قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: فايزة حافظ

أكد مؤلف فيلم quot;بون سواريهquot; محمود أبوزيد أنه غير راض عن الفيلم الذي أخرجه أحمد عواض وأنتجه محمد السبكي وقامت ببطولته كل من غادة عبدالرازق ومي كساب.
وقال أبوزيد في تصريحات إلى quot;الوطنquot; quot;أنا غير مسؤول عن تنفيذ الفيلم بهذه الطريقة السطحيةquot;, مشيرا إلى أن الفيلم تضمن جرعة من الإسفاف والعري الزائد, خاصة من جانب غادة عبدالرازق التي كانت تستعرض جمالها- على حد قوله.
وأضاف أبو زيد، أن مسؤوليته ككاتب تقع على فكرة الفيلم فقط, وليس على صورته النهائية التي ظهر بها. وأضاف أن الفيلم مكتوب منذ سنوات طويلة وكان من المقرر أن يخرجه علي بدر خان وتقوم ببطولته آثار الحكيم ويسرا وإلهام شاهين، إلا أنه تعثر إنتاجيا. ثم اشتراه السبكي الذي قال إن علي بدر خان سيقوم بإخراجه، مع تغيير البطلات لأنهن لم يعدن مناسبات للأدوار بسبب كبرهن. وتابع quot;لكني فوجئت بأن أحمد عواض هو الذي يقوم بإخراج الفيلم، ولم أحضر أي مرحلة من مراحل تصويره ولم أوافق على أية تغييرات، حتى إنهم قاموا بتغيير النهاية دون موافقتيquot;.
ونفى أبوزيد ما ذكره مخرج الفيلم أحمد عواض حول موافقته على كل التغييرات التي أحدثها المنتج, وأبدى إعجابه بالصورة النهائية للفيلم.
وكان فيلم quot;بون سواريهquot;، قد تعرض لنقد شديد بسبب الشريط الدعائي والمشاهد المثيرة والألفاظ التي احتواها حتى إن الناقد وليد سيف قال بعد مشاهدته له: إنه لم يشاهد فيلما سينمائيا بل شاهد quot;كباريهquot;.