قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: بعث وزير الخارجية المصري أحمد أبوالغيط اليوم برسائل عاجلة الى مجلس الأمن الدولي والاتحاد الأفريقي والاتحاد الأوروبي اضافة الى وزيري خارجية السودان وتشاد للعمل على احتواء الأزمة بين تشاد والسودان. وذكر بيان صحافي للخارجية المصرية ان ابوالغيط حث في رسائله على التحرك العاجل من أجل احتواء الأزمة وتشجيع الجانبين السوداني والتشادي على حل الخلافات عن طريق الحوار والطرق الدبلوماسية وتجنب المزيد من التوتر فى العلاقة بينهما.

وطالب أبوالغيط الجانبين السوداني والتشادي ضبط النفس والحؤول دون الانزلاق الى المزيد من التوتر في العلاقة بين البلدين مذكرا الطرفين بالاتفاقيات الموقعة بينهما في طرابلس وسرت وداعيا الى احترام مباديء حسن الجوار وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول.

وحذر من خطورة تعرض المنطقة الحدودية بين البلدين الى الانفلات الأمني وفقدان السيطرة عليها في وقت بدأت طلائع قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة والاتحاد الانتشار في اقليم دارفور وكذلك طلائع القوات الأوروبية التي من المتوقع وصولها الى شرقي تشاد وشمالي شرقي أفريقيا الوسطى في فبراير المقبل لتأمين معسكرات النازحين واللاجئين.