: آخر تحديث

في الشأن الكردستاني مرة أخرى 1-3

يقول الامام الشافعي في حديثه عن الامام الأعظم أبو حنيفة النعمان " الناس في الفقه عيال على أبو حنيفة ". وقال قوله هذا من منطلق غزارة علم الامام الأعظم ومؤسس الفقه، وتقديرا لدوره الكبير في خدمة الفقه الاسلامي، والرجل يستحق طبعا كل الاجلال والاحترام.

وأنا أقول " في السياسة الكردية، كل القيادات عيال على مسعود البارزاني ".

قد يستغرب الكثيرون من قولي هذا وأنا كنت ومازلت من أشد المعارضين لسياسات البارزاني منذ أكثر من عشرين عاما، وخضت الصعاب ولاقيت المشقات بسبب مواقفي هذه، ليس أقلها تغربي عن مدينتي بسبب تهديدات الجهاز الأمني لحزب البارزاني. ولكن دعونا نناقش هذا الأمر بمنتهى الهدوء والتعقل.

لاشك أن سياسات البارزاني وطوال فترة حكمه في كردستان والتي تقرب من ثلاثين عاما هو امتداد لحكم والده الراحل الملا مصطفى البارزاني منذ نهاية خمسينيات القرن الماضي الى منتصف سبعينياتها. وكانت سياسات البارزاني الابن على عكس الوالد الذي كان يحيط نفسه بعدد كبير من المستشارين العقلاء والقيادات السياسية المحنكة، تتسم عموما بالتهور وعدم التوازن، وتفتقد الى الحكمة والتعقل، ابتداءا من تعاون حزبه مع نظام الخميني أثناء الحرب العراقية الايرانية، ومشاركته في ضرب قوات بيشمركة الأحزاب الكردستانية في الجزء الايراني، مرورا بموقفه من الانتفاضة الكردستانية عام 1991 وشكوكه في جدواها في ذلك الوقت، ثم دوره البارز في إندلاع القتال الداخلي بكردستان العراق بين أعوام 1994-1998. ثم عدم تردده للحظة واحدة بإستقدام قوات الجيش العراقي لاحتلال أربيل وطرد قوات الاتحاد الوطني الكردستاني منها، وصولا الى محاربة قوات الحماية الشعبية في الجانب السوري وأغلاق الحدود المشتركة معها، ثم التحالف المشين مع النظام التركي وتسليم مقدرات كردستان اليها من حيث الأرض والثروات النفطية، ثم خوضه لمغامرة فاشلة لاعلان الاستفتاء وانفصال كردستان عن العراق، وأخيرا صراعه المرير وغير المبرر مع حليفه الاستراتيجي الاتحاد الوطني حول منصب رئيس جمهورية العراق.

هذه هي الملامح الأساسية لسياسات البارزاني وحزبه تجاه الشأن الكردي في العراق.

ومع أن مجمل هذه المواقف والسياسات تندرج في إطار ما يقرب من " خيانة " على الأقل من وجهة النظر القومية. ولكن مع ذلك فإنها كانت سياسات ناجحة على الأقل حين نقيم نتائج تلك السياسات. فعلى الرغم مما يصفه البعض من معارضي البارزاني وحزبه بـالخيانة والخروج عن الاجماع الكردي، لكن مع ذلك بقي مسعود البارزاني الى يومنا هذا هو المرجع الأول والأخير بالنسبةللشعب الكردي.ومرد ذلك بنظري هو ضعف الأحزاب الكردستانية وقادتها السياسيين، وتخاذل بعضهم واستسلامهم لارادة البارزاني وحزبه، سواء بالترهيب أحيانا، أو الترغيب غالبا.

فعلى الرغم من أن الاتحاد الوطني الكردستاني كان يسيطر على ثلثي أراضي إقليم كردستان، وكانت أكبر محافظتين وهما أربيل والسليمانية تحت سلطته قبل أن يلجأ مسعود البارزاني الى صدام حسين وقوات حرسه الجمهوري لاخراج أربيل من قبضته، لكن مع ذلك ما زال الاتحاد الوطني له نفوذ واسع في هذه المحافظة. وكان للاتحاد الوطني حكومة محلية في محافظة السليمانية منفصلة عن حكومة أربيل، ولكن بعد توقيع إتفاقية واشنطن بسبعة أعوام سلم تلك الحكومة الى يد حزب البارزاني طواعية وتخلى عن الادارة الذاتية لمحافظة السليمانية بذريعة تشكيل حكومة موحدة عام 2005 والتي لم ينل منها سوى بضعة وزراء ومنصب غير فاعل لنائب رئيس الحكومة التي ترأسها نيجيرفان البارزاني لثلاث دورات متتالية دون أن ينافسه أحد.

وإستغل مسعود البارزاني فرصة وجوده في رئاسة الإقليم و رئاسة ابن أخيه للحكومة لتقوية نفوذ حزبه في عموم المناطق التي كانت تحت أيدي الاتحاد الوطني بما فيها أربيل عاصمة الإقليم. ثم حصر جميع السلطات الأمنية والادارية والاقتصادية ( النفط )، وكذلك السلطة التشريعية بإعتباره الكتلة الأكبر بيد هذا الحزب، ثم تهميش دور بقية الأحزاب بما فيها الاتحاد الوطني في صنع القرار السياسي بكردستان.

لقد كان للرئيس الراحل والأمين العام الاتحاد الوطني جلال طالباني دورا أيضا في تعاظم نفوذ البارزاني وحزبه على مستوى الإقليم. فقد كان رحمه الله يقدم تنازلات تلو أخرى لخصمه مسعود البارزاني وخصوصا في السنوات الأخيرة تحت ذريعة درء القتال الداخلي والحفاظ على الكيان الدستوري لاقليم كردستان. وكان الراحل محقا في ذلك على الرغم من إنتقادات الكثيرين من أعضاء قيادة حزبه لسياساته المهادنة مع البارزاني وحزبه، لكن طالباني بخبرته الطويلة في التعامل مع العائلة البارزانية ، كان يدرك تماما مخاطر المصادمة مع هذا الحزب، وكان يخشى دائما من إقدام مسعود البارزاني على تجديد القتال الداخلي مما سيهدد بضياع مكاسب الشعب الكردي المتحققة في الدستور العراقي الجديد بعد سقوط النظام السابق.

لقد كانت مسألة الاستفتاء الذي أقدم عليه مسعود البارزاني منفردا وصم اذانه عن الاستماع لنصائح الدول الكبرى والنداءات الداخلية، أحد أكبر الضربات التي وجهت للعملية السياسية في العراق، أدت في المحصلة الى انهيار العلاقة بين الإقليم والمركز، وكانت من نتائجه الوخيمة على كردستان هو خروج المناطق المتنازع عليها من تحت سيطرة الادارة الكردية.

ورغم أن الاستفتاء كان خرقا كبيرا للدستور العراقي وجريمة قانونية يفترضمحاسبة مرتكبها، لكننا وجدنا ترحيبا حارا من قيادات عراقية تجاه البارزاني عند زيارته الى بغداد مؤخرا ، وأن تلك القيادة فتحت أحضانها مرة أخرى للبارزاني وكأن شيئا لم يكن، بل ووصفت تلك القيادات العراقية مسعود البارزاني بأنه هو المرجع الأساس للشعب الكردي ؟!.

حين أتهم حزب البارزاني في الانتخابين الأخيرين لمجلس النواب العراقي والبرلمان الكردستاني بالتزوير لم تشفع كل الانتقادات والتهديدات التي مارستها الأحزاب الكردستانية بإعادة اجراء الانتخابات، فتكرست تلك النتائج على أرض الواقع، وأصبح حزب بارزاني في المرتبة الأولى على مستوى كردستان والعراق، وليذهب قادة الأحزاب الكردستانية يشربون ماء البحر.

من أهم أسباب قوة البارزاني وحزبه، هو ضعف القيادات السياسية للأحزاب الكردستانية الاخرى، وتخاذلهم أمام سطوة ونفوذ حزب البارزاني، وهذا ما سيكون مضمون المقال القادم، ان شاء الله.

 

أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر ايلاف تسبب ملاحقه قانونيه


عدد التعليقات 25
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. ( ش.ش) !!!
شەوقی کانەبی : - GMT الجمعة 07 ديسمبر 2018 06:47
شەوقی کانەبی : صحفي وكان مسؤلا سابقا عن قناة تلفزيونية لحركة گۆڕان . حسب شەوقی کانەبی , ان احد الصحفيين المنتمين للاتحاد الوطني الكوردستاني غير الموجة ودخل حركة گۆڕان وعيّن مباشرة مسؤلا لقناة لحركة گۆڕان . والاغرب كان ( ش.ش) يدخل الادارة لاستلام راتبه 3000 دولار شهريا , اي كان يستلم راتبا ٣ مرات اعلى من الاخيرين وفي احد المرات دفع جزء من المبلغ بالدينار فرفض استلام الراتب وقال ان عقدي معكم بالدولار.....ويقول شەوقی کانەبی : سالت لماذا تدفعون اموال طائلة ل ( ش.ش) !!! والجواب : ان هذه الشخصية مهمة جدا لانه متمكن في العربية ويشتم مسعود البارزاني في الصحافة العربية ويهاجم اقليم كوردستان ويقوم بصف الاكاذيب و يعمل ضد سمعة حكومة الاقليم وحاقد على الحزب الديمقراطي الكوردستاني ....... وبعد فترة رفض الحركة اعطاء ش . ش منصب آخر في البرمان ...فرجع الى الاتحاد مرة اخرى .
2. الخونة الكورد البؤساء و البلهاء و الفلهاء
هازا سليم - GMT الجمعة 07 ديسمبر 2018 06:51
تحت شعار جعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا! العرب سرقوا أبواب وشبابيك المنازل وتراكتورات الفلاحين الكورد في عفرين، بل ومواشيهم ودجاجاتهم بسفالة لامثيل لها وهم يصيحون "الله أكبر" أو "تكبيييير". نفس اعمال الشيعة في خورماتو وكركوك ,الفرق البسيط ان الشيعة في خورماتو وكركوك يصيحون "لبيك يا حسين" و "يا حسين" ..وكان الكورد شاركوا في قتل الحسين !!! ماذا كانوا يفعلون بالكورد لو شارك كوردي واحد في الكوفة في قتل الحسين ؟ اشكر اجدادي لعدم مشاركتهم في الكوفة ...في الترمينولوجي العلمي الطبي يسمى ب : homozygous اي شخصان مختلفان ولكن يشتركان بصفات جينية مشتركة ..من یعتقد بأن ثمة ظلم أسود وآخر أبیض، فضعفه لیس في نظره وإنما في دماغه .
3. مجرد سؤال
- GMT الجمعة 07 ديسمبر 2018 07:01
فرئيس جمهورية العراق يحب ان يكون مستعدا ان يبطش بملايين من شعوب منطقة العراق بمقابر جماعية تحت شعار وحدة العراق.. فرئيس الجمهورية المطلوب حاليا (كوردي).. يجب ان يكون مستعدا لقتل ابناء شعبه المطالبين بحريتهم بالاستقلال بدولة.... هل بامكان ابناء النجف والكربلاء الاستهتار بكرامة الشعب الكوردي في كركوك وخانقين وخورماتو بعد انهيار ايران ؟ مجرد سؤال
4. قائممقام قضاء الموصل
زهير الأعرجي - GMT الجمعة 07 ديسمبر 2018 07:04
ناشد قائممقام قضاء الموصل، زهير الأعرجي، اليوم الجمعة، الرئيس مسعود البارزاني بمساعدة المخيمات والقرى المتضررة من مياه الفيضانات. وقال الأعرجي في بيان إنه يناشد الرئيس مسعود البارزاني "بإغاثة مخيمات السلامية والنمرود وبعض القرى القريبة التي اجتاحتها السيول وتم إجلاء سكانها إلى أماكن أكثر أمناً". ومضى بالقول: "لذا نناشدكم باسم الإنسانية أن توعزوا إلى منظمة البارزاني الخيرية بالتحرك لإنقاذ وإغاثة أهلنا في تلك المخيمات والقرى بمواد إغاثية تتمثل بالبطانيات والمواد الغذائية والعينية وأنتم أهل للإنسانية". ...... والشيعة ينتظرون بفارغ الصبر تدمير الموصل .
5. وحقدا بمن ؟؟؟؟
- GMT الجمعة 07 ديسمبر 2018 07:07
معظم المذابح بالعالم ضد الشعوب جاءت تحت شعارات (الوحدة ورفض التقسيم).. كما فعل ستالين الذي قتل الملايين وهجر الملايين.. تحت شعارات (وحدة السوفيت ووحدة الاراضي السوفيتية).. التي تفككت غير ماسوف عليها.. باخر المطاف.. وكذلك ما فعله الصرب ضد المسلمين بالبوسنة والهرسك وضد شعوب اخرى.. تحت شعارات (وحدة يوغسلافيا ونموت وتحيى يوغسلافيا).. وتفكك يوغسلافيا ايضا غير ماسوف عليها.. ولا ننسى ما فعله صدام مع الكورد بحرقهم بالكيمياوي والمقابر الجماعية ومع الشيعة العرب بوسط وجنوب وقمعهم تحت نفس الشعارات.. (وحدة العراق).. ونسال ... ش. ش .(تؤيد جنابكم رئيس يؤيد وحدة العراق )؟؟ سؤال (ضد من)؟ وحقدا بمن ؟؟؟؟
6. موت الا سماك
نكتة اليوم - GMT الجمعة 07 ديسمبر 2018 07:12
كد رئيس مجلس قضاء المسيب بمحافظة بابل، حميد البكري، أن الكارثة التي حلت بنهر الفرات جنوبي العراق وخاصة في محافظة بابل وتسببت بنفوق أعداد هائلة من الأسماك كان عملاً مقصوداً، داعياً لتشريع قانون لحماية نهري دجلة والفرات. وقال البكري إن "نفوق الأسماك من نهر الفرات لم يكن وباءاً، بعد أن هلُكت في ليلة واحدة أعداد كبيرة جداً من الأسماك".......طبعا البارزاني كان وراء موت الا سماك ...حسب مصادر ايرانية موثوقة جدا.
7. (تقسيم العراق)
⛹⛹⛹⛹⛹ - GMT الجمعة 07 ديسمبر 2018 07:15
من يريد (تقسيم العراق)؟؟ وهل العراق موحد اصلا؟؟ من هم الذين يطالبون بتقسيم العراق ؟؟ (الشعب الكوردي يطالبون باستقلال كوردستان.. عزيزي العراق مشروع لدولة فاشلة بل مشروع لدولة لم تتحقق منذ عام 1921 لحد اليوم ولن تتحقق.. ولا حل الا الاقاليم الثلاث والا سوف نستمر تحت ظل وحدة العراق (كورد انفصاليين.. سنة عرب ارهابيين.. شيعة عرب طائفيين)؟؟ لتبرير قتل شعوب منطقة العراق..
8. البارزاني اليوم
آنو جوهر - GMT الجمعة 07 ديسمبر 2018 07:19
فأبجدية البارزاني هي كوردستان وشعبها أولاً، و اما السبل والوسائل ومستويات العمل فتختلف من وقت لآخر ومن شخص لآخر، فالحوار كمبدأ عمل والتمسك بالدستور وكوردستانية كركوك والمناطق خارج ادارة الاقليم وحل اشكاليتها حسب المادة 140 وحقوق الاقليم الدستورية في بغداد والاستمرارية باحتضان المهجرين والنازحين والتعاون المشترك في سبيل القضاء على داعش التي اصبحت اكثر فتكا واصبحت مقاتلتها اكثر تعقيدا من ذي قبل، كانت برنامج حوار واقعي لقائد علم من يريد شرا بكوردستان قبل عام درسا لا ينسى .. كوردستان تأتي بحوار السلام والتفاوض واما خطاب الكراهية والعنف فسيرتد دائما الى نحور اصحابه. بواقعية ايضا اكد الرئيس على اهمية انجاز مشروع دستور اقليم كوردستان خلال الدورة الحالية للبرمان، الدستور الذي سوف ينظم مؤسسات الدولة وحياة المواطنين ويضمن حقوقهم وحقوق الاجيال القادمة. البارزاني اليوم، واقعي كالامس، لا يرفع مستوى تفاؤل مواطنيه لمستويات غير حقيقة، بل بكل صدق وشفافية يحاورهم ويحدثهم حول مباحثاته وجهوده في سبيل الاستحصال على الحقوق الدستورية لابناء الشعب الكوردستاني ولكنه ايضا لا يدخل اليأس الى قلوبهم .. فكيف ييأس شعب و زعيم كالبارزاني في مقدمة المطالبين بحقوقه؟ .
9. اين العبادي اليوم ؟؟؟؟
- GMT الجمعة 07 ديسمبر 2018 07:28
لنستذكر تصريحات العبادي والنابعة من سياسة شوفينية وحقد دفين تجاه الكورد والتي كان يؤكد مراراً على إعادة حدود الإقليم الى ما قبل عام 2003وضرورة هيكلة إقليم كوردستان والتعامل مع المحافظات الشمالية وتخفيض الموازنة السنوية وقطع رواتب البيشمركة والموظفين وفرض الحصار الإقتصادي وغلق المطارات والمنافذ الحدودية في سابقة خطيرة لا تقل في بشاعتها عن جرائم الأنفال التي نفذها أزلام النظام البائد والتي من شأنها قتل شعب بأكمله وبدم بارد , بالتزامن مع تصريحات تيلرسون وزير الخارجية الأمريكية في حينها وجرت الأحداث سريعة بين شد وجذب بين طرف يؤمن بأحقية قضيته القومية والحقوق المشروعة لشعب عانى من ظلم الأنظمة الدكتاتورية على مدى حكمهم الفاشي للدولة العراقية , وبين حاكم متغرطس ومغرور يتحدث بلغة التهديد والوعيد مستخدماً القوة العسكرية المدججة بالدبابات والأسلحة الأمريكية لقمع شعب مما أدى الى نزوح الالاف من العوائل الكوردية من كركوك وقتل المئات من المواطنين العزل الأبرياء لا لجريمة إقترفوها بل لمجرد ممارستهم لحق شرعي كباقي شعوب العالم الثالث التي عانت من الظلم والتي تتطلع الى الحرية والإستقلال والذي كفله الدستور العراقي , ليتم خرق بنوده وبإنتقائية عن عمد مع سبق الإصرار والترصد في المادة التاسعة (أ) منه متمادياً بذلك في إيذاء الشعب الكوردي بالتعاون مع ثلة من المحسوبين على الكورد بعد أن أدوا دورالبطولة في مسرحية الخيانة العظمى ...... اين العبادي اليوم ؟؟؟؟
10. فشل الخونة
✂️☂️✂️☂️✂️☂️✂️☂️ - GMT الجمعة 07 ديسمبر 2018 07:31
حصل الحزب الديمقراطي الكوردستاني على أعلى عدد من الأصوات كحزب منفرد يخوض الإنتخابات على مستوى العراق .......يث إنتصرت إرادة الشعب الكوردي ورحل الحاقدون الى مزابل التأريخ غير مأسوف عليهم بما إقترفته أياديهم الخبيثة من جرائم ضد الإنسانية قد ترقى الى الإبادة الجماعية لشعب يحب السلام والتعايش السلمي بين جميع مكونات المجتمع العراقي في دولة ديمقراطية فيدرالية بعيدة عن النظرة الشوفينية العنصرية .


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رأي