قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

برودي يدرس استقالة حكومته قبل طرح الثقة

روما: نجحت حكومة رومانو برودي في نيل ثقة مجلس النواب خلال التصويت الذي جرى بعد ظهر اليوم، حيث حصلت على 326 صوتاً مؤيداً مقابل 275 معارضاً من اصل مجموع المصوتين وعددهم 601 نائب.

وكانت حكومة رومانو برودي قد فقدت تأييد احد الأحزاب الصغيرة المتحالفة معها (الاتحاد الديمقراطي من اجل اوروبا) مساء يوم الإثنين الماضي اثر تراجع زعيمها وزير العدل المستقيل كلمنتي ماستيلا عن دعم الاغلبية سياسياً، وذلك على خلفية توجيه اتهام لزوجة الوزير المستقيل بقضايا فساد وابتزاز سياسي.

وقبيل بدء جلسة مجلس النواب أفادت مصادر حكومية بأن رئيس الجمهورية جورجو نابوليتانو اقترح على رئيس الوزراء رومانو برودي التفكر في جدوى الاقتراع على الثقة في حكومته في مجلس الشيوخ المزمع غدا الخميس، حيث يفتقر الائتلاف الحاكم إلى الأغلبية المنتخبة، والتي كانت أصلا ضئيلة هناك، إثر انسحاب حزب الاتحاد الديمقراطي من أجل أوروبا الاثنين الماضي. هذا ومن المقرر ان تنتقل الحكومة يوم غد إلى مجلس الشيوخ طلباً للثقة، وهي المرحلة التي تعد بمثابة الامتحان الاصعب نظراً لانعدام الفارق بين عدد شيوخ الأغلبية والمعارضة.