: آخر تحديث

6 كانون الثاني.. ذكرى تأسيس جيش أم مسلسل ذكريات؟

بعيداً عن الإستذكار العاطفي الإنفعالي، إذا أردنا أن نستذكر الجيش العراقي، فيفترض أن نستذكره لشرف ناله يومـاً بتأسيسه وتطويره على يد نخبة إستثنائية من الأشراف وأبناء الاصول ورجال الدولة المخلصين الوطنيين الحكماء، أمثال جعفر العسكري ونوري السعيد والفيصلان وعبد الإلـه وغازي.لا أن نستذكره للعار الذي لحق به بإنقلابه عليهم، وسفكه لدمائهم الزكية، وتحوله لمطية يركبها ويسوقها ضباط هواة وشـلاتية وشقاوات لتحقيق مآربهم وأهدافهـم المريضة، كما حصل ويحصل منذ صبيحة 14 تموز 1958 الأسود وحتى الآن، مع إستثنائات هنا وهناك.

وفي ذكرى جيش تهاوى وإنحل وإندثر، وبمناسبة الإحتفال بمومياء جيش أسسه أبطال وطنيون مخلصون ثم تلاعبت به أهواء عساكر هواة ومجانين كقاسم وعارف والبكر، ثم تسيد عليه شلاتية وعصابجية وسقط متاع من أمثال علي حسن المجيد وهادي العامري وسليماني. مشكلتنا وكالعادة، تتمثل بتقديس الرموز من قبل أجيال نشَأت بزمن حكومات عسكر وعلىبروباغندا أغاني وطنية وشعارات طالما تغنت بهذا الجيش، لكن هذه الأجيال، وأيضاً كالعادة، لا تريد أن تتعب نفسها بالتفكير وبغربلة ما وجدت عليه آبائها وأجدادها وحكوماتها لتعيد تقييمه، ونسيت أن هذا الجيش كأي شيء بهذه الدنيا، له حسنات وسيئات، لذا لا ضَير من الأشارة الى حسناته إن وجدت كمشاركته بحرب48 و 73 ودوره بحرب ايران، وأيضاً الى سيئاته الكثيرة بدئاً بالإنقلابات الدموية التي كانت السبب في تدمير العراق، مروراً بجريمة غزو الكويت، وصولاً الى إنغماسه بالصراع الطائفي بعد 2003، بالإضافة الى مظاهر الفساد الإداري والممارسات اللا إنسانية مع الجنود التي تسللت اليه وتغلغـلت فيه، خصوصاً خلال العقود الثلاثة الأخيرة، والتي باتت رائحتها تزكم الأنوف بعد 2003.

لو كان الجيش العراقي مؤسسة وطنيـة أصيلة متوازنة معافاة فعلاً لحافظ على كيـانه وقيمه وإحترامه كما الجيش المصري مثلاً، الذي أمسِك ببلده وحماه من الضياع، والذي لم تزعزعه كل التغيرات والتجاذبات السياسية التي مرت على مصر وحافظ على نفسه وعليها، ولم يضيع نفسه وبلده كما فعل الجيش العراقي، الذي تحول اليوم الى سرايا وفصائل مُبَعثرة بل تابعة في بعض المناطق لميليشا ما يسمى بالحشد الشعبي!فالجيش العراقي الحقيقي الذي تأسس مع تأسيس الدولة العراقية لم يعد له ولقيمه وجود فعلي، ولا علاقة له بما آل اليه حال الجيش العراقي خلال نصف قرن مضى، وبما وصل اليه اليوم من حال مُزري مُخزي، لذا فإن من يحتفلون اليوم إنما يحتفلون بذكريات وصور متخيلة لم يعد لها وجود سوى في مخيلتهم، ومن يحب العراق والجيش العراقي فعلاً عليه اليوم أن يشير الى سلبياته التي أدت الى إنهياره وأن يشخص من تسبب بها. فالجيش العراقي أهان نفسه يوم قام بأقبح وأقذر جريمة في تأريخ العراق وهي قلب نظام حكم دستوري وقتل عائلة مالكةمسالمة أقسم لها ضباطه المتآمرون يمين الولاء، ليأتوا بدلاً عنها بشِلل كعيبرية وأحزاب مراهقة، ولتصبح وظيفته التآمروالتحضير للإنقـلابات بدل الدفاع عن الوطن! والجيش العراقي أهين يوم باتت وظيفته قصف مدن بلاده بدل حمايتها، كما حصل في حرب الشمال بالسبعينات، وأحداث 1991،وكما حصلبعدها بعشرين سنة في الزركة والحويجة وبهرز والفلوجة!والجيش العراقي أهين يوم رضي ضباطه من خريجي الكلية العسكرية العراقية وجامعة سانت هيرز بأن يؤدوا التحية لحسين كامل وعلي كمياوي كوزراء دفاع ولصدام حسين ونوري المالكي كقائد عام للقوات المسلحة وهُم أما فرارية أو لا يتقنون حتى اليَس يَم! والجيش العراقي أهين يوم نخروه بأفواج دمج، والبسوا زيه لمليشيات المرتزقة وعصابات المجرمين والقتلة التي روعت الناس وإستباحت حرماتهم! والجيش العراقي أهين يوم إضطر لأستبدال أسلحته وبزاته بملابس مدنية تُسَهّل الهروب،ولم يصمدبمواجهة زعران وعجايا ومسوخ داعش، بعد أن أنيط أمره الىفاشل فاسد فشل بتوفير الماء والكهرباء والحصة التموينية فكيف ببناء الجيوش ووضع الخطط العسكرية! والجيش العراق أهين يوم أهانه قائده العام العود نوري المالكي على الملأ أمام شاشات التلفاز وإتهمه بالتآمر، وسفهه بأن دعى لتشكيل أفواج مدنية (أي ميليشيات) لتحمي المدن وعاد للإستعانة بميليشياته الطائفية!

لذا وبالمحصلة فإن الجيش العراقي تعبان وفيه العبر، لكن يبقى الحل هو بإصلاح نظامه وقوانينه وعقيدته العسكرية التي مسختها الإنقلابات وشوهتها تقـلبات السنوات الأخيرة والعقود المـاضية، وليس بالتـآمر عليه أو حَلِّه أو تشويهه أو تسفيهه وإستبداله بمليشيات من العتاكة والمرتزقة والعصابجية! ولا بالإحتفال بذكرى تأسيسه وهو وبلاده بهذا الحال البائس من الفوضى والإنهيار! فالكثير من دول العالم وشعوبها لا تتذكر حتى متى تأسست جيوشها، لكن حالها وحال جيوشها أفضل من حال العراق وجيشه وشعبه بملايين المرات! فالعبرة ليست بالتذكر والإحتفال، بل بالفعل والعمل.

 

مصطفى القرة داغي

[email protected]

 

أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر ايلاف تسبب ملاحقه قانونيه


عدد التعليقات 14
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. الجيش العراقي اكبر مؤسسة
Rizgar - GMT الأحد 08 يناير 2017 09:14
الجيش العراقي اكبر مؤسسة عرقية عنصرية عربية دكتاتورية قمعية قديمة ضد الكورد. كما كانت اول مدينة قصفت مباشرة من قبل طائرات الانكليز والجيش العراقي بهدف قمع وإبادة ثوار ملك كوردستان في عام 1922. في عام 1930سليمانية تنتفض ضد اتفاق بريطانيا مع الحكومة العراقية العربية لا نه "لم يتم ذكر حقوق الكرد في ذلك الاتفاق" .ولا ينسى حدث السادس من سبتمبر عام 1930 من تاريخ الكورد ، تظاهرة جماهيرية كبيرة في سراي السليمانية انتهت بعنف دموي .تعرض المتظاهرون الى اطلاق الرصاص من قبل الجيش العراقي بشكل عشوائي وتفيد تقارير بريطانية الى سقوط 34 شخصا في الحادث. وقد اصبح هذا الحدث الأول من نوعه يقف فيه الناس بوجه قرارات الحكومة العراقية العربية العنصرية والاحتلال البريطاني. رفض الشعب الكوردي رفضا باتا القبول بالعبودية واستعمل عاصمة الا نفال الجيش الهمجي في قتل وابادة الشعب الكوردي .
2. استولى الجيش العراقي
١٣ دينارا سنة ١٩٦٢. - GMT الأحد 08 يناير 2017 09:18
بعد ان طوقوا ّ قرى منطقتنا فحرقوا كل قرى المنطقة و سرقوا الفلا حين الكورد من كل شئ , سرقوا من جدتي ١٣ دينارا سنة ١٩٦٢.وقاموا بارهاب الشيوخ حيث و ضعوا شخصان امام فوهة الدبابة لمدة يومين لارهاب المدنيين .
3. الحقد العربي
مدينة حلبجة - GMT الأحد 08 يناير 2017 09:20
قصف مدينة حلبجة بالقنابل الكيمياوية في السادس عشر من آذار/مارس عام 1988، ما ادى الى مقتل أكثر من خمسة آلاف شخص وإعاقة وتشويه عدد اكبر بسبب تأثير الغازات الكيمياوية.
4. ولنستمع الى ما يقوله
مذبحه قريه دكان - GMT الأحد 08 يناير 2017 09:29
ولنستمع الى ما يقوله البرزانى فى مذكرته الى هيئه الامم المتحده حول مجازر الجيش العراقي في قرية دكان . (( فى التاسع عشر من شهر آب 1969 تم احراق 29 امرأه و37 طفلاً وطفله ورجل عجوز فى قريه دكان التى تقع فى الشمال الشرقى من الموصل عندما هاجم الجيش قريه هؤلاء المساكين هربوا ملتجئين الى كهف مجاور فادركهم رجال الجيش هناك وسيطروا على المدخل ثم جمعوا حطباً وكدسوه داخل الكهف ثم صبوا عليه البترول وارتكبوا افظع جريمه وهى احراقهم احياء . من بين الضحايا طفلاً يدعى ابشار رمضان يقل عمره عن الشهر الواحد وتجدون هويرى عيسى الذى تربو سنه عن الثمانين .
5. حقارة الجيش العراقي
مذبحه صوريا - GMT الأحد 08 يناير 2017 09:31
في 16 سبتمبر 1969 حدثت مذبحه صوريا , وابيد فى يوم 16 ايلول 97 مواطناً قتلاً وجرحاً هم كل سكان قريه صوريا غرب زاخو على نهر الخابور . وقذف الجنود بالاطفال منهم وهم فى مهودهم الى الماء فغرقوا فى النهر. وكان القس الكلدانى حنا قاشا بين القتلى ايضاً . من اللذين نجوا من المذبحه الطفل سمير الذى لم يذد عمره عن اربعين يوماً وجدوه حياً بين الجثث فى اليوم الآخر وكانت امه قد حمته بجسمها . اما والده منصور وشقيقته سميره فلقد تصادف انهم كانوا فى بلده زاخو الكبيره
6. , نفس الهمجية .
, نفس الهمجية . - GMT الأحد 08 يناير 2017 09:36
داعش اشرف من الجيش العراقي
7. دعا ممثلون عن عدد من منظ
Hawler - GMT الأحد 08 يناير 2017 09:39
دعا ممثلون عن عدد من منظمات المجتمع المدني، تجمعوا امام مكتب البرلمان العراقي في مدينة اربيل عاصمة اقليم كوردستان، ، الى الغاء عطلة الـ 6 من يناير/كانون الثاني في الاقليم(ذكرى تأسيس الجيش العراقي).اهانة لضحايا الجيش العراقي الخبيث ١٩٢١- ٢٠١٧
8. يوم وطني
رياض مثنى - GMT الأحد 08 يناير 2017 12:01
استاذ مصطفى المحترمارى في مقالك تحامل و انفعال على مؤوسسة وطنية يحتفل العالم (و اقصد يوم التاسيس في العالم اجمع)بذكراها بغض النظر عن ما ارتكبتة من اثام..و دليلنا بذلك (و انا اتفق معك الجيش المصري) الذي هو الاخر انقلب على حكم الملك فاروق (طبيعي بعد ان اقسم الولاء له كما اشرت) و الجيش الالماني بالرغم من كل الماسي التي مرت به البشرية ابان الحرب العالمية الثانية الا انهم يحتفلون بيوم التاسيس و خذ على ذلك كل جيوش العالم ..فالجيش العراقي ليس استثناء و هذة مناسبة وطنية يفترض ان نحتفي بها جميعا...مع التقدير
9. قام الانكليز بصيانة الدو
إِسْكُتْلَنْدِيّ - GMT الأحد 08 يناير 2017 16:31
قام الانكليز بصيانة الدولة العراقية منذ ١٩٢١ كدمية puppet بيد الانكليز , قام الانكليز بدعم الكيان ١٩٣٢ والا لما كان بامكان الكيان الحصول على ا عتراف عصبة الامم .دعم الانكليز الكيان اللقيط عن طريق مجموعة من الاتفا قيات العنصرية ضد الكورد , اتفاقية وشروط سعد آباد ١٩٢٧ مثال حي على الحقد اللا محدود لعاصمة الاغتصاب والتعريب على الشعب الكوردي . ثم ساند الانكليز بكل الطرق عاصمة الا نفال خلال اتفاقيات عربية - انكلو عراقية عربية لصالح العرب والانكليز وضد الامة الكوردية . اتفاقية ١٩٣٠ الانكلو العراقية ثم اتفاقية الانكلو العراقية الثانية ١٩٣٢ ثم جلب الرتزقة الاثورين لمحاربة الكورد بعد فشل العرب والانكليز السيطرة على ثورة ملك كوردستان الشيخ الحفيدGod bless him .وركض بغداد ١٩٤٨ الى معاهدة بورتسمث لمحاربة ثورة بارزان , و نجح عاصمة الا نفال في اقناع الجانب الانكليزي في استعمال مطار الحبانية العسكري لا خماد حركة بارزان التحررية . فشل الكيان اللقيط في اخضاع الشعب الكوردي فو قع على معاهدة حلف السنتو وحلف بغداد في الخمسنات .... وا خيرا اتفاقية جزائر العنصرية ١٩٧٥ لا ركاع الشعب الكوردي وانفال واغتصاب وتعريب كوردستان , و خطط شاه ايران وهواري بوميدين وصدام ١٩٧٥ وبالرغم من الا جرام الواسع والمقابر الجماعية ولكن فشل حلم عاصمة التعريب الى الابد . واليوم بعد فشل الانكليزفشلا مخزيا في صيانة الدمية الكريهة , الامريكان على الخط لمساعدة الشيعة والحفاظ على عاصمة المذابح و المجازر , هل بامكان الشيعة اركاع واذلال الشعب الكوردي عن طريق الحصار الاقتصادي الشيعي على كوردستان ؟ هل بامكان الشيعة تحقيق الرغبات العنصرية العربية في اذلال و اهانة الكورد بعد فشل السنة لمدة ٨٠ سنة ؟ ربما بامكان الشيعة تحقيق ما لم يحققه السنة خلال ٨٠ سنة عن طريق الدعم الايراني ؟ ولكن ما لا يفهمه الشيعة ان العالم العربي كان مع صدام خلال عمليات الانفال والتعريب واغتصاب الكورديات ... والعالم العربي صحيح يكرهون الكورد ولكن يكرهون الشيعة ايظا . حسابات الشيعة مبنية على الحقد العالم العربي على الكورد .على الشيعة فهم المعادلة بصورة صحيحة ....الايام بيننا .
10. عبدالزهرة يقتل كا كا
جنود شيعة - GMT الأحد 08 يناير 2017 16:42
في كل الجبهات في كوردستان1923-2003 كانت تحتشد بجنود شيعة فقراء وأعيق وأسر وقتل منهم الكثير ، وكان التلفزيون الرسمي يبث أغان وأناشيد ليرفع المعنويات ويحمس الجنود الجائعين الشيعة على القتال في كوردستان مع الاسف كوردستان اكبر مقبرة للفقراء الشيعة نتيجة السياسات السنية : عبدالزهرة يقتل كا كا .


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رأي