قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

خلف خلف من رام الله: رحب الدكتور أحمد بحر رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني بالإنابة بالمبادرة التي قدمتها المملكة العربية السعودية لحل الأزمة الداخلية الفلسطينية والجهود المتواصلة لبدء الحوار الفلسطيني الداخلي، وعبر بحر في بيان أصدره اليوم الاثنين عن شكره وتقديره لما تبذله العديد من الدول العربية خلال الفترة الأخيرة وخاصة المملكة العربية والسعودية وجمهورية مصر العربية والدكتور عمرو موسى الأمين العام لجامعة الدول العربية، وجهوده للتقدم بمبادرة عربية جديدة لحل الأزمة الداخلية الفلسطينية.

وأبدى بحر ترحيبه بأي مبادرة فلسطينية أو عربية للخروج من الأزمة الداخلية الفلسطينية الحالية وتعيد لحمة الشعب الفلسطيني وفقا الاتفاقيات الموقعة في القاهرة واتفاق مكة ووثيقة الوفاق الوطني واتفاق مكة المكرمة.

ودعا بحر الرئيس الفلسطيني محمود عباس إلى quot;التعامل بروح عالية من المسؤولية تجاه ما يقدم من مبادرات عربية لحل الأزمة الداخلية والجلوس على طاولة المفاوضات مع الأخوة في حركة حماس والتوقف على وضع شروط لبدء الحوار، والتوجه إلى فتح حوار داخلي سريع بديلا من المفاوضات والتفرغ لها مع الاحتلال الإسرائيلي الذي يمارس الإرهاب والقتل ضد أبناء شعبنا الفلسطيني ليلا ونهارا دون أي اعتبار لمفاوضاتquot;.