قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

صنعاء: قال مصدر قبلي قريب من الخاطفين إن خاطفي السياح الايطاليين الخمسة في اليمن هددوا اليوم بقتل الرهائن المحتجزين لديهم إذا ما هاجمتهم القوات الحكومية. واوضح احد افراد قبيلة الزايدي التي تحتجز منذ الاحد الايطاليين الخمسة ان quot;الخاطفين هددوا بقتل السياح الايطاليين اذا ما اقدمت القوات الحكومية على قصف منطقتهم او اقتحامهاquot;.

من جهة ثانية نقل موقع quot;مأرب برسquot; الالكتروني القريب من القبائل اليمنية في المنطقة عن احد الخاطفين تهديدا بقتل السياح الايطاليين اذا لم يتم الافراج عن ثمانية معتقلين من ابناء القبيلة الخاطفة. وقال الموقع انه تلقى اتصالا من محمد مبخوت الزايدي احد الخاطفين quot;هدد (..) بقتل السياح الايطاليينquot; مضيفا انه طلب quot;من الجهات الأمنية سرعة الإفراج عن إبنائهم المحتجزين لدى السلطات وقال الزايدي أن ثلاثة من المعتقلين من أبنائهم موجودون في سجن إدارة أمن مأرب وخمسة في العاصمة صنعاءquot;. واشار الى وجود quot;عدد من الوساطات تجريquot; مع الخاطفين من مشائخ في المنطقة والمجلس المحلي مبديا موافقته على التفاوض quot;على اساس اخراج المساجين والا فسيضطر لايذاء السياحquot; حسب المصدر ذاته.

وكانت السلطات اليمنية شددت اليوم الاثنين ضغطها العسكري على خاطفي خمسة سياح ايطاليين مؤكدة انها لن تتهاون في سبيل الافراج عن الرهائن الذين خطفوا الاحد في محافظة مأرب شرقي صنعاء. وقال رئيس الوزراء اليمني عبد القادر باجمال اليوم للصحافيين ان quot;قوات الجيش والامن تفرض الان حصارا محكما وطوقا مغلقا على خاطفي السياح الايطاليين ولن نتهاون ونحن نمارس كافة الضغوط عليهم لاطلاق الرهائنquot;.

واشارت مصادر عسكرية الى نشر دبابات في محيط المنطقة التي شهدت عملية الخطف. وكان خمسة سياح ايطاليين (ثلاثة نساء ورجلان) خطفا الاحد من قبل اعضاء احدى القبائل في منطقة مأرب (170 كلم شرقي صنعاء) وذلك غداة الافراج عن مسؤول الماني سابق واسرته كانوا محتجزين لدى افراد قبيلة اخرى في محافظة شبوة (480 كلم شرقي صنعاء).