قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كركوك: أعلنت الشرطة العراقية أن مسلحين مجهولين قتلوا مساء الجمعة في وسط مدينة كركوك، شمال بغداد، صحافيًا يعمل مراسلاً لوكالة أنباء محلية.

وقال اللواء تورهان يوسف مساعد مدير شرطة محافظة كركوك أن quot;مسلحين أطلقوا النار بعيد السادسة مساء quot;15,00 تغquot; على ديار عباس أحمد (28 عاما) أثناء وجوده برفقه عباس البارودي نقيب الفنانين في المدينة قرب فندق المرجان في وسط كركوك ما أدى الى مقتلهquot;.

وأضاف أن quot;الصحافي الذي يعمل مراسلاً لوكالة عين الإخبارية يشغل أيضًا منصب أمين سر نقابه الفنانين في كركوك (255 كم شمال بغداد)quot;. وتابع أن quot;الجثة نقلت الى الطب العدليquot;. يشار الى مقتل حوالى ثمانية صحافيين في كركوك منذ العام 2003. وغالبًا ما يشكل الصحافيون العراقيون أهدافاً للمجموعات المسلحة.

في 12 ايلول الماضي، قتل مسلحون في حي الزنجيلي في الموصل أربعة من الصحافيين والعاملين في قناة quot;الشرقيةquot; العراقية، ومقرها دبي، أثناء إعداد برنامج رمضاني. وفي 22 تموز قتل صحافي (23 عاما) في حي كردي في كركوك. وقتل في العراق ما لا يقل عن 238 عاملاً في حقل الإعلام بينهم 22 أجنبياً منذ الإجتياح الأميركي في آذار 2003 بحسب quot;مرصد الحريات الصحافيةquot;، أبرز منظمة تعنى بالدفاع عن الإعلاميين في هذا البلد.

وبين هؤلاء أقل من مئتين قتلوا خلال ممارسة عملهم، بينما قتل الآخرون لأسباب طائفية او أعمال عنف عشوائية. وتعرض للخطف كذلك نحو 14 صحافياً من قبل جماعات مختلفة، بحسب المنظمة ذاتها.