قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

مكسيكو: أعلن وزير الخارجية التركي علي باباجان الخميس في مكسيكو ان quot;الخيار العسكريquot; هو احدى الوسائل التي تستعملهاالحكومة في تصديها لانفصاليي حزب العمال الكردستاني. وكان حزب العمال الكردستاني اعلن الاحد وقفا لاطلاق النار لمدة تسعة ايام بمناسبة عيد الاضحى. وكان اعلن وقفا لاطلاق النار في عيد الفطر بنهاية ايلول/سبتمبر الماضي.

وقال الوزير التركي خلال مؤتمر صحافي مشترك مع وزيرة الخارجية المكسيكية باتريسيا اسبينوزا quot;في هذه العملية للتصدي لهذه المنظمة، نستعمل الكثير من الوسائل ومن بينها الوسائل العسكريةquot;. وذكر بان حزب العمال الكردستاني يعتبر مجموعة ارهابية بالنسبة للاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة والعراق.

واضاف ان quot;المفتاح (للحل)، سيكون بان توقف هذه المجموعات اعمالها الارهابيةquot;. وقررت الولايات المتحدة مع تركيا والعراق الشهر الماضي انشاء لجنة مشتركة تكلف تنظيم مكافحة نشاطات الحزب المصنف في خانة الارهاب من قبل الدول الغربية. وينشط حزب العمال الكردستاني منذ العام 1984 بشكل خاص في جنوب شرق تركيا ويطالب بالحكم الذاتي لهذه المنطقة حيث اكثرية السكان من الاكراد.