قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كراكاس: اعلن الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز مساء الاثنين انه سيواصل quot;مع خيارات اخرىquot; جهوده للافراج عن الرهائن لدى القوات المسلحة الثورية في كولومبيا.
ولم يفرج الاثنين عن الرهائن الثلاث التي وعدت القوات المسلحة الثورية بالافراج عنها، لكن الرئيس الفنزويلي رفض التحدث عن فشل. وقال quot;ثمة عملية تجري، والعملية لم تنته، لكن شكل العملية سيدخل مرحلة جديدةquot;، مؤكدا ان لديه quot;قناة اتصالquot; مع القوات المسلحة الثورية في كولومبيا.
واضاف quot;طالما لم يتم ابعادنا من كولومبيا سنستمر نأملquot; في فيلافيسنسيو حيث تنتظر طائرات ومروحيات فنزويلية تحت اشراف اللجنة الدولية للصليب الاحمر، كما قال.
واعتبر تشافيز ايضا ان الرئيس الكولومبي الفارو اوريبي quot;القى قنبلة ونسف العملية الجاريةquot; بقوله الاثنين ان امانويل ابن كارلا روخاس لم يعد في ايدي القوات المسلحة الثورية.
وقرار القوات المسلحة الثورية بالا تفرج عن الرهائن بسبب العمليات العسكرية للجيش الكولومبي في المنطقة المحددة قد اعلن في رسالة مؤرخة في 30 كانون الاول/ديسمبر، لكن تشافيز تلقاها وكشف عنها يوم الاثنين.