قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك



يوسف عزيزي من طهران:نفذت السلطات القضائية في الساعة العاشرة و عشرين دقيقة من صباح اليوم الاثنين بالتوقيت المحلي حكم الاعدام بحق احد المنفذين للتفجيرات التي وقعت الاسبوع الماضي في مدينة زاهدان عاصمة محافظة سيستان وبلوشستان، جنوب شرق ايران.وقد تم الاعدام في المكان الذي وقع فيه تفجير الحافلة التي كانت تقل عناصر من الحرس الثوري الايراني حيث راح ضحيته 11 شخصا و جرح 31 آخرين.

و اعلنت دائرة العدل في محافظة سيستان وبلوشستان ان محكمة الثورة الاسلامية في مدينة زاهدان اصدرت حكما على نصرالله شنبه زهي ابن فقيرمحمد بتهم: quot;اغتيال عناصر من الشرطةquot;وquot; تفجير الحافلة التي كانت تقل رجال الحرس الثوريquot; وquot; المشاركة في قتل اثنين من المواطنين عمداquot; وquot; السرقة من مصرف رفاه العمالquot;.

يذكر ان سيارة مفخخة انفجرت يوم الاربعاء الماضي بالقرب من حافلة كانت تقل عناصر من قوات الحرس الثوري الايراني تبعها تفجيرات و اشتباكات مسلحة بين المتمردين البلوش و قوات الشرطة ليلة الجمعة على السبت في مدينة زاهدان التي تقطنها اغلبية بلوشية.وتشهد المحافظة و خاصة مدينة زاهدان منذ اكثر من عام قلاقل واشتباكات مسلحة بين قوة تصف نفسها بحركة المقاومة الشعبية في ايران (جندالله سابقا) و قوات الامن الايراني راح ضحيتها عدة اشخاص حيث قامت المحاكم خلال هذه المدة باعدام عدد من المتمردين.وقد ندد مجلس الامن الدولي و الاتحاد الاوروبي بتفجير الحافلة واصفين اياه بالعمل الارهابي.