قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

عمان: أظهر استطلاع للرأي اجراه مركز أبحاث اردني بارز تراجع ثقة الاردنيين بمستوى الديمقراطية في بلدهم بسبب اعتقادهم بتراجع حرية الرأي والصحافة وغيرها.
واظهر الاستطلاع الذي أجراه مركز الدراسات الاستراتيجية واعلنت نتائجه يوم الثلاثاء تراجع مستوى الديمقراطية برأي المواطنين الى 7 .5 من عشر نقاط من 6.3 عام 2006.
وقال فارس بريزات نائب مدير المركز ان الدراسة بينت quot;ان هناك تراجعا في مستوى الديمقراطية مقارنة مع عام 2006 على الرغم من اجراء انتخابات بلدية ونيابية في 2007.quot;
واضاف ان الاسباب وراء هذا التراجع برأي المواطنين عديدة منها تراجع في حرية الصحافة وحرية التعبير عن الرأي والاعتصام والتظاهر.
وكانت نسبة من يعتقدون بنزاهة الانتخابات 66 بالمئة بينما اعتقد 22 بالمئة انها لم تكن نزيهة بشكل رئيسي بسبب ظاهرة بيع وشراء الاصوات.
وقال بريزات ان هذه quot;نسبة قليلة مقارنة بالمعايير العالمية.quot;
وذكر 16 بالمئة من المشاركين انه عرض عليهم او على احد اقاربهم او اصدقائهم شراء اصواتهم الانتخابية.
وشككت الحركة الاسلامية بنزاهة الانتخابات بسبب ما وصفته بحدوث تجاوزات واسعة. ونفت الحكومة بشدة مزاعم حدوث تلاعب.
واظهر الاستطلاع ان معظم الاردنيين مازالوا يعتقدون ان الولايات المتحدة واسرائيل تتمتعان بالديمقراطية على الرغم من التراجع الطفيف في هذا الرأي بعد الغزو الذي قادته الولايات المتحدة للعراق عام 2003.
واشار الاستطلاع الذي اجري بين 29 نوفمبر تشرين الثاني والثاني من ديسمبر كانون الاول ان الرأي العام الاردني يعطي اقل تقييم للعراق الذي لم ير فيه تحولا سياسيا للديمقراطية بعد الغزو.
وارتفعت نسبة من يعتقدون ان قناة الجزيرة الفضائية هي الاكثر وثوقا للحصول على خبر سياسي عربي ودولي الى 57 بالمئة من 45 بالمئة تقريبا في عام 2006.
وشمل الاستطلاع 1133 مشاركا وهو الرابع عشر الذي يجريه المركز ضمن دراسة التحول الديمقراطي في المملكة.
وكان هامش الخطأ فيه اثنين بالمئة.