قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

السباق نحو البيت الابيض بدأ من أيوا:
فوز أوباما في إنتخابات الديموقراطيين وكلينتون بالمرتبة الثالثة

دي موان، واشنطن، وكالات: أفادت النتائج الرسمية للمجالس الإنتخابية للحزب الديموقراطي في ولاية أيوا (شمال) أن السناتور باراك أوباما فاز الخميس في هذه المجالس بينما إحتلت هيلاري كلينتون المرتبة الثالثة بعد جون إدواردز. وحصل اوباما على 37،6% مقابل 29،75% لجون ادواردز و29،47% لهيلاري كلينتون. وكان اوباما متساويا في استطلاعات الرأي مع كلينتون وادواردز. وتطمح كلينتون الى ان تصبح اول امرأة تنتخب رئيسة للولايات المتحدة، فيما قد يصبح اوباما اول اسود يشغل البيت البيت الابيض. ووضع بعض شبكات التلفزة في المساء هيلاري كلينتون في المرتبة الثالثة بعد ادوارز. والمراحل المقبلة المهمة لاختيار المرشحين هي الانتخابابت التمهيدية في نيوهمبشاير (شمال شرق) وخصوصا في الخامس من شباط/فبراير في عشرين ولاية منها كاليفورنيا ونيويورك.

اوباما يتعهد باحداث تغيير في اميركا

ووعد اوباما باحداث تغيير في اميركا اذا فاز في مسعاه التاريخي لان يصبح أول رئيس أسود للولايات المتحدة. وقال اوباما وسط حشد من انصاره المنتهجين بعد اعلان فوزه على أبرز منافسيه عضوة مجلس الشيوخ هيلاري كلينتون في أيوا المحطة الاولى في الانتخابات التمهيدية لاختيار مرشح الحزب الديمقراطي لانتخابات الرئاسة الامريكية لعام 2008 quot;هم قالوا ان هذا اليوم لن يأتي أبدا.quot; واضاف قائلا quot;هم قالوا ان انظارنا متجهة صوب أهداف عالية جدا. هم قالوا ان هذا البلد منقسم جدا ومحبط جدا بحيث لا يمكن ان يتكاتف أبدا... لكن في هذه الليلة من يناير وفي هذه اللحظات الحاسمة في التاريخ أنتم فعلتم ما قال المتشائمون اننا لا يمكننا ان نفعله.quot;

اوباما او ارادة تصالح اميركا مع نفسها

اوباما المولود في 1961 في هاواي من زواج قصير بين طالب كيني وام بيضاء من وسط الغرب، عاش في اندونيسيا وكنساس وحصل على اجازة في الحقوق من جامعة هارفرد الشهيرة. وهو يبدو بمظهر المثقف الانيق لكنه لم ينجح في اخفاء النقص في تجربته السياسية. الا ان اوباما الذي يدرك نقطة الضعف هذه التي استغلها خصومه، نجح في تحويلها الى مكسب له بتأكيده خلال اجتماعاته العامة انه مرشح quot;التغييرquot; وquot;الاملquot;. وعنوان كتابه الاخير quot;جرأة الاملquot; يلخص برنامجه.

خلال احد المهرجانات الانتخابية الاحد في كنيسة للميتوديين في انديانولا جنوب دي موين، ذكر السناتور عن داكوتا الشمالية كينيت كونراد احد اشد مؤيدي اوباما بان سناتورا آخر عن ايلينوي لم يكن يمتلك خبرة كبيرة عندما دخل البيت الابيض، هو ابراهام لينكولن. ولا يتردد البعض في تشبيه اوباما برئيس آخر ايضا هو جون كينيدي.

وقال تيودور سورنسن الذي كان مساعدا للرئيس الراحل ان quot;هناك نقاطا مشتركة كثيرة وتثير الدهشة بين جون كينيدي وباراك اوباماquot;، مشيرا الى شبابهما وجمالهما وقدرتهما على الخطابة quot;واثارة اعجاب وحماس حشود من الاميركيين تزداد حجما وتضم عددا اكبر من الشبابquot;. ويشغل اوباما مقعدا في مجلس الشيوخ الاميركي منذ 2005، وهو السناتور الاسود الوحيد في الولايات المتحدة. وهو لم يصوت للحرب على العراق ما يشكل نقطة لمصلحته في مواجهة هيلاري كلينتون. وهو يذكر باستمرار انه عارض هذه الحرب منذ بدايتها ويدعو الى انسحاب الجنود الاميركيين.

انقلب مصير اوباما في تموز/يوليو 2004 عندما القى كلمة في مؤتمر للحزب الديموقراطي في بوسطن بصفته نائبا محليا quot;اسمه غريبquot;، كما يردد ضاحكا، يسعى الى ان يصبح سناتورا في الولايات المتحدة. وبعد انتهاء خطابه الذي استمر ثلاثين دقيقة، غادر المنصة وسط تصفيق حاد من قبل مندوبي الحزب الذين اثار اعجابهم. وقال حينذاك quot;لا وجود لاميركا يسارية واخرى محافظة. هناك الولايات المتحدة الاميركية. لا وجود لاميركا سوداء واخرى بيضاء او لاتينية او آسيوية، هناك الولايات المتحدة الاميركية فقط.. نحن واحدquot;.

وفي ايوا حيث يشكل البيض 95% من السكان، جذب حشودا كبيرة الى اجتماعاته وخصوصا عددا من الشبان يفوق اي مرشح آخر. ويأمل اوباما في ان يصبح اول رئيس اسود للولايات المتحدة لكنه يؤكد انه لا يريد ان يشكل لون بشرته رهان الانتخابات الرئاسية. ولم تجر اي تظاهرة عنصرية خلال حملته. لكن اوباما يتمتع بحماية غير عادية في هذه المرحلة من الحملة من قبل الجهاز السري الخاص المكلف امن الرئاسة الاميركية والذي يشاهد عناصره بوضوح في اجتماعاته.

وقالت وسائل اعلام اميركية ان هذه الحماية سببها سلسلة من الرسائل الالكترونية العنصرية الى ارسلت الى بريده الالكتروني في مجلس الشيوخ. لكن فريق حملته الانتخابية يرفض التعليق على هذه المعلومات. ويأخذ عليه بعض مسؤولي الجالية السوداء بانه quot;ليس اسود بدرجة كافيةquot;. ويقول اوباما quot;بالنسبة للبعض ما زالت اميركا تعيش في الماضي.الخطاب السياسي للسود ما زال راسخا في الستيناتquot;. لكنه يضيف quot;لا اعتقد ان هذه الامور هي التي تشغل غالبية الناخبين السود ولا غالبية الناخبين البيضquot;.

مايك هوكابي يفوز في المجالس الانتخابية الجمهورية

من جهة ثانية فاز مايك هوكابي الحاكم السابق لاركنساس والذي كان قسا معمدانيا طوال عشرين عاما، في المجالس الانتخابية الجمهورية في ايوا، كما اعلنت بضع شبكات تلفزة اميركية بالاستناد الى استطلاعات للرأي. ويتطابق هذا الاختيار للجمهوريين في ايوا مع استطلاعات الرأي اعتبرته الاوفر حظا مع الحاكم السابق لماساشوستس ميت رومني رجل الاعمال الواسع الثراء. وكان آخر استطلاع للرأي افاد ان هوكابي يتقدم بست نقاط على رومني (31% في مقابل 25% في نوايا التصويت).

وسارع رومني الى الاعتراف بهزيمته. وقال لشبكة فوكس نيوز quot;تهاني الى مايك وسنتنافس الان في نيوهامبشاير (شمال شرق) حيث من المقرر ان تجرى انتخابات تمهيدية الثلاثاء. ونظم الحزب الجمهوري 1781 مجلسا انتخابيا في المقاهي والكنائس والمكتبات العامة. واختار الجمهوريون مرشحيهم برفع الايدي او كتابة اسمائهم على ورقة. وبعد اختيار المرشحين الديموقراطي والجمهوري وتثبيتهما في مؤتمرات تعقد في الصيف، تجرى الانتخابات الرئاسية في الرابع من تشرين الثاني/نوفمبر على ان يتولى الرئيس الجديد مهام منصبه في 20 كانون الثاني/يناير 2009.

هاكابي امل اليمين الديني

مايك هاكابي الذي لا يملك المال ولا التنظيم ولا الخبرة في السياسة الخارجية بل الايمان بقضايا الكنيسة، كان منذ بضعة اشهر فقط شبه مجهول من الناخبين قبل فوزه في المجالس الانتخابية للجمهوريين الخميس. وخلال اسابيع تحول هذا القس المعمداني السابق الذي يبلغ من العمر 52 عاما من رجل دخيل الى نجم صاعد في الحزب. وقد انفق خصمه الرئيسي في ايوا الحاكم السابق لولاية ماساتشوسيتس ميت رومني، رجل الاعمال الثري الذي ينتمي الى طائفة المورمون، ملايين الدولارات في محاولة للفوز عليه، بدون جدوى.

ويتمتع هذا المسيحي المحافظ الذي يعارض بشدة حق الاجهاض، بقدرة على جذب الناخبين بفضل بساطته التي يفتقد اليها معظم منافسيه. وقد تلخص شعاره في الحملة الانتخابية بثلاث كلمات quot;العائلة والايمان والحريةquot;. وقال quot;لست متأثرا فقط بالايمان. الايمان جزء من هويتيquot;. ويؤكد هاكابي انه يؤمن بالكتاب المقدس بحرفيته ويريد منع الزواج بين مثليي الجنس والاجهاض اذا انتخب رئيسا.

وهذه الرسالة نشرت في ايوا حيث تؤكد اعلانات دعائية في الشوارع ان quot;الجنين فردquot; او ان quot;يسوع المسيح مات من اجل خطاياناquot;. ويعارض هاكابي بشدة تعزيز مراقبة الاسلحة النارية والابحاث المتعلقة بالخلايا الجذعية ويدعو الى احكام المراقبة على الحدود لوقف الهجرة غير المشروعة.

ولد هاكابي في هوب مسقط رأس بيل كلينتون ايضا، في ولاية اركنسو. ويذكر صعوده بمسيرة رئيس ديموقراطي آخر هو جيمي كارتر الذي كان ايضا حاكما لولاية جنوبية هي جورجيا ورجلا يحمل قناعات دينية عميقة تمكن في 1976، بدون شهرة سابقة او خبرة من الفوز على شخصيات مهمة في الحزب الديموقراطي. وهاكابي الذي نشأ في بيئة متواضعة وتزوج من جانيت التي كانت صديقته عندما كان طالبا ويعزف القيثارة في فرقة للروك اطلقت على نفسها اسم quot;كابيتول اوفنسquot;، يصف نفسه بانه ابن الشعب.

قد جذبت مهرجاناته الانتخابية في ايوا التي تقلد فيها قيثارته، الاسر الفقيرة. ومع انه لا يهتم باناقته او يبدو بمظهر رئيس حتى الآن، يثير هاكابي ارتياح الجمهوريين المحافظين. هاكابي الذي كان يعاني من السمنة وفقد خمسين كيلوغراما بفضل حمية غذائية صارمة وممارسة رياضة الجري يوميا، نشر كتابا عن تجربته هذه يحمل عنوان quot;توقف عن حفر قبرك بالشوكة والسكينquot;. دخل هاكابي الذي يرئس المجمع المعمداني في اركنسو (يبلغ عدد اتباعه حوالى 490 الف شخص) المعترك السياسي في 1992 بالسعي لشغل منصب في مجلس الشيوخ الاتحادي. وقد اصبح نائبا لحاكم اركنسو في 1993 ثم حاكما لهذه الولاية من 1996 الى 2007 .

وفي هذا المنصب، دفع الى تبني خفض كبير في الضرائب وفرض رسوم كبيرة على بيع المحروقات والسجائر. وفي كل اجتماعاته الانتخابية، شدد على دوره في اعداد برنامج يهدف الى توسيع التغطية الطبية للاطفال.
ويتهمه خصومه بانه متساهل جدا في مجال الاجرام مؤكدين انه وقع عددا من قوانين العفو وتخفيف العقوبات، اكبر بكثير من تلك التي منحها الحكام السابقون الثلاثة للولاية معا. والمرحلة المقبلة من الاقتراع وهي الانتخابات التمهيدية في نيوهامبشر الثلاثاء، تبدو اصعب لهاكابي. فالمسيحيون المحافظون اقل نفوذا في هذه الولاية. وفي حال هزيمته، سيكون فوزه في ايوا لا تأثير له.

هيلاري كلينتون تعد بمواصلة جهودها على الصعيد الوطني بعد هزيمتها

في المقابل وعدت هيلاري كلينتون بمواصلة جهودها في الولايات المتحدة بعد فوز خصمها اوباما وعبرت عن quot;تفاؤلهاquot; وquot;ثقتهاquot; قبل الانتخابات التمهيدية التي ستجرى في نيوهامبشر (شمال شرق) الثلاثاء المقبل، مؤكدة انها تعتزم خوض حملتها في جميع انحاء البلاد. وقالت زوجة الرئيس السابق بيل كلينتون في مقر حملة الديموقراطيين في ايوا quot;انني مستعدة تماما لمواصلة هذه الحملة والتقدم فيهاquot;. وكانت هيلاري كلينتون برفقة زوجها ووزيرة الخارجية الاميركية السابقة مادلين اولبرايت وافراد اسرتها.

هيلاري في موقع حرج بعد هزيمتها في ايوا
وتكشف الهزيمة التي اصيبت بها كلينتون انعدام الثقة الذي توحي به للديموقراطيين والذي يفترض بها ان تزيله اذا ارادت المضي في السباق حتى النهاية.
ويقول استاذ العلوم السياسية في جامعة فيرجينيا (جنوب شرق) لاري ساباتو لوكالة فرانس برس ان السناتور الشاب باراك اوباما نجح في تحقيق انجاز عبر فرض نفسه بشكل واسع، لكن quot;الرقم الاكثر اهمية هو تصويت سبعين بالمئة من الديموقراطيين في ايوا ضد هيلاري كلينتونquot;.

واظهرت النتائج الرسمية للمجالس الانتخابية في الحزب الديموقراطي في ايوا الخميس فوز هيلاري كلينتون بنسبة 47،29%، ما يضعها في مرتبة ثالثة بعيدا جدا عن منافسها الشاب باراك اوباما (6،37%) وبفارق ضئيل عن المرشح جون ادواردز (75،29%).
ويعتبر ذلك بمثابة انذار لكلينتون التي حضرت حملتها بشكل جيد لتصبح الرئيسة الاولى للولايات المتحدة والتي بدت حملتها في وقت من الاوقات وكانها تسير نحو فوز مؤكد.

وقال ساباتو ان quot;الآلة الانتخابية لكلينتون يمكنها ان تنقذها، لكنها ضعيفة (...) هناك شيء ما فيها لا يحبه الناسquot;.
ورأى بيتر براون مساعد مدير معهد استطلاعات الراي quot;كوينيبياكquot; ان quot;ناخبي ايوا امضوا وقتا طويلا في دراسة المرشحين، وقرروا ان شيئا ما ينقصهاquot;، مشيرا الى انها عانت ربما من وقوفها في الوسط ومن تصويتها الى جانب الحرب في العراق في 2002، وهو امر يجد الجناح اليساري في الحزب صعوبة في نسيانه.
ويقول روس بيكر الاستاذ في جامعة راتجرز، ان هذه الهزيمة في بداية العملية الانتخابية، تلحق الضرر بهيلاري كلينتون التي عملت باستمرار على اقناع الناخبين بانها في الموقع الافضل للفوز في تشرين الثاني/نوفمبر.

ويضيف quot;اذا كانت الحجة الرئيسية التي يستند اليها الشخص هي قدرته على الوصول، ولا يحقق فوزا، فان هذا يقطع عليه اندفاعته. عليها ان تحقق فوزا سريعاquot;.

وانتقلت الحملة الانتخابية فورا الى نيوهامبشر (شمال شرق) حيث ستجري انتخابات تمهيدية الثلاثاء.
وفي هذه الولاية الصغيرة، تشير استطلاعات الراي التي قام بها موقع quot;ريل كلير بوليتيكسquot; الالكتروني الى تقدم كلينتون سبع نقاط على المرشحين الآخرين.

وهذه التقديرات تستدعي عدم التسرع في توقع نهاية هيلاري كلينتون. ويقول براون quot;لديها تنظيم في الولايات الاميركية الخمسين، وفي معظم هذه الولايات، تؤكد الاستطلاعات تقدمهاquot;.
ويضيف ان باراك اوباما الذي يطمح الى ان يكون الرئيس الاسود الاول للولايات المتحدة بعد اربعين عاما على اغتيال مارتن لوثر كينغ، بالكاد quot;مس بالهالة المحيطةquot; بكلينتون والتي تعطي الانطباع بانها لا تقهر. لكن هذا لا يعني انه اصبح الاوفر حظا للفوز.

في الجانب الجمهوري، يرى عدد من الخبراء ان فوز مايك هاكابي (34% من الاصوات) في ايوا قد لا يعني شيئا على المدى البعيد، اذ انه لن يجد ولاية اخرى بمثل هذا العدد من الانجيليين الذين تجاوبوا معه كمبشر معمداني.

وقال براون quot;اذا نجح في الفوز في نيوهامبشر (ولاية تضم القليل من الانجيليين)، فسيكون في موقع ممتاز، الا انني استبعد حصول ذلكquot;.

وفي حال لم ينجح، فسيكون من الصعب عليه خوض الحملة على المستوى الوطني مع اقتراب الثلاثاء الخامس من شباط/فبراير، موعد اجراء الانتخابات التمهيدية في حوالى عشرين ولاية، بسبب افتقاره الى الاموال اللازمة. ذلك ان هاكابي لم ينجح في جمع مبالغ كبيرة كونه تأخر في التقدم في استطلاعات الراي.

في المقابل، فان الانتخابات التمهيدية في ايوا اسفرت عن quot;خاسر كبيرquot;، هو حاكم ماساتشوستس المورموني السابق ميت رومني (25%) الذي لم ينجح في فرض نفسه، رغم توظيف الكثير من الوقت والمال في حملته.
وتحيي هذه الخسارة آمال السناتور النافذ جون ماكين الذي احتل المرتبة الرابعة في ايوا بفارق ضئيل جدا عن المرشح الثالث (بين الجمهوريين) رئيس بلدية نيويورك السابق رودولف جولياني.

ويأمل ماكين بفرض نفسه في نيوهامشر في مواجهة رومني، بعد نكسة شهدتها حملته خلال الصيف.
ويشير الاستطلاع الذي نشره موقع quot;ريل كلير بوليتيكسquot; الى تقدم ماكين في نيوهامشر على منافسيه الجمهوريين.

انسحاب الديموقراطيين جوزف بيدن وكريس دود

الى ذلك اعلن عضوا مجلس الشيوخ الاميركي الديموقراطيان جوزف بيدن وكريس دود الخميس انهما تخليا عن السباق الى الرئاسة الاميركية بعد ان حصلا على عدد قليل جدا من الاصوات في ايوا. وكان بيدن (64 عاما) السناتور عن ديلاور (شرق) ورئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ، ركز في حملته على quot;تجربته المستمرة منذ 35 عاماquot; وخصوصا في مجال السياسة الخارجية. وقد حصل على حوالى واحد بالمئة من الاصوات في ايوا. وقد شكر الفريق الذي دعمه رغم ضعف امكانياته المالية. اما دود (63 عاما) السناتور عن كونيكتيكت (شمال شرق) والذي يرئس اللجنة المصرفية التي تتمتع بنفوذ كبير في المجلس، فلم يحصل على اصوات. واعلن على موقعه على الانترنت quot;انسحب مساء اليوم من الحملةquot;.

آيوا والإنتخابات والصحف البريطانية

وعلى الصفحة الأولى من صحيفة التايمز، تطالعنا صورة كبيرة لأوباما الذي بدت علامات الصرامة والحسم على وجهه بينما راح يشير بإصبعه إلى البعيد وتحت الصورة تعليق يقول: quot;أوباما في آيوا: سباق 2008 يبدأ.quot; لربما كان أوباما يشير إلى الفوز القادم إليه حتما. الصحيفة تتابع رصد تطورات الانتخابات على الصفحة 42 حيث تنشر صورة لطفلة وقد رفعت بين يديها عاليا صورة لمنافسة أوباما على بطاقة الحزب، كلينتون، التي تظهر بابتسامة شاحبة فيها الكثير من الترقب وكأنها كانت تستشعر الهزيمة في أيوا.

وعلى الصفحة السابعة عشرة تنشر التايمز رسما كاريكاتيريا ساخرا يظهر فيه المتنافسون في الانتخابات على هيئة طيور مختلفة، ومنها quot;النسر أوباماquot; وquot;البوم ميتquot;، ووحدها هيلاري ظهرت على هيئة إنسان بجسد طفلة صغيرة ورأس امرأة كبيرة. أما بوش فقد ظهر على شكل هيئة دودو، وهو طائر منقرض من فصيلة الحمام ولكنه أكبر من الديك الرومي، وقد كُتب عليه تعليق يقول: quot;وأنا ميت كالدودوquot;.

الجدول الزمني للانتخابات الرئاسية الاميركية

وفي ما يلي الجدول الزمني للعملية الانتخابية الاميركية التي بدأت الخميس بمجالس انتخابية في ايوا وتستمر 12 شهرا حتى تولي الرئيس الرابع والاربعين للولايات المتحدة مهامه رسميا في كانون الثاني/يناير 2009:

- 08 كانون الثاني/يناير: انتخابات تمهيدية ديموقراطية وجمهورية في نيوهامبشر (شمال شرق).

- 19 كانون الثاني/يناير: مجالس انتخابية للديموقراطيين والجمهوريين في كارولاينا الجنوبية (جنوب شرق).

- 26 كانون الثاني/يناير: انتخابات تمهيدية ديموقراطية في كارولاينا الجنوبية (جنوب شرق).

- 29 كانون الثاني/يناير: انتخابات تمهيدية جمهورية وديموقراطية في فلوريدا (جنوب شرق).

- 05 شباط/فبراير: quot;الثلاثاء الاكبرquot; الذي يشهد انتخابات تمهيدية ومجالس انتخابية في 22 ولاية في الجانب الديموقراطي، من بينها نيويورك (شمال شرق) وكاليفورنيا (غرب) وعدد من الولايات الجنوبية.
وينظم الجمهوريون ايضا انتخابات تمهيدية ومجالس انتخابية في حوالى عشرين ولاية بينها نيويورك وكاليفورنيا.

- 04 اذار/مارس: انتخابات تمهيدية في خمس ولايات بينها تكساس (جنوب) واوهايو (شمال).

- 03 حزيران/يونيو: اخر انتخابات تمهيدية للحزب الديموقراطي في مونتانا (شمال غرب) وداكوتا الجنوبية (شمال) وآخر مجالس انتخابية للجمهوريين في داكوتا الجنوبية.

- 25 الى 28 اب/اغسطس: مؤتمر الديموقراطيين في دنفر (كولورادو، غرب) لتعيين المرشح الديموقراطي رسميا.

- 01 الى 04 ايلول/سبتمبر: مؤتمر الجمهوريين في مينيابوليس (مينيسوتا، شمال) لتعيين المرشح الجمهوري الرسمي.

- 04 تشرين الثاني/نوفمبر: الانتخابات الرئاسية.

- 15 كانون الاول/ديسمبر: هيئة انتخابية تعلن النتائج الرسمية.

- 20 كانون الثاني/يناير 2009: رئيس الولايات المتحدة الرابع والاربعون يتولى مهامه.