قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بروكسل : دان المنسق الأعلى للسياسات الخارجية للاتحاد الاوروبي خافيير سولانا الهجوم الذي شنه متمردو حركة العدالة والمساواة على مدينة (أم درمان) في العاصمة السودانية الخرطوم.وشدد سولانا في بيان اصدره هنا اليوم على انه لا يمكن ايجاد تسوية عسكرية لأزمة دارفور على وجه الخصوص او لكافة المشكلات التي يواجهها السودان على وجه العموم.

ودعا كافة الأطراف المعنية في السودان الى ضبط النفس quot; لاسيما نحو المدنيين في العاصمة وهم الضحايا الرئيسين في موجة العنف الجديدة هذه quot;.وأعرب سولانا عن اعتقاده بأن الأحداث الأخيرة يتعين ان تقدم فرصة للعثور على تسوية دائمة لأزمة دارفور.

وناشد باستئناف العملية السياسية بنوايا خالصة ونشر قوات الأمم المتحدة في جنوب السودان بشكل فاعل والعمل على تطوير العلاقات بين السودان وجارته تشاد.واعلنت الخرطوم اليوم قطع العلاقات الدبلوماسية مع تشاد متهمة اياها بمساعدة متمردي حركة العدالة والمساواة في دارفور في شن هجوم على العاصمة السودانية يوم الجمعة الماضي.