قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طهران: قال احمد خاتمي رجل الدين الايراني الكبير وعضو مجلس الخبراء ان الرئيس الاميركي المنتخب باراك أوباما مبتديء ويلجأ الى تكتيكات أميركية قديمة quot;للخداع والاحتيالquot; مبرزا تشكك طهران في احتمالات حدوث تغيير في السياسة الأميركية.

وقال بعض المسؤولين الايرانيين ان طهران quot;ستنتظر لترىquot; قبل ان تحكم على أوباما لكن دعوة الرئيس الأميركي المنتخب لان توقف ايران انشطتها النووية المثيرة للجدل قوبلت برفض حاسم من جانب طهران.

وترفض ايران وقف تخصيب اليورانيوم الذي تقول واشنطن ان له اغراضا عسكرية وتصر طهران على انها تحتاج لهذه التكنولوجيا لانتاج وقود للمحطات النووية لا لتصنيع رؤوس نووية. وتؤكد طهران ان الاسلحة النووية لا مكان لها في ميثاق الدفاع الايراني.

وقال خاتمي المحافظ في خطبة الجمعة التي نقلتها الاذاعة الايرانية ان أوباما قال مؤخرا ان quot;تطوير اسلحة نووية في ايران غير مقبول كما ان تأييد ايران لمنظمات ارهابي مثل حزب الله في لبنان غير مقبول.

quot;وأود القول ان هذه التصريحات هي لشخص بلا خبرة مبتديء في السياسة وصل لتوه الى السلطة ويرتحل في عالم الافكار والخيالات. سياسة الخداع والاحتيال اداة شوهت سمعة كل الرؤساء الأميركيين.quot;

وقال خاتمي ايضا ان أوباما يتبع سياسة quot;العصا والجزرةquot; القديمة في اشارة الى سياسة الترهيب والترغيب التي تتبعها القوى الكبرة بعرض حوافز على ايران مقابل ان توقف انشطتها النووية الحساسة وتوعدها بفرض مزيد من العقوبات على طهران اذا رفضت مقترحاتهم.

وكان أوباما الذي يتسلم الرئاسة في 20 يناير كانون الثاني القادم قد صرح يوم الاحد بأنه مستعد لاجراء محادثات مباشرة مع ايران لاعطاء الجمهورية الاسلامية فرصة quot;الاختيار الواضحquot; ما بين قبول الحوافز او التعرض لعقوبات اشد.

كما انتقد خاتمي في خطبته رؤساء بعض الدول الاسلامية quot;خاصة رؤساء دول عربيةquot; لا تفعل شيئا لوقف معاناة الفلسطينيين في غزة. وشارك مئات من الايرانيين يوم الجمعة في مظاهرة مطالبة بانهاء الحصار الاسرائيلي على غزة.

وقال خاتمي quot;وراء مشهد الجريمة ضد المسلمين هناك ايد لبعض الدول الاسلاميةquot; واختص في كلمته مصر التي لها حدود مشتركة مع غزة. ولا تقيم مصر علاقات دبلوماسية مع ايران وتقدمت القاهرة بشكوى لرئيس البعثة الايرانية في مصر هذا الاسبوع بعد ان نظم ايرانيون احتجاجات امام مكتب رعاية المصالح المصرية في طهران.

وصرح دبلوماسي مصري بان المتظاهرين القوا قنبلة حارقة على سور البعثة ورددوا شعارات معادية لمصر.