قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بمشاركة نخبة من الباحثين والدبلوماسيين وخبراء الأمن
مؤتمر في القاهرة يستشرف توجهات ومخاطر تنظيم quot; القاعدة quot;

نبيل شرف الدين من القاهرة : بدأت اليوم الثلاثاء في القاهرة فعاليات المؤتمر الذي ينظمه quot; المركز الدولي للدراسات المستقبلية والاستراتيجية quot;، القريب من دوائر رسمية مصرية، حول توجهات تنظيم quot; القاعدة quot;، والمخاطر المستقبلية لهذا التنظيم سواء على الصعيد الإقليمي أو الدولي، ويشارك في المؤتمر كل من السفير أشرف محسن نائب مساعد وزير الخارجية المصري لمكافحة الإرهاب، وحفيظ الله أيوب سفير أفغانستان لدى القاهرة، ومثنى حارث الضاري، نائب رئيس هيئة علماء المسلمين في العراق، فضلاً عن عدد من الدبلوماسين وخبراء مكافحة الإرهاب من مصر والعراق والجزائر وباكستان وفلسطين وافغانستان وروسيا .

وقال عادل سليمان المدير التنفيذي للمركز إن هذا المؤتمر يأتي في أعقاب الفترة التي شهدت مؤخراً عدة تفجيرات إرهابية متتالية كبرى تحمل الملامح التقليدية لعمليات تنظيم quot; القاعدة quot; التي جرت على مساحة واسعة امتدت من باكستان إلى موريتانيا مرورا باليمن والمغرب والجزائر وصولاً إلى سورية والأردن، في ما شكل موجة عنيفة استهدفت الدول العربية والإسلامية وطرحت تساؤلات مهمة بهدف تقييم ما يجري حيث تتجاوز دلالات تلك العمليات إعادة تأكيد أن القاعدة لا تزال قادرة على إثارة احتمالات مختلفة، وما أصبحت تعنيه في المرحلة الحالية وانعكاسات ذلك على مستقبل أعمال الإرهاب ومكافحتها خلال المرحلة المقبلة .

كما أشار عادل سليمان إلى أن مايحدث في أعقاب الموجة الحالية هو أن تيارا يشير إلى احتمال أن يكون تنظيم القاعدة قد أعاد تجميع قدراته، بما يتيح له الظهور مرة أخرى، والقيام بعمليات أخرى، موضحاً أنه بعد التطورات التي شهدتها الفترة الماضية من هجمات للقوات الأميركية على مناطق الحدود الباكستانية وتوسيع نطاق نشاطات الاستخبارات الأميركية في القرن الأفريقي وتكثيف الاتصالات الأمنية مع دول المغرب العربي في إطار ما يعرف باسم quot;قيادة افريقياquot;، التي تستند إلى تلك التقديرات وتقرر أن مركز القاعدة قد عاد إلى العمل .

ومضى مدير المركز قائلاً إن هذا المؤتمر يستهدف تقويم تلك التقديرات بهدف التوصل إلى تحليلات محددة بشأن التطورات التي تشهدها أعمال الإرهاب في الفترة الراهنة وما يجري في البلدان التي جرى استهدافها بعمليات واسعة النطاق أخيراً والمخاطر المستقبلية وأساليب مواجهتها .

وقائع المؤتمر
وتناولت الجلسة الأولى للمؤتمر التحولات الفكرية والحركية في تنظيم القاعدة وتتضمن هذه الجلسة نشأة تنظيم القاعدة، وتحدث اللواء سراج الروبي نائب رئيس الانتربول المصري سابقا حول التحولات الرئيسة في البناء التنظيمي للقاعدة وأبعاده المستقبلية .

ويطرح الشيخ محمود عاشور وكيل الأزهر السابق في هذه الجلسة تقويما للمرجعيات الدينية التي تحكم فكر القاعدة وتوجهاتها والمتغيرات الفكرية الحالية .

أما في الجلسة الثانية فقد جرت مناقشة تنظيم القاعدة في بلاد المغرب والجزائر وأفغانستان وجزيرة العرب وتحدث في هذه الجلسة عمار جفال مدير مركز بحوث ودراسات العلاقات الدولية في جامعة الجزائر وبشير محمد بشير الباحث الأفغاني في معهد البحوث والدراسات العربية وعلي بكر، الباحث في شؤون الحركات الإسلامية في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية .

وتدور مناقشات الجلسة الثالثة حول أذرع القاعدة في العالم العربي والإسلامي وتتركز مناقشات هذه الجلسة على علاقات تنظيم القاعدة وأبعاد ومجالات التعاون مع التنظيمات المتطرفة حول العالم، وضرورات ومجالات التعاون الإقليمي الإسلامي ـ العربي، والتعاون الدولي في مواجهة
مخاطر إرهاب القاعدة واذرعها، وتجربة القاعدة في بلاد الرافدين والقاعدة في بلاد الشام وفلسطين .
وتتناول الجلسة الرابعة والاخيرة المخاطر المستقبلية للقاعدة وأذرعها وأساليب المواجهة ، حيث يتحدث اللواء سامح سيف اليزل الخبير في الشؤون الاستراتيجية والأمنية، ونشأت الهلالي رئيس أكاديمية الشرطة، وطالب حسين حافظ الخبير في مركز الدراسات الدولية في جامعة بغداد .