قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اسلام آباد: افادت السلطات الباكستانية ان شخصين قتلا في عملية تفجير انتحارية وقعت اليوم امام فندق ماريوت في اسلام آباد، هما الانتحاري واحد الحراس الامنيين.وقال وزير الداخلية الباكستاني افتاب شيرباو quot;كانت عملية انتحارية. قتل الانتحاري واحد الحراسquot; مضيفا ان quot;المهاجم حاول دخول الفندق فاوقفه الحارس. وحصل على الاثر عراك بالايدي ثم وقع الانفجارquot;.

وكانت اشلاء الرجلين منتشرة على حائط في الجهة الجنوبية للفندق حيث توجد مداخل جانبية تؤدي الى المصبغة واقسام الموظفين. واصيب في الانفجار ايضا اربعة اشخاص بجروح. وقال الطبيب مرتضى نديم من مستشفى بوليكلينيك القريب من الفندق لوكالة فرانس برس quot;ادخل اربعة جرحى الى المستشفى، اصابة احدهم خطرةquot;.
وحصل الانفجار القوي الساعة 35،14 (35،9 تغ) خارج الفندق الفخم الذي يرتاده الاجانب والمحاط دائما باجراءات امنية مشددة.
وتحطم زجاج سيارات عدة في موقف السيارات الواقع في الجانب الآخر من الطريق. وسجلت حالة هلع بين زبائن الفندق.
وكان يفترض ان يستضيف الفندق بعد الظهر احتفالا في الذكرى ال58 لتاسيس الجمهورية الهندية.
وفي تشرين الاول/اكتوبر 2004، وقع انفجار لم تتضح ظروفه عند المدخل الرئيسي للفندق نفسه تسبب باصابة دبلوماسي اميركي بجروح.