قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلنت مجموعة "كتائب الشهيد أحمد ابو الريش" إحدى المجموعات الفلسطينية المسلحة، مسؤوليتها عن اختطاف خمسة مواطنين فرنسيين يعملون في قطاع غزة وهم إمرأتان و ثلاثة رجال ، تم اختطافهم على يد مسلحين تابعين لكتائب أبو الريش في مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة.
و ذكر شهود عيان لـ " إيلاف " ، أن الفرنسيين الخمسة كانوا يجلسون في مقهى بمدينة خان يونس ، قبل أن يتم إختطافهم و من ثم اقتيادهم إلى داخل مبنى جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني وسط المدينة ، واضاف الشهود أن قوات كبيرة من الشرطة الفلسطينية قامت بتطويق المبنى الذي يحتجز فيه المسلحون الرهائن الخمسة .
و قدمت كتائب أبو الريش مطالبها إلى الرئيس ياسر عرفات من أجل تنفيذ عمليات إصلاح داخل أجهزة السلطة الفلسطينية ، إضافة إلى النظر بعين الاهتمام إلى أصحاب المنازل المدمرة في خان يونس و رفح .
و في وقت لاحق ، أكدت مصادر أمنية فلسطينية ، أن المسلحين أطلقوا سراح امراتأن من الرهائن الخمسة ، ما زالت تحتجز الثلاثة الآخرين .
يأتي ذلك في ظل تفاقم عمليات الاختطاف في القطاع ، حيث قامت مجموعة مسلحة تطلق على نفسها ، " كتائب شهداء جنين " بإختطاف قائد الشرطة الفلسطينية في غزة اللواء الجبالي وسط قطاع غزة ، قبل أن يطلق سراحه بعد قبول شروط الخاطفين . و في حادثة أخرى ما زالت مجموعة كتائب أبو الريش تحتجز العقيد خالد ابو العلا ، قائد الارتباط جنوب قطاع غزة

.