قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

المالكي: نختلف مع واشنطن ولكن بدون قطيعة

ميليشيا تهاجم مجلس كربلاء وتقتل 5 أميركيين

الطالباني: العراقيون يكنون الاحترام للكويت

كرزاي ضد الأفيون وبريطانيا حائرة بين العراق وأفغانستان

3200 جندي أميركي يصلون إلى بغداد

غيتس يعود الى واشنطن بعد اختبار استراتيجية بوش

أسامة مهدي من لندن: أعلن الجيش الاميركي في العراق عن احباط عملية تفجير مفخخة داخل المنطقة الخضراء المحمية اميركيا وعراقيا والتي تضم مقار الحكومة العراقية والسفارات الاجنبية بوسط بغداد واعتقال سائقها ومرافقه وقال انه قتل ارهابيا واعتقل 18 اخرين في عمليات مسلحة بعدد من المناطق العراقية بينما دعا رئيس الوزراء نوري المالكي العراقيين لمناسبة بدء العام الهجري الجديد الى التوحد ضد الارهاب.

وقال الجيش الاميركي في بيان عسكري ارسلت نسخة منه الى quot;ايلافquot; اليوم ان عناصر من القوات العراقية وقوات التحالف تمكنوا من افشال عملية لتفجير سيارة مفخخة داخل المنطقة الخضراء وذلك عندما اوقفوا السيارة وهي كانت تحاول الدخول الى المنطقة الدولية الخضراء. واضاشار الى ان عناصر القوات أوقفوا العجلة عند نقطة التفتيش حيث تم تأمين المكان على الفور والقاء القبض على سائقها وشخص اخر كان يرافقه. واوضح ان خبراء من فريق نزع المتفجرات تمكنوا من فحص السيارة ثم تفجيرها في المكان نفسه وقال ان الحادث الذي وقع امس السبت هو رهن التحقيق حاليا.

وغالبا ما تتعرض المنطقة الخضراء لقصف بالهاونات كما تم عام 2005 تفجير احد مطاعمها في وقت اعلن في تشرين الثاني (اكتوبر) الماضي عن اكتشاف سيارة مفخخة كانت برفقة سيارات رئيس امجلس النواب العراقي محمود المشهداني. وعلى الصعيد الامني نفسه قالت القوات انها قتلت أرهابياً واحداً وأعتقلت 18 اخرين خلال تنفيذ عمليات متعددة في عموم العراق في الصباح الباكر من اليوم الاحد.

وقد أستهدفت العمليات بالاعتماد على تقارير أستخباراتية حديثة مقدمي تسهيلات للمقاتلين الأجانب ومن يقدم الدعم لأرهابيي تنظيم القاعدة في العراق ونجم عن غارة لقوات التحالف في محافظة الانبار الغربية أعتقال ستة أشخاص يعتقد بأن لهم ارتباطات مع مقدمي تسهيلات فيما يخص القنابل والاسلحة. كما اسفرت غارة أخرى في الموصل الشمالية عن قتل أرهابي واحد بعد أن بدا بأطلاق النار على قوات التحالف ونتج عنغارات أخرى في الفلوجة و تكريت و شمال الكرمة أعتقال 10 أرهابيين مشتبه بهم كما أكتشفت قوات التحالف أسلحة متنوعة مع ألارهابيين المشتبه بهم. وقد تم العثور خلال أحدى العمليات على وثائق تحتوي على معلومات عن أحد أعضاء قوات التحالف متمركز في قاعدة عسكرية أميركية قريبة.


ونفذت عمليات اخرى من قبل قوات الشرطة العراقية والاميركيين المظليين اسفرت عن الكشف عن مخابئ للاسلحة واعتقال متمردين اثنين في 18 من كانون الثاني الجاري. وحدت الشرطة العراقية في منطقتي التحرير والمسيب جهودها مع المظليين الاميركيين من الكتيبة الاولى فوج المشاة المظلية 501 لاخراج ثلاثة قذائف هاون عيار 120 ملم واعتقال اثنين متمردين مشتبه بهما مطلوبان في مذكرة اعتقال لقيامهما بنشاطات اجرامية. واشارت القوات الى ان هذه العملية المشتركة هي جزء من الجهد لمساعدة العراقيين لترسيخ الامن في محافظة بابل الشمالية حيث تم احتجاز المشتبه بهما للاستجواب.

ومن جهته دعا رئيس الوزراء نوري المالكي في كلمة له اليوم لمناسبة بدء العام الهجري الجديد العراقيين الى التوحد في مواجهة الارهاب الاعمى الذي يقوده الارهابيون والصداميون والتكفيريون والعصابات التي تريد ان تعيث بالعراق فسادا.وطالب بالعمل على تعميق اسس وقواعد العملية السياسية معتبرا انها القاعدة المتينة التي ترتكز عليها عملية البناء ونتطلع من خلالها الى بلد مستقر امن ومزدهر يتآخى فيه الجميع .

وأضاف انه من اجل كسر شوكة الارهاب فان quot;على العالم ان يقف الى جانبنا ويقدم لنا العون والتأييد والاسناد بعيدا عن الترويج الاعلامي وبعيدا عن التصديق لتلك الاصوات التي لا تمل من عملية التصدي لارباك الواقع السياسي سواء كانت قوى سياسية داخلية او خارجية.quot;

وطالب المالكي من الجميع أن يمدوا للعراق يد العون quot;لان العون للعراق هو العون لاوطانهم ولشعوبهم.quot; وقال quot; ونحن على اعتاب ملاحقة اولئك الارهابيين في العمليات القادمة نأسف ونعلن عن أسفنا للمواقف التي نسمع عنها عربيا ودوليا تلك التي لم تتفهم حقيقة المعاناة العراقية.quot; وأضاف quot;قد نعذرهم لانهم لا يعلمون ولا يعرفون.. ولكن بعد ان اتضحت القضايا نطالبهم باسم الانسانية ان تكون مواقفهم الى جانب مواقف الشعب العراقي وهو يخوض معركة المصير والبناء ومعركة الديمقراطية ومواجهة الارهاب.quot;

وشدد على ضرورة التعاون مع الحكومة لتحقيق الامن ومساعدة القوات المسلحة على اداء واجباتهاالوطنية وحماية المؤسسات الدستورية لأنها الضمان الأكيد لاستمرار العملية السياسية وتطورها وتصاعدها. وطالب بمحاربة الفساد الاداري مشيرا الى انه آفة تذهب من خلالها اموال الشعب الى بطون لا تشبع ولا تمل من الحرام ومن اكل اموال الوطن.

وعبر عن الاسف لما ساماها بمواقف دولية واقليمية وعربية لم تتفهم معاناة المواطن العراقي وقال quot; قد نعذرهم لأنهم لا يعرفون ولكن بعد ان اتضحت الحقائق نطالبهم بالوقوف الى جانب الشعب العراقي وهو يخوض معاركه لتحقيق مصيره وبناء دولته وفقا للأسس الديمقراطية وهو يواجه الارهابquot;. واكد رفض تحويل ارض العراق لتصفية الحسابات وقال ان quot; العراق ذو سيادة ويرفض ان يكون تابعا لأحد ويرفض ايضا ان تكون ارضه ملاذا لأحد ويرفض ان يكون فيه موطىء قدم لأي جهة تريد ان تنقص من سيادتهquot;.