قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: دان رئيس البرلمان العربى محمد جاسم الصقر بشدة اليوم عمليات القرصنة البحرية قبالة السواحل الصومالية التى كان آخرها الاستيلاء على ناقلة نفط سعودية.

ووصف فى بيان صحافى هذا العمل بـquot;الاجرامى واللآ انسانى quot; مؤكدا اهمية ان تكون حماية البحر الاحمر وخليج عدن مسؤولية عربيةquot; فى المقام الاولquot;.
وحث على ان quot; تتعاون دول العالم ومجلس الامن الدولى مع الدول العربية المتشاطئة فى مواجهة هذه الظاهرة ووضع حد لهذه الاعمال الخطيرة التى تهدد امن واستقرار المنطقة quot;.

واعرب الصقر عن تطلعه لمساعدة الصومال للقضاء على هذه الظاهرة والا يحدث اى خلاف بين الرئيس الصومالى ورئيس حكومته بهذا الشأن.
ورفض فى الوقت نفسه فكرة quot; تدويل الازمة quot; فى هذه المنطقة الحيوية مشيرا الى قدرة الدول العربية المتشاطئة على اتخاذ الوسائل والامكانيات للقضاء على ظاهرة القرصة البحرية.

وكانت المنظمة الدولية للملاحة البحرية التى تتخذ من لندن مقرا لها قد طالبت مجلس الأمن بضرورة التصدى العسكرى لمواجهة هؤلاء القراصنة منوهة بالتداعيات السلبية الناتجة عن تحويل مرور السفن الى رأس الرجاء الصالح.

واستضافت مصر الخميس الماضى اجتماعا تشاوريا عربيا عاجلا لكبار المسؤولين لمناقشة ظاهرة القرصنة والذى أكد أن المسؤولية الرئيسية لامن البحر الاحمر تقع على عاتق الدول العربية المطلة عليه وقدرتها على تأمين حركة الملاحة به ومواجهة كل ما يهدده.

وقد أوصى الاجتماع الذى جاء بدعوة من مصر باقامة الية مشتركة بين الدول العربية المطلة على البحر الاحمر لتعزيز أمن وسلامة الملاحة فيه مؤكدا أهمية التشاور حول اية عمليات أو ترتيبات محتملة فى المياه الدولية قبالة حدود المياه الاقليمية لهذه الدول.