قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

وجهت هيئة الدفاع عن معتقلي الرأي في سورية نداء عاجل إلى السلطات السورية للإفراج عن الدكتور عارف دليلة "64 عاما" المعتقل في زنزانة منفردة منذ 2001 والمحكوم عليه من قبل محكمة امن الدولة العليا بالسجن عشر سنوات ضمن مجموعة "ربيع دمشق" .
وطالب النداء كل منظمات حقوق الإنسان بالتوجه إلى الحكومة السورية للإفراج عنه فورا حفاظا على حياته .
وقال عضو الهيئة المحامي والناشط الحقوقي أنور البني في تصريح خاص ل"ايلاف"ان السلطات الامنية السورية استدعت شقيق الدكتور عارف وطلبت منه زيارته واقناعه بقبول اجراء عمل جراحي لقلبه نظرا لان حالته الصحية متردية وسيئة للغاية لانه مصاب باضطراب في نظم القلب ونقص تروية .
واضاف البني ان الدكتور عارف رفض اجراء أي عمل جراحي او الخضوع لاية عناية طبية وانه قال لشقيقه حسن اليوم انه يفضل الموت على العلاج وذلك احتجاجا على استمرار سجنه ووضعه في الزنزانة الانفرادية.
وكان دليلة قد اعتقل في 2001 ضمن مجموعة مايعرف بربيع دمشق ضمت عشرة اشخاص ومن المعتقلين حبيب عيسى وكمال اللبواني وفواز تللو ووليد البني وحبيب صالح والذين حكم عليهم بالسجن عشر سنوات اضافة الى عضوي مجلس الشعب السابقين مأمون الحمصي ورياض سيف اللذين حكم عليهما بالسجن خمس سنوات .
وكانت ترددت أنباء عن أن عضو مجلس الشعب السابق مأمون الحمصي اضرب في سجنه عن الطعام مؤخرا.