قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كابول: اعلن نائب وزير الدولة الايطالي للشؤون الخارجية جياني فيرنيتي الاحد في كابول ان بلاده تنوي تنظيم مؤتمر دولي حول افغانستان في نيسان/ابريل من اجل اعادة اطلاق الجهود الهادفة الى ارساء الامن في البلاد التي لا تزال تشهد عمليات تمرد تنفذها حركة طالبان.وقال المسؤول الايطالي للصحافيين quot;قررنا مع الحكومة الافغانية الدعوة الى مؤتمر دولي خلال الربيع المقبل في نيسان/ابريل في روما. وستتناول اعمال هذا المؤتمر القضاء ومكافحة المخدرات والامنquot;.

واضاف في ختام زيارة الى افغانستان استغرقت يومين اجرى خلالها محادثات مع الرئيس الافغاني حميد كرزاي quot;الهدف الاول لهذا المؤتمر اثبات ان في امكاننا القيام باكثر مما نقوم به وبشكل افضل واكثر فاعليةquot;.ويشارك حوالى الفي جندي ايطالي في القوة الدولية لارساء الامن في افغانستان (ايساف) التابعة لحلف شمال الاطلسي في منطقة كابول وفي غرب افغانستان.

وطالب رئيس الحكومة الايطالي رومانو برودي في تشرين الثاني/نوفمبر بعقد مؤتمر دولي حول افغانستان من اجل اعادة اطلاق الجهود الهادفة الى اصلاح المؤسسات الافغانية، بالاضافة الى اعادة البناء وارساء الاستقرار في البلاد التي دمرها عقدان من النزاعات.ويفترض ان يجمع المؤتمر الدول المانحة ودولا تنشر قوات في افغانستان ومؤسسات دولية وافغانية ودولا مجاورة لافغانستان بينها باكستان.وتتهم السلطات الافغانية باستمرار باكستان بايواء عناصر من حركة طالبان منذ سقوط حكم طالبان في افغانستان في نهاية 2001.وسجلت اكبر من نسبة من اعمال العنف في افغانستان منذ ذلك الحين خلال العام الماضي مع سقوط حوالى اربعة الاف قتيل.