قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تبحث العديد من الشركات الناشئة والأنشطة التجارية والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة هذه الأيام جدوى منصات التمويل الجماعي لتصبح خيار رئيسي للتمويل، خصوصًا خلال التقلبات التي تشهدها الأوضاع الاقتصادية.

ولنعرفكم أكثر عن مفهوم التمويل الجماعي، هو عندما تقوم مجموعة بتمويل مشروع ما، عوضًا عن قيام مستثمر أو مستثمرين رئيسيين بذلك، حيث تقوم الشركة الناشئة ببدء حملة، وتعتبر الحملة ناجحة حين تقوم بجذب عدد كبير من الداعمين وإقناعهم بأن المشروع يستحق استثمارهم فيه.

في العام 2017، تم الإعلان عن لوائح تنظيمية جديدة للتمويل الجماعي من قبل مصرف البحرين المركزي، وذلك بهدف خلق إطار تنظيمي للقروض بنظام التمويل الجماعي، ليتماشى مع القوانين المصرفية الاعتيادية ومع الشريعة الإسلامية الغرّاء، وفي ذات الوقت سوف تعمل حوكمة التكنولوجيا المالية على توفير الحماية للشركات العاملة في هذا المجال ولزبائنها. كما ستدعم هذه اللوائح المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والشركات الناشئة للوصول إلى طرق بديلة من التمويل عند عدم توفر خيارات التمويل التقليدية. يمكنكم الاطلاع على المزيد من المعلومات عبر الرجوع إلى المجلد الخامس من كتاب القواعد الخاص بمصرف البحرين المركزي - مشغل منصة التمويل الجماعي القائم على التمويل.

لماذا يجدر بالشركات الناشئة استكشاف منصات التمويل الجماعي؟

مع التمويل الجماعي، بالذات القائم منها على أساس المكافآت، يمكنك زيادة رأس المال والتخلي عن أي حقوق ملكية أو أسهم أو أموال. يمكنك ببساطة رد الجميل لمساهميك بطرق أخرى مع الاحتفاظ بشركتك بالكامل.

يساعدك التمويل الجماعي على التحقق من صحة منتجك واختباره، مما يمنحك فرصة لتحسينه وتقليل مخاطر الفشل. كما يمنحك أيضًا الفرصة للحصول على الآراء من المساهمين حول منتجك، وذلك يعد أمرًا مفيدًا لأي شركة ناشئة في البداية.

يعتبر التمويل الجماعي فائدة مهمة لمنتجك، عبر خلق حضور له في أسواق مختلفة مع مختلف فئات الجمهور المستهدفة. سوف يعمل ذلك على تحديد موقعك بشكل أفضل ويسمح لك أيضًا بمراقبة كيف يُنظر إلى المنتج في بيئات مختلفة.

يمكن للشركات الناشئة التي تبحث عن التمويل وليست متأكدة من أين عليها أن تبدأ أن تستفيد من منصة ’بداية-تك‘، والتي تم الإعلان عن إطلاقها مؤخرًا في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتتخذ من مملكة البحرين مقرًا لها، حيث أنها متحمسة لضم شركات ناشئة تعمل في مجال التكنولوجيا إلى المنصة.

نبذة سريعة عن المنصة: تعمل بداية-تك على تمكين الشركات الناشئة في مجال التكنولوجيا من إنشاء وإطلاق حملات جمع التمويل عبر صفحة مخصصة في المنصة لعرض منتجاتهم أو خدماتهم على الجمهور. وفي المقابل، سوف يحصل الداعمون على عوائد غير نقدية ومن غير الحصول على حقوق الملكية. إضافة إلى ذلك، سيكون هناك إمكانية الوصول إلى أنواع حملات جمع التمويل الموسعة بدلاً من أن تكون مقصورة على نوع واحد، وسيتضمن ذلك وسائل التواصل الاجتماعي والأدوات الرقمية ورسائل البريد الإلكتروني، وذلك بهدف لزيادة الوصول إلى الحد الأقصى من الجمهور وجذب الاهتمام. للتعرف على المزيد، يمكنكم زيارة موقعهم الإلكتروني.

يمكن لمثل هذه المنصات أن تساعد في إضفاء الطابع الديمقراطي على عمليات جمع التمويل، خاصة مع التحول الحالي في النموذج في جميع أنحاء المنطقة، مما يسمح لأصحاب المشاريع في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بجمع الأموال بسهولة حتى يتمكنوا من تحقيق أحلامهم.