قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

رام الله: أوعز رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية محمود عباس، كما أفادت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا)، بإطلاق سراح كل النشطاء الموالين لحركة quot;حماسquot; الذين ألقي القبض عليهم في الضفة الغربية هذا الأسبوع.

وجرت حملة الاعتقالات ضد كوادر حركة المقاومة الإسلامية quot;حماسquot; في الضفة الغربية ردا quot;بالمثلquot; على اعتقال أنصار عباس في قطاع غزة، الذين كانت سلطات القطاع تشتبه بضلوع في التفجير يوم الجمعة الفائت، الذي أودى بحياة خمسة من مقاتلي quot;حماسquot;.

وتلبية لهذه الأوامر، كما أفادت الوكالة استنادا إلى مصادر في الأجهزة الأمنية، تم بالفعل إطلاق سراح كافة المعتقلين على خلفية هذه الأحداث. إلا أن الناطق الرسمي باسم quot;حماسquot; سامي أبو زهري دحض هذه المعلومات.

وقال لدى الإجابة عن سؤال نوفوستي إن هذه المعلومات ليست صحيحة، وإن السجون في الضفة الغربية ما زالت ممتلئة بنشطاء quot;حماسquot;، ولم يجر إطلاق سراح أي منهم.

وأعتقل في الضفة الغربية ، حسب معلوماته، ما لايقل عن 250 شخصا من نشطاء quot;حماسquot;.