قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

عبد الجبار العتابي من بغداد : استبعد وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري أن يتم التوقيع على الإتفاقية الأمنية المزمعة عقدها بين العراق والولايات المتحدة الأمريكية قبل نهاية العام الحالي ، بسبب الاختلاف في آراء الكتل السياسية العراقية بشانها.
وقال زيباري خلال برنامج بثته قناة الحرة الفضائية (مساء الخميس) ، إن التوقيع على الإتفاقية الأمنية بين بغداد وواشنطن قبل موعد إجراء الانتخابات الأمريكية في الرابع من شهر تشرين الثاني / نوفمبرالمقبل امر مستبعد .
واضاف : أرى أنه من الصعوبة أن يتم التصويت على الإتفاقية قبل نهاية موعد بقاء القوات الأمريكية في العراق في 31 من كانون الأول المقبل / ديسمبر بموجب قرار من مجلس الامن.
واشار زيباري الى ان أسباب عدم التوقيع على الإتفاقية إلى وجود جدل شعبي وسياسي واسع سواء في الشارع العراقي أو بين الكتل والأحزاب السياسية حول النقاط الواردة في مسودة الإتفاقية ، لذلك التوقيع على الاتفاقية يعتمد في درجة معينة على تبادل الثقة بين الطرفين .