد، وقال laquo;ان من الصعب ما سيجري لاحقاً ولا يمكن توقع اي شيءraquo;.
لكن غيلمور اعرب عن امله في ان المفاوضات الجارية حالياً بين مصر واسرائيل ستقود الى حل يشارك فيه جميع الاطراف، على رغم ان رئيس الوزراء الاسرائيلي لا يُسهل الامور، وقد شرحنا موقفنا له بصراحة تامة.
ولم يُفسر المسؤول البريطاني ما هو الموقف المرضي لبلاده.
وشدد السفير الشيخ سعود على ان المعاهدة ثنائية ولا تحل المشاكل المتراكمة، بل تزيدها تعقيداً laquo;لان الانسحاب من سيناء والتعامل السلمي بين مصر واسرائيل كان يمكن ان يتحقق بعد حرب 1967raquo;.
لكن غيلمور اشار الى ان الايجابية الحالية تتمثل في قبول اسرائيل القرارين الدوليين 242 و338 مع مشاركة اميركا في الحل والضمانات للمرة الاولى.
وقال laquo;ان الرأي العام في الولايات المتحدة والعالم ضد اسرائيل حالياً (..) كما ان اكثر مؤيدي اسرائيل يقفون ضد تعنت بيغن، ومن الخطأ عدم قبول التحركات الحالية الا اذا كان هناك بديل لهاraquo;.

شامل.. لا ثنائي

وشدد السفير على انه اذا كان هناك اتفاق على سلام يجب ان يكون شاملاً ويرضي جميع الاطراف. ان العالم العربي يتوقع تعاطفاً اكبر من اوروبا ولا يمكن قبوله بسلطة فلسطينية مستقلة في الضفة الغربية، كما ينادي الاسرائيليون من دون ان تقود في النهاية الى دولة فلسطينية. في الوقت نفسه لا يمكن للاميركيين تأمين الأمن لاسرائيل فقط عبر معاهدة بينها وبين مصر.
ولاحظ غيلمور ان القرارات الدولية نادت منذ 1948 بعودة الفلسطينيين الى ديارهم laquo;من دون جدوىraquo; كما ان الفلسطينيين يقولون laquo;لاraquo; لكل شيء او حل منذ 1925 ومن ثم فقدوا كل شيء حتى الآنraquo;.

محام في بلاط الملكة

وفي الوثائق تذكير بأن الشيخ سعود محام في بلاط الملكة حيث درس القانون الانكليزي في عام 1968 بعدما تخرج بدرجة قانونية من الولايات المتحدة وهو متزوج من ابنة امير الكويت وله اربعة ابناء او بنات ويتحدث الانكليزية بطلاقة.
وفي الوثائق رسالة شكر من مستر تاتهام في دائرة الشرق الاوسط تاريخها 23 مارس 1979 الى السفير البريطاني في الكويت كامبريدج يشكره فيها على تقويمه عن تفكير الكويت بالبريطانيين والعلاقات معهم. لكن رسالة كمبريدج سحبت من الملف ولم يُفرج عنها.

عندما يأتي المتطرفون
وحض المسؤول البريطاني الفلسطينيين على قبول مرحلي للامور من دون التخلي عن حقوقهم كما فعلت الحركة الصهيونية على مدى عقود. ان الاعتراف الفلسطيني بحق اسرائيل في الوجود يساعد في الحل.
وقال السفير ان مشكلة الكويت تتمثل بوجود 400 ألف فلسطيني على اراضيها وهي تقبل بكل ما يقبلون... ان قيادة المنظمة الحالية معتدلة لكن المتطرفين قد يتسلمون القيادة لاحقاً ما قد يؤدي الى مزيد من الارهاب وخطف الطائرات. ان على العالم الاعتراف بحق الفلسطينيين وقد طلب السفراء العرب من وزير الخارجية المساعدة في اقناع الاميركيين والاسرائيليين بالتحدث مع الفلسطينيين مباشرة.
وسأل غيلمور السفير عن الوضع في خوزستان (ايران) ورد السفير بان المشكلة قديمة ولا يمكن ان تؤدي الاضرابات الى شيء خصوصاً اذا ما بقيت العلاقات الايرانية العراقية على حالها.
عندما سأل غيلمور عن مسألة الحدود الكويتية ndash; العراقية قال الشيخ سعود laquo;ان العلاقات مع العراق جيدة وتحاول بغداد حالياً زيادة روابطها مع الكويت ودول الخليجraquo;. وابلغ غيلمور السفير ان وزير الخارجية البريطاني قد يزور بغداد قريباً.
ولم يظهر في الوثيقة رد السفير على سؤال وجهه غيلمور عن تأثير ما جرى في ايران على الاستقرار في الكويت.
واعرب غيلمور عن ترحيبه باستقبال وزير الخارجية الشيخ صباح اذا قرر زيارة لندن خلال سفره الى نيويورك.

الحلقة 18:
الموقف في منطقة الخليج