قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

فالح الحمراني من موسكو: اعربت روسيا واسرائيل عن قلقهما العميق بصدد قرار ايران باستئناف الابحاث العلمية لتخصيب اليورانيوم، واكدتا اهمية عودة طهران الى الحظر التام على كل اشكال الانشطة المتعلقة بتخصيب اليورانيوم وضرورة تسوية الوضع بالسبل السياسية والدبلوماسية.

وقال بيان للخارجية الروسية عقب المحادثات التي اجراها اليوم وزير الخارجية الروسية سيرغي مع الوفد الاسرائيلي الزائر برئاسة رئيس مجلس الامن الوطني الاسرائيلي غيدون ايليند ان الطرفين ناقشا بصورة تفصيلية الوضع المتعلق بالبرنامج النووي الايراني.

واشار البيان الروسي ايضا الى ان المحادثات تطرقت للوضع في الشرق الاوسط لاسيما في اطار الانتخابات المرتقبة في الاراضي الفلسطينية وفي اسرائيل، وكذلك التطورات حول سورية ولبنان.

واشار لافروف الى ضرورة ضمان الاستقرار وتظافر جهود كافة الاطراف المعنية لمكافحة الارهاب الدولي لما فيه مصلحة السلام والامن الاقليمي. ودعا الوزير الروسي الى التقدم في عملية تطبيع العلاقات الاسرائيلية الفلسطينية واستئناف المباحثات على اساس خريطة الطريق .واكد مجددا استعداد روسيا كمشارك نشط في الرباعي الدولي تقديم كل اشكال المساعدة لتحقيق هذه الاهداف.

وجرى في سياق المحادثات النظر بافاق تطوير العلاقات الروسية الاسرائيلية. وعبر الطرفان عن عزمهما القوي لتوسيع الحوار السياسي وتعزيز التعاون متبادل المنفعة على مختلف المجالات.وفقا للبيان الروسي.

وكان الوفد الاسرائيلي وصل الى موسكو امس لاقناع الجانب الروسي بوقف التعاون مع ايران في المجال النووي وعدم عرقلة احالة الملف الايراني إلى مجلس الأمن الدولي.