قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طهران:قال وزير الخارجية الإيرانية منوشهر متكي، السبت إن الجمهورية الاسلامية الايرانية ترحب بصيغة شاملة بشأن الملف النووي. وأشار متكي في مؤتمر صحفي عقب استقباله نظيره البيلاروسي سرغي مارتينوف في طهران، إلى مشاورات إيران مع الدول الأخرى في مجال البرنامج النووي السلمي، قائلا إن هذه المشاورات تأتي للتوصل إلى صيغة شاملة.

وأعلن متكي أن أمين المجلس الاعلى للأمن القومي الروسي سرغي ايفانوف سيصل إلى طهران مساء السبت، قائلا إن المباحثات مع ايفانوف تأتي في نفس الإطار ومن أجل التوصل إلى صيغة شاملة، مؤكدا أمكانية التوصل إلى هذه الصيغة، وفق ما نقلته وكالة الأنباء الإيرانية. وقال متكي إن طهران ستدرس مختلف الاقتراحات في هذا المجال، مؤzwnj;كدا بأن هذه الصيغة الشاملة يجب أن تحفظ حقوق إيران وتزيل بعض القلق المحتمل.

في الغضون، دحضت كوريا الشمالية السبت الاتهامات الموجهة لها بالتعاون مع إيران في المجال النووي مؤكدة التزامها بمعاهدة الحد من نشر أسلحة الدمار الشامل. وجاء النفي في بيان لوزارة الخارجية في بيونغ يانغ quot;المزاعم ليست سوى مجرد أكاذيب واختلاقات تهدف للإساءة إلى صورة كوريا الشمالية باتهامها بالسعي لنشر أسلحة الدمار الشامل.quot;

وزير الدفاع الايراني: واشنطن تثير صراعات طائفية

على صعيد آخر، قال وزير الدفاع الايراني العميد مصطفى محمد نجار ان quot;الولايات المتحدة الاميركية تقوم بتأجيج الصراعات الطائفية والعرقية للتعويض عن هزايمها في المنطقةquot;. واضاف العميد نجار في تصريح نشر له اليوم ان quot;اميركا تبنت سياسة تأجيج الصراعات العرقية والطائفية من اجل التغطية على هزائمها المتكررة في المنطقة والتعويض عنهاquot;.

وتابع الوزير الايراني ان quot;بث الخلافات بين الشيعة والسنة في العراق والتدخل في شؤون لبنان الداخلية ما هي الا نماذج من السياسات الاميركية المثيرة للفتن والنزاعات في المنطقةquot;. ورأى نجار ان quot;الادارة الاميركية تعتقد بانها اذا ما ارادت البقاء في المنطقة فعليها اثارة الخلافات واشعال نار الفتن والصراعات الطائفيةquot;.