قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من امستردام: تستعد الكتل السياسية العراقية الكبرى لبدء جولات من المباحثات لتشكيل الحكومة العراقية بعد عطلة العيد حيث ستعلن المفوضية العليا للانتخابات نتائج الانتخابات والطعون المقدمة من قبل المعترضين.

وبات من المؤكد ان تتركز المباحثات بين الائتلاف الوطني العراقي الموحد وشريكه في الحكومة المنتهية التحالف الكردستاني وجبهة التوافق العراقية بعد حصول هذه الكتل على اكبر المقاعد في مجلس النواب القادم بالتوالي حيث اعلن قادة هذه الكتل بانها تسعى لتشكيل حكومة وحدة وطنية. فيما عاد قادة القائمة الوطنية العراقية للحديث عن تشكيل الحكومة القادمة بعد ان ناوا بانفسهم عن الدخول في مباحثات تشكيلها التي تم الاتفاق على خطوطها العامة في اربيل والسليمانية بين قادة الكتل الثلاث.

وقال اليوم راسم العوادي الرجل الثاني في القائمة الوطنية العراقية التي يتزعمها رئيس الوزراء السابق اياد علاوي وتضم شخصيات سياسية مختلفة (ان القائمة العراقية لم تتباحث مع اي طرف بشأن تشكيل الحكومة ماعدا المباحثات التي اجراها الدكتور اياد علاوي مع رئيس الجمهورية جلال طالباني ، وكانت مباحثات حول تشكيل حكومة وحدة وطنية ولم تتطرق الى تفاصيل الحكومةquot;.

واضاف في حديث اوردته وسائل الاعلام العراقية :quot;ان القائمة العراقية ليست لديها اي مطالب لتشكيل الحكومة، واننا لم نطلب او يطلب منا ان نحدد مطالبنا لتشكيل الحكومة ، نافيا ان تكون القائمة العراقية طلبت الاشراف المباشر على وزارتي الداخلية والدفاع او الملف الامني). اذ كانت جبهة التوافق العراقي طالبت بتولي علاوي الاشراف على الملف الامني حسب مارشح من مباحثات مابعد اعلان النتائج الاولية للانتخابات.

من جانبه قال جواد المالكي القيادي في حزب الدعوة الاسلامية المنضوي تحت الائتلاف العراقي الموحد ان هناك خطوطا عريضة للائتلاف الموحد للتباحث مع القوائم الفائزة منها تأسيس دولة تشمل شرائح المجتمع كافة وحكومة لا تغفل الاستحقاق الانتخابي وان تدين هذه الكتل التي سنتباحث معها الارهاب بكل انواعه واشكاله ، بالاضافة الى فقرة الحفاظ على الدستور والالتزام به، الا اذ جرى تغييره وفق الطرق القانونيةquot;. وبينفي تصريح نقلته الوكالة الوطنية العراقية للانباءquot;ان الائتلاف العراقي الموحد يسعى لتشكيل حكومة منسجمة لا توجد فيها تناقضات للوضع السياسيquot;.

وحول مؤتمر الوفاق العراقي المزمع عقده الشهر القادم برعاية جامعة الدول العربية والذي بات يعرف بمؤتمر المصالحة العراقية قال المالكي: ان مؤتمر الوفاق الوطني لن يعقد قبل تشكيل الحكومة، مستبعدا ان ينعقد هذا المؤتمر في وقته الذي حددته الجامعة العربية.

فرنسا وبريطانيا ستعيدان عددا من الاكراد الى العراق
على صعيد آخر اعلن وزير الداخلية الفرنسي نيكولا ساركوزي اليوم ان فرنسا وبريطانيا ستساهمان في اعادة عدد من اكراد العراق بشكل طوعي في مرحلة اولى الى كردستان.

وقال ساركوزي للصحافيين على هامش اجتماع غير رسمي في فيينا مع نظرائه من الاتحاد الاوروبي quot;سنعيد الى كردستان عددا من المهاجرين المقيمين في وضع غير شرعي. والبريطانيون لديهم اتصالات اكثر منا في المنطقة للاسباب التي تعرفون وانوي الاعتماد على شبكاتهمquot;.

ويتوجه احد معاوني ساركوزي الاسبوع المقبل الى اقليم كردستان في شمال العراق الذي يعتبر آمنا نسبيا بالمقارنة مع باقي البلاد للتفاوض في كيفية اعادة الاكراد الى منطقتهم.

ومن المحتمل ان يشمل الاجراء بضع مئات من المهاجرين الاكراد غير الشرعيين الذين يتنقلون في المنطقة المحيطة بمرفأ كاليه شمال فرنسا على امل الانتقال الى بريطانيا.

وسيقترح اعادة هؤلاء الاكراد في مرحلة اولى بصورة طوعية وفق صيغة اتاحت خلال السنتين الماضيتين اعادة الف عراقي من بريطانيا الى بلادهم. غير ان البريطانيين قاموا كذلك منذ تشرين الثاني/نوفمبر بطرد اكراد رفضت السلطات منحهم حق اللجوء.