قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


زوريخ: افادت صحيفة quot;تريبون دو جنيفquot; السبت ان استنفارا عاما لرجال الاطفاء واجهزة المحافظة على البيئة حصل في جنيف عند العثور على حفاضات مشعة في شاحنة نفايات. وقال مسؤول في مصنع معالجة النفايات في شنفييه بجنيف ان الاستنفار حصل بسبب مادة تستخدم في التصوير الاشعاعي.

واوضح مسؤول المصنع ماثياس غوريتا ان النفايات التي تصل الى المصنع تعبر بوابة رصد امني وان جرس انذار البوابة اخذ يرن الجمعة لدى مرور شاحنة قمامة تم عزلها. وعلى الفور، انطلقت اجراءات حالة الاستنفار وتم التدقيق في الحمولة وتبين وجود اثار لمادة مشعة هي تكنيسيوم 99. وقال غوريتا ان كمية الاشعاع كانت ضئيلة جدا وتم تحديد مكانها في حفاضات استخدمها مريض يخضع لعلاج بالاشعة على ما يبدو.

وتنخفض نسبة اشعاع تكنيسيوم الى النصف كل ست ساعات ومن باب الوقاية عزلت الشاحنة خلال كامل نهاية الاسبوع. واكد غوريتا ان حالتي استنفار من هذا القبيل سجلتا عام 2006 الذي تمت خلاله معالجة نحو 330 الف طن من النفايات.