قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بشار دراغمه من رام الله: عارض 58 عضوا في الكنيست الإسرائيلي قرارا بحجب الثقة عن حكومة ايهود أولمرت تقدمت به الأحزاب العربية الثلاثة: القائمة العربية الموحدة والعربية للتغيير، والجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، والتجمع الوطني الديمقراطي، بالإضافة إلى حزب ميرتس، وذلك احتجاجا على سياسة الحكومة في المجال السياسي والاجتماعي والاقتصادي.

وفي خطابه لنزع الثقة عن الحكومة قال النائب عن الحركة الإسلامية الشيخ عباس زكور من القائمة العربية الموحدة والعربية للتغيير إن الحكومة الحالية تستمر في نفس سياسات الحكومات الاسرائيلية السابقة التي تميز ضد الوسط العربي ولا تعمل على جسر الفجوات بين الوسطين العربي واليهودي.

وضرب النائب زكور مثالا على سياسة التمييز ضد الوسط العربي، ما نشره معهد quot;فان ليرquot; اليوم الاثنين، أن أكثر من نصف العائلات العربية هي عائلات فقيرة، حيث أشار التقرير إلى أن 54% من العائلات العربية في الدولة تعتبر عائلات فقيرة، في حين تبلغ هذه النسبة فقط 12% لدى العائلات اليهودية. حيث ارتفعت نسبة الفقر في الوسط العربي خلال الأعوام الثمانية الاخيرة بنسبة 20%.

وأضاف النائب زكور أن الأوضاع تزداد سوءا لدى الوسط العربي في النقب، حيث تبلغ نسبة العرب في النقب و الذين يصنفون أنهم تحت خط الفقر 66% من السكان، وترتفع هذه النسبة إلى 80% في القرى غير المعترف بها في النقب.