قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: حذرت وزارة الدفاع الاميركية (البنتاغون) الاربعاء من انها مستعدة لاستخدام القوة اذا تعرضت البوارج الحربية الاميركية للخطر في المياه الدولية، وذلك بعد تنديدها بالمواجهة الخطيرة التي وقعت بين زوارق ايرانية واميركية الاحد في مضيق هرمز.
ونفى البنتاغون من جهة اخرى اتهامات ايرانية مفادها ان الولايات المتحدة فبركت الادلة التي تكشف ذلك الحادث.
واعلن الناطق باسم البنتاغون براين ويتمان quot;سنتبع في المستقبل الاجراءات الرسمية في التعامل مع هذا النوع من المخاطر كما فعلنا في الماضيquot;.
وصرح للصحافيين quot;من حظنا اننا لم نضطر الى استخدام القوة، لكننا مستعدون دائما لذلك اذا تعرضت سفننا للخطر في المياه الدوليةquot;.
وكادت المواجهة بين زوارق ايرانية وبوارج اميركية الاحد ان تتفاقم في الخليج، واعلن ستيفن هادلي مستشار الامن القومي للرئيس جورج بوش انها quot;كادت ان تؤدي الى تبادل لاطلاق النار بين قواتنا والقوات الايرانيةquot;.
وبحسب شريط فيديو بثه البنتاغون، تبين ان زوارق ايرانية ضايقت وهددت بالهجوم على ثلاث بوارج اميركية تجوب مضيق هرمز بين سواحل ايران وشبه الجزيرة العربية.
وفي ما يخص الاتهامات الايرانية بان الادلة مفبركة، قال ويتمان انها quot;عبثية وخاطئة وتعكس قلة الجدية التي ياخذون بها هذا الحادث الخطيرquot;.
ونقلت قناة برس-تي.في التلفزيونية الايرانية عن الحرس الثوري الايراني الاربعاء ان شريط الفيديو الذي يعرض مناورات معادية قامت بها زوارق ايرانية ضد سفن اميركية الاحد كان مفبركا.
وافادت القناة على موقعها على الانترنت ان quot;الصور التي بثتها البحرية الاميركية هي صور من الارشيف وان الحوارات مزورةquot;، ونسبت هذا الكلام الى الحرس الثوري.