: آخر تحديث

أطراف سياسية تلوح بالانسحاب من ائتلاف المالكي

لوح ائتلاف المحور الوطني ممثل القوى السنية في البرلمان العراقي بالانسحاب من «تحالف البناء» بزعامة نوري المالكي، على خلفية مصادرة دوره في طرح مرشحين لشغل مقاعد الوزارات في الحكومة الحالية. 


واكد المتحدث باسم الائتلاف ليث الدليمي، أن قوى الائتلاف تشغل 40 مقعدا في البرلمان ومن حقها أن تكون مشاركة في صناعة القرار داخل تحالف البناء، سواء بطرح المرشحين للمناصب الوزارية واتخاذ المواقف تجاه العديد من القضايا ومن أبرزها الشروع في إعمار المدن المحررة، والعلاقة مع دول الجوار، موضحا أن قرار تحالف البناء أصبح بيد مجموعة من الأشخاص يخضعون لتأثيرات خارجية، في إشارة إلى إيران.

وأكدت أوساط برلمانية وجود صفقات بين رؤساء الكتل النيابية بملايين الدولارات، لشراء وزارات في الحكومة الحالية. وأوضح الكاتب غالب الشابدر وجود صفقة تقضي بدفع المرشح لوزارة الداخلية فالح الفياض مبلغ مقداره 5 ملايين دولار إلى محمد الهاشمي المكنى أبو جهاد ومحمد الكوثراني المسؤول عن ملف العراق في حزب الله اللبناني، مقابل ضمان حصوله على المنصب.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في جريدة الجرائد