قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بشار دراغمه من رام الله: تفاخر وزير الدفاع الإسرائيلي عمير بيرتس بأن الحرب على لبنان حققت نتائج إيجابية وقال متفاخرا:quot; يكفي أن نكون نحن من غيرنا الواقع في جنوب لبنان، وأجبرنا الحكومة اللبنانية على نشر جيشها بدلا من حزب الله إضافة إلى نشر قوات دولية وهذا الأمر لم يكن موجودا من قبلquot;.

وبحسب بيرتس فأن إسرائيل استفادت كثيرا من الحرب على لبنان والنتائج التي تم تحقيقها. وقال:quot; لقد حققنا نتائج هامةquot;. ويرى بيرتس أن الوضع في الجنوب اللبناني بات مختلفا عما كان عليه الحال في السابق وأضاف:quot; الآن الوضع في صالح إسرائيلquot;.

وفي الشأن الفلسطيني تحدث بيرتس في مؤتمر معهد السياسات الإستراتيجية قائلا أنه حركة حماس ستصبح شريكا في المفاوضات مع تل أبيب إذا ما اعترفت بحق إسرائيل في الوجود وفقا للشرعية الدولية. وقال بيرتس أنه ينبغي عدم الانجرار إلى حملة عسكرية في غزة بدل وأن الأولوية يجب أن تكون التوصل إلى حل سياسي داعيا إلى بلورة خطة سياسية جديدة.

وقال بيرتس أن حزب العمل الذي يترأسه هو سيقدك خطة سياسية جديدة للحكومة هي مزيج بين خارطة الطريق والمبادرة السعودية. ومن الضروري أن تكون الدول العربية شريكة في تنفيذ الخطة حسب قوله. وأضاف: quot; المخاطر الآخذة في التصاعد ليست شأن إسرائيل وحدها بل شأن الأنظمة المعتدلة في العالم العربي أيضا. فمن ناحية علينا إعداد الجيش والجهاز الأمني لمواجهة التهديدات العسكرية، مع العمل على استيعاب دروس حرب لبنان.

ومن ناحية أخرى، يتوجب محاولة انتهاز الفرص واستنفاذها- يتعين علينا تعزيز قوة الأطراف المعتدلة ومنع التدهور في الميادين المختلفةquot;.

بيرس: أنا مدين بالشكر لنصر الله وأحمدي نجاد

وقال شمعون بيرس النائب الأول لرئيس الوزراء الإسرائيلية إيهود أولمرت أنه مدين بجزيل الشكر للأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله وذلك لأنه قال أن إسرائيل تسحن استخلاص العبارة وأضاف بيرس:quot; في هذه التصريحات إشادة واضحة بإسرائيل وقدراتها وشعبهاquot;.

وتابع:quot; كما أنني مدين بالشكر كله للرئيس الإيراني محمد أحمدي نجاد فهو من استطاع أن يوحد العالم لمواجهة الإرهاب فهو يقوم بعمل ممتاز لصالح إسرائيل، فبدونه لما توحد العالم حول سياسة مناوئة للفرسquot;.

وأعرب بيرس عن اعتقاده أن سوريا لن تجد نفسها أمام إسرائيل وحدها إذا ما بادرت للحرب. وقال أنه مدين بالشكر للأمين العام لحزب الله، حسن نصر الله وللرئيس الإيراني احمدي نجاد. وتناول الموضوع السوري بقوله أن سوريا لن تجد نفسها أمام إسرائيل وحدها إذا بادرت للحرب وأن هناك دول ستتحالف مع تل أبيب إذا فكرت دمشق بضربها. وكان بيرس يتحدث مؤتمر هرتسليا حول التهديدات الإستراتيجية ويعقد المؤتمر بالتعاون بين إسرائيل والولايات المتحدة الأميركية.

وتطرق للعديد من القضايا الجوهرية المتعلقة بالشأن الفلسطيني والصراع مع إسرائيل وقال أن إسرائيل وافقت على إعادة 90% من الأراضي الفلسطينية التي تم احتلالها عام 1967 وتابع يقول:quot; أمام كل ذلك نحن قريبون من الحل وإقامة دولة فلسطينية وسيتم إنهاء موضوع الحدودquot;.