قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كتلة الوفاق قاطعت... وخليفة بن سلمان يأمر:
40 مليون لمساعدة البحرينيين على الغلاء
مهند سليمان من المنامة:
أمر الشيخ خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء البحريني بتخصيص مبلغ 40 مليون دينار لمعالجة الآثار المترتبة على ارتفاع الأسعار ولتخفيف الأعباء المعيشية عن المواطنين، ووجه بعد اجتماعه بأعضاء مجلس النواب وفي ظل غياب جمعية الوفاق الاسلامية الشيعية التي قاطعت الاجتماع أن يتم توزيع أوجه صرف هذا المبلغ من خلال التنسيق بين الوزراء المختصين ولجنة الشئون المالية والاقتصادية بمجلس النواب، بما يحقق الاستجابة إلى ما تقدم به النواب من توصيات في هذا الشأن، كتوسيع سلة السلع المدعومة وزيادة المساعدات الاجتماعية وتحسين العلاوة الاجتماعية وتقديم المنح المالية للمتقاعدين.

وقال الشيخ خليفة عقب لقائه، إن هذه الخطوة تأتي تحقيقًا لتطلعات الملك حمد بن عيسى آل خليفة لتحسين الأوضاع المعيشية للمواطنين ووضع الحلول الآنية والمستقبلية لمشكلة غلاء الأسعار، ووجه إلى أن يتم التنسيق بين الجانبين للتوصل إلى الآليات المناسبة التي تكفل وصول الدعم إلى مستحقيه. ودعا إلى عقد الاجتماع بين الجانبين الحكومي والنيابي في أسرع فرصة ممكنة.
وأكد الشيخ خليفة في كلمة له على مشاركة الحكومة لمجلس النواب اهتمامه بموضوع غلاء الأسعار، وأنها قد وافقت على التوصيات التي تقدم بها مجلس النواب في هذا الخصوص، مؤكدًا في هذا الإطار إلتزام الحكومة باستمرار توفير الدعم الحكومي لأسعار المواد الغذائية الرئيسة المدعومة حاليًا لضمان توفيرها بأسعار مناسبة في متناول الجميع، كما أكد بأن الحكومة بصدد تفعيل دور إدارة حماية المستهلك ولجنة مراقبة الأسعار بوزارة الصناعة والتجارة، وستنتهي قريبًا من إعداد مشروع قانون حماية المستهلك، تمهيدًا لإحالته إلى السلطة التشريعية في أقرب فرصة.

وأضاف رئيس الوزراء أن قطاع الإنتاج الزراعي والسمكي من القطاعات المهمة في توفير السلع الغذائية الأساسية ولذا سيتم دراسة دعم هذا القطاع بشكل شامل وكامل وتحديد احتياجات تطويره تمهيدًا للشروع في تنفيذها، لافتًا إلى قيام الحكومة باتخاذ الإجراءات اللازمة لزيادة المخزون الغذائي للسلع المدعومة وأنها في سبيل ذلك ستحدد الآليات وتضع البرامج المحققة.
وبين أن الحكومة قد بادرت وقبلوصول الوضع إلى ما هو عليه بشأن الأسعار الحالية إلى تقديم الدعم للسلع والمواد والخدمات وتحسين الوضع المعيشي للمواطنين ، مشيرًا إلى أن مجموع ما تم صرفه من أجل رفع المستوى المعيشي للمواطنين والتخفيف عن كاهلهم قد وصل إلى ما يقارب 1300 مليون دينار منذ عام 2001 وحتى العام 2007، بما يعادل 186 مليون دينار سنويًا.
من جانبه أعرب خليفة بن أحمد الظهراني رئيس مجلس النواب وأعضاء هيئة المكتب ورؤساء اللجان والكتل البرلمانية والنواب اللذين حضروا الاجتماع عن تقديرهم وامتنانهم للاستجابة السريعة والفورية من رئيس الوزراء بعقد اللقاء وبقرار الحكومة بالاستجابة لكل التوصيات المرفوعة من مجلس النواب ، كما أثنوا على توجيهات الشيخ خليفة إلى كافة الوزراء بالتعاون مع السلطة التشريعية في أداء دورها الرقابي والتشريعي.
وكانت كتلة الوفاق الإسلامية الشيعية اعلنت أن نوابها في البرلمان (17 نائبا) لن يحضروا الاجتماع الذي عقد مع رئيس الوزراء البحريني الشيخ خليفة بن سلمان آل خليفة اليوم الأربعاء لمناقشة غلاء الأسعار بعد أن كانت الكتلة أصرت على أن يحضر رئيس الحكومة إلى البرلمان أو احد نوابه لنقاش المشكلة ، وقالت الوفاق في بيان لها إن رئيس المجلس النيابي الشيخ خليفة الظهراني تفرد بالقرار بدون التشاور مع هيئة المكتب والتي كان يفترض أن توجه القرار النيابي كما كلفها المجلس في قراره بالجلسة الاستثنائية لدعوة رئيس الوزراء إلى حضور اجتماع المجلس.
وأبدت كتلة المستقبل استياءها واستغرابها من تعمد كتلة الوفاق بالخروج عن الإجماع النيابي بلقاء رئيس الوزراء لبحث ملف غلاء الأسعار، وذلك برفضها حضور اللقاء .