قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دبي: قال زعيم جماعة دولة العراق الإسلامية في بيان على الإنترنت يوم الأربعاء أن عضوا بارزا في جماعة على صلة بتنظيم القاعدة يحمل الجنسية السويدية قتل في عملية انتحارية. وقال أبو عمر البغدادي عن المتشدد المعروف بأبي قسورة المغربي quot;الله أكرمه واختاره للشهادة بين جنوده قائلا لهم ها أنا ذا أميركم أقاتل ثم أفجر حزامي الناسف دفاعا عن ديني.quot;

وتابع البغدادي في بيان على موقع على الانترنت ينقل بيانات الجماعات المتشددة بما في ذلك تنظيم القاعدة quot;من كان للشهيد محبا وللدرب سالكا ولقدره متأملا فليصدق وليقتل قربانا لمولاه وثأرا لاخيه ومن معه كافرا من الكفار سواء كان مرتدا أو كافرا محتلا.quot;

وأضاف البغدادي أن المغربي الذي تشير كنيته الى أنه كان مغربي الاصل quot;رمى... جنسيته السويدية في سلة المهملاتquot; وانضم للقتال الذي تخوضه الجماعة ضد القوات بقيادة الولايات المتحدة وقوات الحكومة العراقية بقيادة الشيعة. وقال البغدادي ان المغربي كان متزوجا من أوروبية وله خمسة أبناء لم يرهم منذ ثلاث سنوات مضيفا أنه قاتل في أفغانستان قبل أن يقود الجماعة المتشددة في شمال العراق. ولم يذكر البغدادي أي تفاصيل عن العملية التي قتل فيها المغربي أو يقول متى وقعت.