قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بشار دراغمه من رام الله: صادق الرئيس الفلسطيني محمود عباس (أبو مازن) على إقامة مجلس طبي فلسطيني وذلك بعد أن أقر المجلس التشريعي إنشاء مثل هذا المجلس، وكان التشريعي قد قدم للرئيس عباس هذا القانون للمصادقة عليه بعد إقراره من المجلس في القراءات الثلاث، وتتلخص طبيعة هذا المجلس الطبي بإنشاء هيئة طبية علمية مستقلة، بهدف رفع مستوى الأطباء الفلسطينيين من الناحية العلمية، العلمي للأطباء العاملين في مختلف الفروع الطبية، ووضع مواصفات وأسس ومعايير التدريب المعترف بها للاطباء العامين والأخصائيين. وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية أن المجلس يشكل من وزير الصحة رئيسا وعضوية كل من: عمداء كليات الطب، وطب الأسنان، ونقيبي الأطباء البشريين والأسنان، والعديد من الكفاءات العلمية المتميزة في مجال الطب البشري وطب الأسنان، ورئيس جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، ومدير الخدمات الطبية العسكرية.

ويوضح القانون مؤسسات وهيئات المجلس وموارده المالية. ويحظر على أي طبيب أن يعلن نفسه أنه أخصائي إلا بعد حصوله على شهادة اختصاص من المجلس. كما قرر الرئيس رد قانون الغرف التجارية والصناعية عملا بأحكام المادة 41 من القانون الأساسي، بسبب عدم وضوح المادة 24 من القانون، والمتعلقة بحل المجلس الإداري للغرفة التجارية الصناعية ولأسباب أخرى تتعلق بالصياغة.