قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الدمام - علي سعيد

حتى ولو كان نسخة عربية من برنامج أمريكي شهير.. إلا أن بصمة وروحاً عربيةً واضحة، بدت في الموسم الأول من برنامج (Arabs Got Talent) على قناة MBC4؛ ليس من خلال المواهب العربية الشابة المشاركة في البرنامج وحسب وإنما أيضاً من خلال laquo;شخوصraquo; وآراء ونتائج و-ربما- مزاج لجنة التحكيم في المتسابقين، وهي اللجنة التي تضم المطربة اللبنانية نجوى كرم والخبير الإعلامي علي جابر والإعلامي المصري عمرو أديب، ويقدمه بجاذبية مغني laquo;الهيب هوبraquo; السعودي قصي خضر والمذيعة التلفزيونية ريا أبي راشد.

البرنامج الذي قدم حلقته الثالثة مساء أول أمس الجمعة، كشف أيضاً، مدى انتماء جيل الشباب العربي الجديد إلى الفنون العالمية وانهيار وraquo;هم خصوصيةraquo; الفنون القُطْرية لكل بلدٍ، أياً كان تاريخ الفنون فيها؛ إذ أظهر البرنامج في حلقاته الثلاث، انحياز جزء كبير من المواهب إلى أنواع الموسيقى والرقص الغربي المتعددة من رقصات الأسطورة laquo;مايكل جاكسونraquo; إلى رقصة الباليه وصولاً إلى laquo;الهيب هوبraquo;. إلى جانب غناء laquo;الرابرزraquo; وغيره.

وهو أمر ربما قد يفاجئ كثيراً من الباحثين الثقافيين والاجتماعيين؛ على اعتبار أن كثيراً من المتسابقين العرب، اشترك في البرنامج بمقترح فني غربي، الأمر الذي يدل على مدى laquo;ذوبانraquo; جيل الشباب الجديد في اللحظة الكونية والعولمية المعاصرة التي نعيش؛ ومدى أثر هذه اللحظة على أذواق وأمزجة هذا الجيل، بعد أن أهملت معظم المجتمعات والمؤسسات العربية جانب الاهتمام الجاد بالفنون والمواهب العربية وتطويرها بصورة حضارية.

البرنامج في حلقته الثالثة، سجل أيضاً ظهور موهبة سعودية اجتازت المرحلة الأولى في مشهد laquo;دراماتيكيraquo; مثير وباتفاق المحكمين الثلاث.. إنه عازف البيانو السعودي علي البوري؛ بعد أن أقنع المحكم اللبناني علي جابر على رفع ال (X)، لأول مرة في المسابقة، عندما وجد المحكم اللبناني في الموهبة السعودية رغبة على تقديم ما هو خارج عن المألوف. وهي الفكرة التي تقوم أصلاً عليها فكرة البرنامج، إذ لم يدخل البوري ببدلة عازف أوروبية (تُكسيدو)، ولم يقدم سيمفونيات لبتهوفن أو موتسارت كما هو متوقع لمن يجلس أمام البيانو؛ مما دفع نجوى كرم إلى القول: (أرى أنه ndash;علي البوري- كان يحاول أن يشبه جيل اليوم، عبر المعزوفة التي اختارها). بينما وجد عمرو أديب في البيانس السعودي أنه laquo;ذو شخصية حلوةraquo;. مضيفاً: laquo;حابب في برنامج زي كده أن يأتي مواطن من برى الدنيا! ويقف أمام الملايين ويعزف حلو كدهraquo;.

لينتهي laquo;المشهد الدراميraquo; بفوز علي البوري بالجولة الأولى وقيام نجوى كرم والجمهور من مقاعدهم تحيةً لموهبة العازف السعودي الشاب والذي كان قلقاً جداً وهو يجابه الجمهور العريض لأول مرة.

ولأن مشاركة البوري تعد من المشاركات السعودية القليلة في برنامج (Arabs Got Talent) فقد وجدت صدىً مباشراً وفورياً على laquo;البلاك بيريraquo; وraquo;الفيسوكraquo;. إذ أسعد فوز العازف البوري الشباب السعودي على شبكة الإنترنت، حيث وصف مشجعون على laquo;الفيسبوكraquo; البوري بraquo;أخطبوط البيانوraquo; السعودي على غرار عبادي الجوهر في العود وهو يعزف موسيقى أغنية فيروز، laquo;نسم علينا الهوىraquo; بتكنيك سريع وبخفة أصابع لفتت نجوى كرم أيضاً.

البوري بدوره وعد الجمهور، بأن المرحلة القادمة من البرنامج -في 22 مارس- ستبهر الحضور ولن يكون فيها laquo;إلا سفير لشعورهم الجميلraquo;.