قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


بشار دراغمه من رام الله: شبه النائب الإسرائيلي في الكنيست المتطرف افيغدور ليبرمان، النائب العربي عزمي بشارة بانه مثل الرئيس الإيراني أحمدي نجاد تماما، وقال ليبرمان إنه لا يستطيع أن يستوعب كيف يمكن لنائب في الكنيست مثل بشارة أن يرفض الاعتراف بإسرائيل، ويدعو لطرد اليهود، فهذه التصريحات لم تصدر إلا من الرئيس نجاد، فهما الإثنان لديهم الأهداف ذاتها ولا يمكن التفريق بينهاquot;.
ومن المعروف أن ليبرمان مشهور بمواقفه العنصرية والمعادية للعرب داخل إسرائيل ويدعو إلى القيام بعمليات تهجر جماعي للفلسطينيين.وواصل ليبرمان هجموه على بشارة قائلا: quot; هو في جميع الأحوال لا يخفي انه يسافر الى دمشق ولبنان ويلتقي رجال حزب الله ويعلن من هناك انه لا مكان لدولة يهودية وصهيونيةquot;.
وشن ليبرمان هجوما كبيرا على العرب الفلسطينيين داخل إسرائيل وقال :quot;
المشكلة المركزية التي نواجهها قبل المشكلة الفلسطينية، هي مشكلة عرب إسرائيل، ويتحتم القول بصراحة وتمرير رسالة واضحةquot;.