قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


سانتياغو : فتحت في الساعة السابعة بالتوقيت المحلي (العاشرة تغ) من اليوم الاحد مكاتب الاقتراع في تشيلي حيث افادت الاستطلاعات ان المرشحة الاشتراكية ميشال باشليه هي الاوفر حظا للفوز بهذه الانتخابات لتصبح اول رئيسة تشيلية.وتتنافس مرشحة quot;التشاور الديموقراطيquot; تحالف وسط اليسار الحاكم منذ 16 عاما، في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية مع المقاول الثري سباستيان بينيرا مرشح التحالف من اجل تشيلي الذي يضم حزبه اليميني المعتدل quot;التجدد الوطنيquot; وquot;الاتحاد الديمقراطي المستقلquot; المحافظ (اقصى اليمين).

ويفترض ان يتم اعلان اسم الفائز في الانتخابات في الساعة 00،21 (00،00 تغ). وافاد استطلاع نشره الخميس معهد موري ان ميشال باشليه ابنة جنرال اعتقل واغتيل ابان ديكتاتورية اوغستو بينوشيه ستفوز بنحو 53% من الاصوات مقابل 47% لمنافسها بينيرا.وخلال الجولة الاولى التي جرت في 11 كانون الاول/ديسمبر ، تفوقت باشليه وزيرة الصحة السابقة (2000 - 2002) ووزيرة الدفاع (2002 - 2004) في عهد الرئيس المنتهية ولايته ريكاردو لاغوس، على ثلاثة من منافسيها وحصلت على 46% من الاصوات. لكن مجموع اصوات اليمين فاق ارقامها اذ حصل بينيرا على 4،25% والمحافظ المتشدد جواكين لافين على 23%، وسرعان ما اعلن لافين تأييده لرجل الاعمال.ورجح المحللون حينها ان يكون الفارق بين المرشحين خلال الجولة الثانية ضئيلا لكن هذا الفارق تنامى خلال الجولتين.