: آخر تحديث

فساد الملالي

تداولت تقارير إعلامية إيرانية الأيام الأخيرة أنباء عن اقالة الجنرال قاسم سليماني قائد فيلق القدس، الذراع الخارجية التوسعية للحرس الثوري الايراني، فيما ذكرت تقارير أخرى أن المرشد الأعلى علي خامنئي يتجه لتنصيب سليماني قائداً للحرس الثوري بدلاً من الجنرال محمد علي جعفري بعد تفاقم الخلافات بين سليماني وجعفري!

أياً كان قرار خامنئي، فإن الثابت والمشترك في هذه التقارير أن الخلاف بين جعفري وسليماني ناجم عن الفساد المتفشي في ميلشيات فيلق القدس التي يشرف عليها سليماني، الحاكم الآمر في مليارات الدولارات من أموال الشعب الإيراني، التي ينفقها الملالي في تنفيذ مخططاتهم التوسعية!

هذه الأخبار ليست مجرد شائعات، فالوكالات الإيرانية التي تداولتها معروفة بعلاقتها الوثيقة مع النظام، ومنها وكالة "آريا" التي نشرت تقرير حول احتمال اقالة سليماني من منصبه ثم حذفت التقرير من صفحتها بعد ساعات قلائل، فيما ذكرت صحيفة "طهران تايمز" عى موقعها الالكتروني أن المرشد الأعلى ينوي تعيين سليماني بدلاً من جعفري قائداً عاماً للحرس الثوري!

هناك تفسيرات عدة لهذا التطور المفاجئ من بينها الفساد بطبيعة الحال، ولكن الخلافات حول تفشي الفساد ليست طارئة بل متكررة، وبالتالي فإن المتغير الطارئ في هذا التطور يتمثل في استعداد إيران لمرحلة ما بعد الاتفاق النووي، ووجود احتمالية عالية لنشوب صراع عسكري مع إسرائيل.

الجنرال جعفري، بحسب تقرير وكالة آريا، قدم تقريراً حول الفساد في ميلشيات فيلق القدس، وأن المرشد اتخذ بناء على هذا التقرير "قرارات ثورية"، ولكن المؤكد أن توقيت هذه القرارات لا يفسر بروز موضوع الفساد، لأن الخلافات بين القادة الإيرانيين حول الفساد متكرر ومعروف كما ذكرت سالفاً، وبالتالي ليست من المنطقي اتخاذ قرارات للتصدي المزعوم للفساد في توقيت بالغ الحساسية والخطورة من الناحية الاستراتيجية!

من بين التفسيرات المحتملة لهذه الخطوة هو خشية نظام الملالي من اغتيال الجنرال سليماني في سوريا أو العراق، وهي احتمالية باتت واردة بقوة في ظل الشواهد الراهنة للتصعيد والتوتر بين إيران وإسرائيل، وبالتالي يخشى الملالي من حدوث هذا السيناريو الذي سيضعهم في خانة بالغة الحرج داخلياً وخارجياً، بحيث لن يكون امامهم سوى الرد بسرعة على إسرائيل، وهي خطوة اعتقد شخصياً أن الملالي لا يرغبون بها، وأنهم يفضلون استراتيجية الحرب بالوكالة، ويرفضون خوض مواجهات تقليدية مباشرة، ولو على أرض الغير، لأن هذه الحرب ستفضح هشاشة قواتهم وضعف استراتيجيات القتال الإيرانية، التي لا تقدر على مجابهة جيش حديث ومتطور كالجيش الإسرائيلي!

الفساد إذاً قائم وموجود، ولكنه يوظف الآن كورقة لتبييض وجه نظام الملالي وصرف الأنظار عن السبب الحقيقي وراء السعي لإبعاد الجنرال سليماني عن مسرح الأحداث في سوريا!

التقارير الإعلامية تشير إلى أن الشكوك حول الفساد بدأت منذ فترة رئاسة احمدي نجاد، وأن هناك رسائل متبادلة بين نجاد وسليماني حول ضرورة تفسير أسباب الفساد والاختلاسات في ميلشيات فيلق القدس، ما يعني أن السرقات قديمة والفساد أقدم، وأن فتح الملف بعد هذه السنوات له بعد آخر يختلف عن جدية الملالي في محاربة الفساد والحفاظ على أموال الشعب الإيراني، لأنهم لو أرادوا ذلك لحاسبوا سليماني منذ سنوات طويلة مضت وليس وسط تباهي النظام الإيراني بما حققه من توسع ونفوذ في سوريا!

فضحت التقارير حول هذا الموضوع كيف يوزع الملالي أموال الشعب الإيراني بمعرفة سليماني على زعماء الميلشيات في دول عدة، والأغرب من ذلك أن قمة هرم السلطة السياسي في إيران، ومنهم احمدي نجاد كان يتلقى الأموال السائلة من سليماني كي يقوم بنقلها إلى قادة دول أخرى!

هل هذا هو الاقتصاد المقاوم الذي يتباهيا لملالي بأنهم نجحوا في بنائه من أجل مواجهة العقوبات الاقتصادية في حال انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي؟!

من المعروف أن الحرس الثوري الإيراني يمثل عصب الاقتصاد الإيراني، ويمتلك قاعدة صناعية واقتصادية ضخمة تبلغ نحو خمسة آلاف شركة لا تخضع لأي رقابة، وأن الحرس يحقق نحو 40 مليار دولار أرباح سنوية من أنشطة التهريب والالتفاف على العقوبات، وأن قادة الحرس يرغبون في إطالة أمد العقوبات من أجل أرباحهم ومصالحهم الشخصية!

المؤكد أن رائحة فساد الحرس الثوري باتت تزكم أنوف الملالي وأن قادة الحرس ربما باتوا خارج سيطرة قادة النظام السياسي، وبات من الصعب لجم طموحاتهم التي تهدد النظام بالسقوط والانهيار بسبب رغبة قادة الحرس في الزج بالبلاد في مواجهات عسكرية مع الغرب، والمؤكد أيضاً أن سطوه نجم سليماني وزيادة نفوذه باتت تهدد نفوذ القادة وربما يكون ذلك قد أنتج رغبة جامحة في السيطرة عليه بأي شكل من الأشكال.

أياً كانت الأسباب والذرائع فإن الفساد مسألة مؤكدة في نظام الملالي، وأن الفساد وتوزيع الأموال بدون ضوابط لن ينتج سوى نظام توسعي فاسد يحقق أحلام قادته بغض النظر عن مصالح الشعب الإيراني.

أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر ايلاف تسبب ملاحقه قانونيه


عدد التعليقات 10
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. طيب وفساد الشيوخ عدكم
ابن المرجعية - GMT الجمعة 04 مايو 2018 22:42
طيب وفساد الشيوخ عدكم
2. ليس الملالى فقط
فول على طول - GMT الجمعة 04 مايو 2018 23:34
لا تستغرب من تبووء الحرامية واللصوص والمنافقين لأعلى المناصب فى بلاد الذين أمنوا فهذة عادة قديمة جدا وما عليك الا أن تقرأ التاريخ من أوله حتى تتأكد . فى العصر الحديث خرج محمد مرسي من السجن والمتهم فى عدة قضايا اجرامية وتولى رئاسة المحروسة ولا تنسي شلة الحرامية الذين كانوا معة . ولا تنسي أن مجلس الشعب الموقر جدا فى مصر وفى عصر الاستقرار - من أول أنور السادات والى اليوم - يضم نوابا عن الشعب منهم تخصصات معروفة مثل : النايب الصايع ونواب المخدرات - يتاجرون بالمخدرات - ونواب الأسمنت وهم يحتكرون تجارة الأسمنت ونواب الراقصات وتحديدا الراقصة سميحة - صدقنى أنا لا أمزح - وكانت مهمتهم تأجير الراقصات والحصانة والحماية وكلة مكسب . ونواب التوظيف ومهتمهم بيع الوظائف للغلابة من الخريجين وكل وظيفة لها ثمنها . ونواب الحشيش ونواب الكيف ..ونواب الأراضى ومهمتهم تقسيم أراضى الدولة وبيعها وأخذ فلوسها فى جيوبهم .ونواب الحج والعمرة وتخصصهم هو بيع قرعة الحج للحجاج بأعلى الأسعار وكلة فى حب النبى يهون ...نقول تانى يا سيدنا الكاتب أم هذا يكفى ؟ ..أجمل ما فى الربيع العربى أنة أظهر هذة المجتمعات على حقيقتها من سفالة وتعصب وسرقة وهمجية ووحشية الخ الخ . .. . مفيش فايدة يا سيدى الكاتب . سيد كلكامش دعنى أختلف معك مع وافر احترامى وتقديرى لك ..الدين الاسلامى غير صالح للتعاطى اطلاقا . يتبع
3. ليس الملالى فقط
فول على طول - GMT الجمعة 04 مايو 2018 23:43
اقرأوا تاريخكم ومن كتبكم بدلا من الشتائم والبذاءات عندما نقرأها لكم . محمد بدأ دعوتة سلمية وبعد عشر شنوات لم يتبعة الا نفر قليل أصبح السيف هو الحل الوحيد ..والسيف يلزمة قطاع طرق ولصوص واجتمع مع محمد مجموعة من الصعاليك - المشردين واللصوص يعنى - ومن بعض القبائل المعروفة بالبلطجة وهذا تاريخ وكانوا يطلقون عليهم جميعا - محمد وعصابتة اسم " العصابة " ثم تغير الى اسم " الصحابة لاحقا . وتوالت الغزوات والسلب والنهب والرسول لة " الخمس وكما قال : أحلت لى خمس الغنائم كما لم تحل لأحد من قبلى وكان يأخذ كل الأنفال ..وكان الغزو والقتل والنهب يشمل حتى أهلة وأقرب المقربين الية ..هذا تاريخ ثابت لماذا تنكرونة ؟ وادعى أن السلب والنهب والغزو تشريع سماوى ومن اللة وهذة هى المصيبة الكبرى . وتوالت السرقات من بعدة على أيدى الراشدين والغير راشدين واتهم عثمان بن عفان بسرقة بيت المال المسلمين - الذى أصلا هو سرقات ونهب - وتوزيعة على أقاربة وكان لة الف جارية ومن بعدة توالت السرقات وما عليك الا أن تقرأ عن كنوز أو أموال عمرو بن العاص وغيرة وغيرة ...ولا داعى أن نذكركم بأسماء حالية فهذا معروف للعالم كلة . سيدى الكاتب معلوم جيدا أن الحكم الدينى هو الأسوأ على الاطلاق وكل من طالت لحيتة وكبرت زبيبتة فى رأسة تشك فية وأنت مرتاح الضمير ولا فرق بين الملا وبين الخليفة أو أمير المؤمنين . عذرا سيدى الكاتب فأنا أعتذر لكم بصفة شخصية ولا أعتذر عن هذا الكلام ولكن هذة هى الحقيقة وهذا تاريخ وحاضر وموثق . بالتأكيد أنا لا أدافع عن الملالى ولكن أؤمن بالمكيال الواحد على الجميع . تحياتى للسيد الكاتب . أرجوك أن تكتب عن نظام المشايخ والأمراء والحكام من أهل السنة مثل البشير ومبارك وزين العابدين أو زين الهاربين والقذافى وغيرهم وعن ثرواتهم وشفافيتهم .
4. الحرس إمبراطورية اقتصادية
عادل محمد - البحرين - GMT السبت 05 مايو 2018 05:21
أقدم للقراء الأحباء ملخص موضوعي "الحرس الثوري الإيراني.. الإمبراطورية الاقتصادية التي لا نهاية لها"... المنشور في إحدى المواقع المعتبرة في 10 نوفمبر 2017 ذو صلة بالموضوع.. يتبع الحرس الثوري المرشد الأعلى للثورة الإسلامية بشكلٍ مباشر، ولا يخضع لأي قيادة أخرى... ليس هناك في إيران أقوى من المرشد الأعلى للثورة، علي خامنئي، والقوة العسكرية الرئيسية التي يعتمد عليها المرشد الأعلى في حماية «الثورة» هي الحرس الثوري الإيراني، القوَّات غير النظامية التي تنافس الجيش في إيران، بل وتعتبر أقوى منه أيضًا. القوة التي تخضع لأمر المرشد المباشر ولا تخضع لأية سلطة أخرى لديها إمبراطورية اقتصادية هائلة في إيران. في هذا التقرير نتطرق لهذه الإمبراطورية بقدرٍ من التفصيل على قدر المتاح من المعلومات، الضئيلة نسبيًّا في هذا الشأن. "الحرس الثوري الإيراني (مُقدِّمة بسيطة)"... مع سقوط الشاه ووصول الخميني لإيران من منفاه في فرنسا كان الجيش الإيراني التقليدي قد اتخذ موقفًا محافظًا ووقف على الحياد، ما جعل الخميني يُصدرُ مرسومًا بتأسيس "سپاه پاسداران انقلاب إسلامي: الحرس الثوري الإسلامي"... كان الهدف من إنشاء هذه القوَّة هو تجميع القوات العسكرية التي نشأت مع الثورة في كيانٍ واحد موالٍ للنظام ولإقامة توازن مع الجيش التقليدي لأنّ الخميني لم يأمن جانبه. بمرور الوقت توسَّعت سلطات الحرس الثوري لتمتدّ أياديه إلى مساحات لا يمتد إليها الجيش الطبيعي الكلاسيكي في إيران رغم انضواء الحرس الثوري والجيش تحت لواء وزارة الدفاع إلا أن لكلٍّ منهما وضعه... بداية الحرس الثوري كانت مع الحرب العراقية – الإيرانية، فقد لعب دورًا كبيرًا في الحرب وطور أنظمته العسكرية مع تطورات الحرب التي امتدت لتسع سنوات كاملة، قُتل خلالها ما يقارب المليون إنسان. بمرور الوقت أصبح الحرس الثوريوالقوات التابعة له أكثر تغوُّلًا في السياسة والاقتصاد الإيراني، ما حدا ببعض المحللين للقول أنّ معارضة الحرس الثوري الإيراني للرئيس الأسبق محمد خاتمي هي التي أفشلت مشروعه الإصلاحي في إيران... في أبريل من عام 1998 هدد قائد الحرس الثوري يحيى رحيم صفوي الرئيس الجديد محمد خاتمي بقطع رأسه إذا ما استمر في تهديد النظام الإيراني بسياساته، يقصد السياسات التقدمية التي دشنها خاتمي. بعدها بعام وقَّع عدد من قادة الحرس الثوري رسال
5. صراع الذئاب والكلاب
عادل محمد - البحرين - GMT السبت 05 مايو 2018 05:52
يصف الحرس الثوري البعض بالجهاز الفاسد الذي يسيطر على مقدرات البلاد تحوَّل من حارس للثورة لحارس للمرشد، لقد تحوَّل إلى وحش كبير، لا يقتصر عمله على الأمور العسكرية فقط وإنما يتولى أمورًا أمنية داخلية واستخباراتية خارجية، ومشروعات اقتصادية لا يحظى بها غيره أصلًا!.. يحظى الحرس الثوري الإيراني بـ 43% من ميزانية وزارة الدفاع، في حين أن عدد أفراده أقلّ ثلاث مرات من الجيش الرسمي. هذا علاوة على الإمبراطورية الاقتصادية التي يرعاها!... "آية الله، والحماية المطلقة"... وفقًا للقانون يحظر على البرلمان ممارسة أي رقابة على الهيئات التي تتبع للمرشد الأعلى. لقد طور خامنئي النظام الذي دشنه سلفُهُ المبجَّل آية الله الخميني، ما يُظهر أنهُ أقوى من الخميني بالفعل، فخيوط السياسة الإيرانية الآن في يديه أكثر مما كانت في يد الخميني. كان الخميني قد عين عددًا من الأفراد لإدارة مكتبه بينما يتجاوز عدد العاملين في مكتب المرشد الحالي 500 فرد موزعين في كل المؤسسات والجمعيات التابعة له أو التي تخضع له. (بالطبع الحرس الثوري يخضع للمرشد رأسًا وبهذا يتمتع بحمايته، فيما يحمي هو المرشد كذلك)... يمكن لنشرح كيف أن المرشد لا أحدٌ يستطيع محاسبته أن نذكر قصة "ستاد اجرايى فرمان إمام: هيئة تنفيذ أوامر الإمام".. كان الخميني قد أنشأها لإدارة وبيع العقارات التي تركها مالكوها في سنوات الفوضى التي أعقبت الثورة الإسلامية وتوزيع هذه الأموال على الفقراء ومصابي الحروب. لم يكن مخططًا لتلك المؤسسة أن تعمل لأكثر من سنتين، لكنّ خليفة الخميني علي خامنئي جعل لها دورًا آخر، أعمق وأكبر وأكثر تأثيرًا بشكلٍ لم يكن يمكن توقُّعُه. المعلومات الخاصة بمؤسسة «ستاد» ليست مُتاحة بسهولة ومحاطة بالسرية الكاملة. وكالة رويترز قامت بعمل تحقيق كبير تتحدث فيه عن تلك المؤسسة، والمعلومات الواردة عن تلك المؤسسة تعتمد بشكل أساسي على هذا التحقيق... "لقراءة التحقيق كاملًا، من هنا: بدأت «ستاد» في العمل بالسيطرة على آلاف العقارات، بل والاستيلاء عليها من أهلها الذين غالبًا ما يكونون أبناء أقلية دينية أو حتى شيعة ينتمون لطبقة رجال الأعمال يعيشون في الخارج... أصبحت تلك المؤسسة التي تخضع ليد المرشد وحدهُ إحدى كبرى الهيئات وأقواها في إيران وتقدَّر أصولها بـ 95 مليار دولار وفقًا لتحقيق رويترز المنشور منذ سنتين. تمت
6. ثراء الملالي وفقر الشعب
عادل محمد - البحرين - GMT السبت 05 مايو 2018 06:23
تنتشر شركات الحرس الثوري في كل المجالات تقريبًا، بدايةً من النفط والغاز وحتى البنى التحتية والإنشاءات والطرق والاتصالات… يرفض المسؤولون الإيرانيون الكشف عن المعلومات الاقتصادية الخاصة بالحرس الثوري، ولكن 12 مليار دولار أرباحًا تشكل سدس الناتج الإجمالي المحلي لإيران. ويسيطر الحرس الثوري على الشركات الكبرى وقطاعات الأعمال في إيران كالسياحة والنقل والطاقة والبناء والاتصالات... في 2009 خرجت مظاهرات تندد بعمليات التزوير في الانتخابات التي فاز فيها أحمدي نجاد (أحد أعضاء الحرس الثوري السابقين) استطاع الحرس الثوري قمعها، وفي تلك السنة – وكجزاء له على ذلك– اشترت شركة تابعة للحرس شركة اتصالات مملوكة للدولة في صفقة بلغت 8 مليار دولار!... مع فرض العقوبات الغربية على إيران خرجت شركات نفط كبيرة من السوق الإيراني، بالطبع كانت أطلال العقود مع هذه الشركات في قبضة الحرس الثوري. حينها منحت الحكومة الحرس الثوري عقودًا ضخمة دون مناقصات... بداية التأسيس للإمبراطورية الاقتصادية للحرس الثوري كانت بعد الحرب العراقية– الإيرانية. فقد عاد الحرس ليسيطر على المصانع وهيئة إعادة الإعمار وقام بعشرات المشاريع، ومن هذه البؤرة انبثقت الشركة العملاقة: «خاتم الأنبياء»... بين 1990 و 2007 قادت مؤسسة خاتم الأنبياء 1220 مشروعًا حكوميًّا. وتعتبر هذه المؤسسة هي المؤسسة الأمّ التي تتبعها 812 شركة أخرى. ونجمل الحديث عنها في نقاط:تأسست تلك المؤسسة بالتحديد عام 1988، بهدف استخدام الآليات المتبقية من الحرب وإعادة إعمار المناطق المنكوبة... ليست هذه هي المؤسسة الوحيدة، وإنما هي المؤسسة الأكبر التي ترتبط بالحرس الثوري. وهناك حوالي 15 شركة كبرى أخرى على علاقة بالحرس الثوري. وكانت شركة خاتم الأنبياء على رأس المؤسسات الموقع عليها عقوبات غربية... المدنيون العاملون في بعض الصناعات التي تعمل عليها الشركة ينتمون إلى الحرس أيضًا!.. بشكلٍ عام، حين تفكر شركة عالمية الدخول إلى السوق الإيراني لا بدّ من شريكٍ إيراني، وعليه يكون أول شريك متوَّقع هو شركات الحرس الثوري... تم تعيين رستم قاسمي وزيرًا للنفط عام 2011 وهو أحد قادة مؤسسة خاتم الأنبياء، ما يعطي صورة عن مدى نفوذ هذه الشركة، على الأقل في سوق النفط الذي خرج كادر منها ليصبح وزيرًا للنفط في ثاني أكبر دولة إنتاجًا للنفط في دول منظمة الأوبك، ومن المعلوم أن الحرس الثوري
7. اشتم اخوانك الشيعة
يا صليبي زي ما بدك - GMT السبت 05 مايو 2018 06:58
ههههه اشتم زي ما بدك يا فوليو الارثوذوكسي اخوانك الشيعة الذين يماثلونكم في الدين من حيث الشرك بالله ومن حيث الكهنوتية فإذا كان معمميهم يأخذون الخمس من الرعية فإن كهنتكم يأخذون. العشور من الرعية كذلك
8. فساد الكنسية الا ثوذوكسية
يشبه فساد ملالي المرجعية - GMT السبت 05 مايو 2018 07:03
لست بصدد الدفاع عن ملالي الشيعة لكني أرد على بذاءات الصليبي المش متربي الصليبي الحقود الشتام فول فأقول تتصاعد حالة الغضب بين شباب الأرثوذوكس في مصر من ممارسات البابا تواضروس الثاني، وتجاهله العديد من القضايا الشائكة والهامة بالنسبة لـما يدعى شعب الكنيسة ؟!!! ٢ مليون ارثوذوكسي مش عارفين يطلقوا ولا يتجوزوا
9. وهل انتشرت ديانة المحبة
بحد الشكولاطه - GMT السبت 05 مايو 2018 07:06
وهل انتشرت المسيحية بحد الشوكولا
10. من اين اتى الصليبي فول
بأحقاده وأمراضه النفسية - GMT السبت 05 مايو 2018 09:03
يقول الدكتور وديع أحمد ( الشماس سابقاً ) يقول الحمد الله على نعمة الإسلام نعمة كبيرة لا تدانيها نعمة لأنه لم يعد على الأرض من يعبد الله وحده إلا المسلمين. لقد مررت برحلة طويلة قاربت 40 عاما إلى أن هداني الله وسوف أصف لكم مراحل هذه الرحلة من عمري مرحلة مرحلة:- مرحلة الطفولة:- ( زرع ثمار سوداء كان أبى واعظا في الإسكندرية في جمعية أصدقاء الكتاب المقدس وكانت مهنته التبشير في القرى المحيطة والمناطق الفقيرة لمحاولة جذب فقراء المسلمين إلى المسيحية. * وأصر أبى أن أنضم إلى الشمامسة منذ أن كان عمري ست سنوات وأن أنتظم في دروس مدارس الأحد وهناك يزرعون بذور الحقد السوداء في عقول الأطفال ومنها: - المسلمون اغتصبوا مصر من المسيحيين وعذبوا المسيحيين. المسلم أشد كفرا من البوذي وعابد البقر. القرآن ليس كتاب الله ولكن محمد اخترعه. المسلمين يضطهدون النصارى لكي يتركوا مصر ويهاجروا..... وغير ذلك من البذور التي تزرع الحقد الأسود ضد المسلمين في قلوب الأطفال.وفى هذه الفترة المحرجة كان أبى يتكلم معنا سرا عن انحراف الكنائس عن المسيحية الحقيقية التي تحرم الصور والتماثيل والسجود للبطرك والاعتراف للقساوسة مرحلة الشباب ( نضوج ثمار الحقد الأسود )أصبحت أستاذا في مدارس الأحد و معلما للشمامسة وكان عمري 18 سنة وكان علي أن أحضر دروس الوعظ بالكنيسة والزيارة الدورية للأديرة ( خاصة في الصيف ) حيث يتم استدعاء متخصصين في مهاجمة الإسلام والنقد اللاذع للقرآن ومحمد ( صلي الله علية وسلم وما يقال في هذه الاجتماعات: القرآن مليء بالمتناقضات ( ثم يذكروا نصف آية ) مثل ( ولا تقربوا الصلاة... أسئلة محيرة:الشباب في هذه الفترة و أنا منهم نسأل القساوسة أسئلة كانت تحيرنا: شاب مسيحي يسأل:س: ما رأيك بمحمد ( صلي الله عليه وسلم ) ؟القسيس يجاوب: هو إنسان عبقري و زكي.س: هناك الكثير من العباقرة مثل ( أفلاطون، سقراط, حامورابي.....) ولكن لم نجد لهم أتباعا و دين ينتشر بهذه السرعة الي يومنا هذا ؟ لماذا ؟ ج: يحتار القسيس في الإجابة شاب أخر يسأل: س: ما رأيك في القرآن ؟ج: كتاب يحتوي علي قصص للأنبياء ويحض الناس علي الفضائل ولكنه مليء بالأخطاء.س: لماذا تخافون أن نقرأه و تكفرون من يلمسه أو يقرأه ؟ج: يصر القسيس أن من يقرأه كافر دون توضيح السبب !!يسأل أخر:س: إذا كان محمد ( صلي الله عليه وسلم ) ك


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رأي